2- اسهل طريقة في تفتيح المناطق الحساسة

66

2- اسهل طريقة في تفتيح المناطق الحساسة

الأماكن الحساسة عندما تكون داكنة اللون تصبح مشكلة كبيرة و تسبب إحراجا كبيرا خاصة إلى العروس، و الفتيات الذين يرتدين ملابس قصيرة أو بدون أكمام، و الأماكن الداكنة تنتشر في الجسم مثل المرفقين و الكوعين و أسفل الإبط، و أماكن أخرى لا يراها إلا الزوج و يسبب للعروس إحراجا خاصة في ليلة الدخلة، و توفرت طرق متعددة لحل هذه المشكلة مثل حمامات البخار للجسم و بعده يتم استخدام صابون يفتح مسامات الجسم، و استخدام الليفة المغربية كما يتم توفير خلطات للتفتيح توجد في الصيدليات، كما توفرت أقنعة للاماكن الداكنة تعمل على تفتيحها.

أسباب اسمرار المنطقة الحساسة
الافرازات و العرق يؤديان إلى سمارها، كما أن إزالة الشعر من هذه الأماكن بالطرق الخاطئة يؤدي إلى جعلها داكنة اللون، مثل استخدام شفرات الحلاقة التي تؤدي إلى ظهور حبوب تكون السبب في ظهور بقع داكنة في الأماكن الحساسة، ومن أهم أسباب اسمرار البشرة الاحتكاك الذي يحدث في ثنايا الجلد خاصة عند ارتفاع درجة الحرارة فيؤدي إلى التهابات في هذه الأماكن مسببة اسمرارها، وأيضا الوزن الزائد يمكن أن يكون سبب في الاحتكاك، كما أن من أهم الأسباب عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية بشكل مستمر و استخدام الكريمات لإزالة الشعر و تحتوي على مواد كيميائية تضر البشرة.

استعمال الليفة المغربية بشكل مفرط يؤدي إلى الاسمرار، و عدم الاهتمام بعلاجات الأماكن الملتهبة على الجلد، أيضا من ضمن الأسباب ارتداء ملابس داخلية غير قطنية، فإذا كانت مصنوعة من ألياف صناعية فيؤدي إلى التهابات في الأماكن الحساسة وسمارها، كما أن استخدام مزيلات العرق في هذه المناطق تضرها و تسبب اسمرار الجلد.

طرق تفتيح المناطق الحساسة
طريقة بودرة التلك
يتم تحضير نصف كاس من بودرة التلك مع كوب من ماء الورد، و عدد ثلاث ملاعق من السكر الخشن و أيضا ثلاث ملاعق من ملح خشن، يتم وضع الملح و السكر في كاس ماء الورد حتى يذوب تماما و يختفي، بعد ذلك يصب خليط الملح و السكر في وعاء و يوضع عليه باقي المكونات، و يتم وضع الوعاء على نار هادئة لمدة بسيطة حتى يكونوا دافئين، بعد ذلك يتم وضعه على الأماكن الحساسة أو أي مكان داكن مع التدليك بلطف و يترك على البشرة لمدة تصل من ساعتان إلى أربع ساعات ثم يشطف الجسم بالماء، وتكرر هذه الوصفة بشكل يومي لمدة أسبوعين حتى يتم الحصول على النتيجة المطلوبة.

طريقة صابونة الغار
يتم إحضار صابونه غار و يتم بشرها حتى تصبح ناعمة و تنقع في ماء ورد ليلة كاملة تمام الذوبان، أيضا إحضار كوب زيت زيتون و زيت خروع و زيت اللوز، و إحضار علبة جلسرين سائل مع علبتين جليسوليد و ملعقتين كركم و أخيرا علبة فكس صغيرة، يتم وضع كل المكونات في الخلاط حتى يتم مزجهم جيدا و يصبوا في وعاء محكم الغلق و يصبح جاهز للاستخدام اليومي، يمكنك دهن الجسم بهذا الخليط على الجسم كاملا مع دعكه بالليفة المغربية، فهو يعطي الجسم بياض و نعومة و يخفي الأماكن الداكنة فيه مع الاستمرار على استخدامه.

طريقة تبييض الإبطين والأماكن الحساسة
تحضر قطعة مذابة من الخميرة مع ملعقة عسل و يتم اذابة الخميرة مع العسل، أيضا يتم إحضار خل تفاح و ملح و نشا و يمزج كل المكونات جيدا، ثم تفرد طبقة من الخليط على المكان المراد تفتيحه و يترك على الجسم لمدة ساعة كاملة ثم يشطف بالماء، تكرر هذه الطريقة بشكل يومي لكي يتم الحصول على نتائج مرغوب فيها.

أيضا يتم إحضار جلسرين و ماء ورد و عصير الليمون ويتم خلطهم جيدا، يوضع هذا الخليط على البشرة في المكان الداكن المراد تفتيحها، و يترك على البشرة مدة طويلة كما يفضل استخدامها ليلا و تركها طوال الليل، يعمل هذا الخليط على ترطيب البشرة ويجعل ملمسها ناعم، بالإضافة أنه يخلص البشرة من البقع الداكنة و يعمل على تفتيحها.

كما يمكن عمل خليط من الزيوت الطبيعية عن طريق إحضار زيت زيتون و زيت جنين القمح و زيت برتقال و زيت جوجوبا، و يتم خلط كل هذه الزيوت و من ثم توضع في زجاجة محكمة الغلق، و يتم استخدام الخليط بشكل يومي مع رج الزجاجة جيدا قبل الاستخدام، ويعمل هذا الخليط بتفتيح البشرة وتنعيمها بالإضافة إلى التفتيح.

فوائد البابونج لتفتيح المناطق الحساسة

البابونج من الأعشاب التي لها الكثير من الفوائد الصحية، وقد وجد أنها مفيدة أيضا لعلاج الكثير من مشاكل البشرة ومن أهمها مشكلة اسمرار المنطقة الحساسة، كما أنه يساعد بفاعلية في علاج الإلتهابات المهبلية.

فوائد البابونج لتفتيح المناطق الحساسة
إن لهذه العشبة دور فعال في التخلص من اسمرار المناط الحساسة حيث تساعد هذه العشبة في التخلص من الجلد الميت وتحفيز إنتاج خلايا جديدة، كما تساعد في علاج الإلتهابات المهبلية والتي هي من أول الأسباب التي تعمل على جعل المنطقة الحساسة أكثر اسمرار، وهناك العديد من الوصفات التي تستعمل البابون لهذا الغرض وتؤدي لنتائج فعالة ومن هذه الوصفات:

-مغلي البابونج: حيث أنه من الممكن أن نقوم بغلي العشبة ثم نقوم بتبريدها ووضعها في زجاج بخاخ، ثم نقوم باستخدامها للأماكن الحساسة مثل منطقة تحت الإبط ومنطقة البكيني، ويتم استخدام مغلي العشبة مرة يوميا، وسوف تلاحظي نتائج فعالة في وقت قصير.

-شاي البابونج: حيث نقوم في هذه الحالة بتناول شاي هذه العشبة، حيث نقوم بوضع ملعقة من العشبة على كمية مناسبة من الماء وتترك حتى تغلي على النار لفترة من الوقت، ثم نترك الشاي حتى يبرد ثم نقوم بتصفيته ويشرب مباشرة، ويساعد هذا الشاي في تفتيح المناطق الحساسة حيث أنه يساعد في التخلص من البكتريا التي لها دور كبير في اسمرار المناطق الحساسة، كما أنه مفيد للسيدة الحامل حتى تلد طبيعي.

-أزهار البابونج: في هذه الحالة يتم استخدام الزهرة نفسها حيث أنه من الممكن أن نضع كمية مناسبة من أزهار هذه العشبة في لترين من الماء ثم نقوم بغلي الخليط، ثم نقوم بتبريد الخليط وتصفيته، ويوضع في شئ آخر كبير كفاية حتى تستطيع السيدة الجلوس في الماء الناتج عن غلي الأزهار، وتبقى في الماء لمدة 30 دقيقة، ويتم عمل نفس الخطوات يوميا ولمدة شهر، وسو تلاحظ السيدة نتائج رائعة في تفتيح المنطقة الحساسة وفي التخلص من الإلتهابات المهبلية.

نصائح للوقاية من اسمرار المناطق الحساسة
-العناية جيدا بالنظافة الشخصية.
-تجنب ارتداء ملابس داخلية ضيقة ويفضل ارتداء ملابس واسعة ومصنعة من القطن.

-الاهتمام بنظافة المنطقة الحساسة وبقائها جافة دائما ونظيفة حتى لا تدعي فرصة للإصابة بالالتهابات المهبلية والتي تعد السبب الرئيسي خلف اسمرار المنطقة الحساسة، مع الحرص على تجنب استعمال أي أغراض شخصية لشخص آخر.

-في فترة الدورة الشهرية احرص على تبديل الفوط الصحية بصورة دورية ولا تترك لمدة أكثر من أربع ساعات، ويفضل تغييرها كلما أردتي قضاء حاجتك.

الفوائد الصحية للبابونج
-تساعد هذه العشبة في التقليل من التوتر والإجهاد وبالتالي يساعد على الاسترخاء والنوم بعمق وتساعد في علاج مشكلة الأرق.
-مفيد جدا لتقوية مناعة الجسم وزيادة قدرة الجسم على مواجهة العدوى والأمراض.
-تساعد هذه العشبة في التخلص من العديد من مشاكل الجهاز الهضمي أهما الإسهال والغازات والغثيان.
-مفيد جدا للمرأة في فترة الدورة الشهرية حيث يساعد في تسكين آلام الدورة الشهرية.

-يساعد في علاج الكثير من مشاكل البشرة مثل حب الشباب و الصدفية، كما يساعد في علاج الحروق والتهاب البشرة.
-مفيدة جدا في علاج الكثير من مشاكل الشعر حيث تساعد في تقوية الشعر وعلاج مشكلة قشرة الشعر.
-مفيد جدا لمرضى السكر حيث يساعد في ضبط نسبة الجلوكوز في الدم.

-من الممكن استخدام مغلي العشبة كغرغرة لعلاج مشاكل اللثة والأسنان والتسكين من آلام الأسنان.
-تحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة والتي تساعد في الوقاية من الكثير من الأمراض السرطانية كما تساعد في علاج تجاعيد البشرة وعلامات التقدم في العمر.
-مفيدة جدا في التخفيف من آلام الصداع.
-مفيدة لعلاج إلتهابات المفاصل وعلاج إلتهابات البواسير والالتهابات الجلدية.

طرق تفتيح اسمرار الذقن والبشرة حول الشفاه

من المزعج أن تعاني من البقع الداكنة واسمرار بعض مناطق الوجه والتي قد تصيب البشرة حول الشفاه ومنطقة الذقن مما يفسد طلتك ومكياجك ، قبل أن تفكري في الحلول العلاجية الكيمائية أو جلسات التقشير لكي أن تجربي الحلول والوصفات الطبيعية لتفتيح هذه المناطق ، واتباع الخطوات بدقة والتي تبدأ أولا بتقشير البشرة للتخلص من طبقات الجلدية الميتة والبقع الملونة ، ثم استخدام وصفات وخلطات التفتيح المكونة من مواد طبيعية آمنة على البشرة .

خطوات تفتيح اسمرار الذقن والبشرة حول الشفاه :
التقشير : ينصح باستعمال كمية صغيرة من المقشر المناسب لنوع البشرة على منشفة رطبة ، ، ثم القيام بفرك الوجه بالمنشفة بلطف وهي خطوة هامة تعمل على إزالة التصبغات الموجودة في هذه المنطقة وتساعد على تنظيف الجلد .

استخدام كريم التفتيح : قومي بوضع طبقة رقيقة من الكريم المرطب الخاص ببشرتك وتوزيعها على المنطقة المحيطة بالشفتين والذقن ، وينصح باختيار الكريمات المرطبة التي تحتوي في تركيبها على فيتامين سي ، أو مستخلص بذور العنب وهي مكونات رائعة للبشرة تعمل على تفتيح الجلد وتجديد الخلايا وتعزيز انتاج الكولاجين الطبيعي داخلها

المكياج : خطوة ليست علاجية لكنها حيلة لإخفاء البقع الداكنة واسمرار الجلد في الذقن والمنطقة المحيطة بالشفاه وخاصة في المناسبات المفاجئة ، حيث يمكنك استعمال كريم الأساس المقارب للون بشرتك وتوزيعه بشكل متناسق في المناطق الداكنة .

أقنعة ووصفات لتفتيح اسمرار الذقن والبشرة حول الذقن :
قناع الليمون والعسل واللبن : يمكن تحضيره بخلط ربع كوب من عصير الليمون ، ملعقة طعام من اللبن ، مع ملعقة من العسل ، ثم استعمالها لدهان المناطق الداكنة وتترك على البشرة حتى تجف ثم تغسل بالماء الدافئ وتجفف ، ثم ترطب بالكريم المناسب للبشرة .

قناع الطحين والحليب : يحضر بخلط ملعقتين صغيرتين من الحليب السائل ، مع ملعقتين صغيرتين من الطحين ، ملعقة صغيرة من مسحوق الكركم حتى تتجانس المكونات ثم استعمالها لدهان الذقن وحول الفم ، يترك الخليط حتى تجف المكونات ثم تغسل بالماء الدافئ .

قناع البازلاء الخضراء والليمون : يحضر القناع بخلط ملعقتين من البازلاء الخضراء مع قطرات من عصير الليمون ، ربع ملعقة من مسحوق الكركم ، ملعقة كبيرة من زيت الزيتون ، مع ملعقتين من العسل والحليب ، تخلط المكونات جيدا ثم تدهن بها المناطق الداكنة وتترك ربع ساعة تشطف بعدها بالماء الفاتر وتجفف .

قناع صفار البيض والعسل والليمون : يخفق صفار بيضة واحدة مع العسل وقطرات من عصير الليمون ، تقلب المكونات جيدا ثم توزع على المناطق الداكنة وتترك حتى تجف ، ثم تغسل بالماء البارد وتجفف ، يمكن تكرار القناع مرتين أسبوعيا حتى تفتيح البشرة تماما .

قناع الشوفان وعصير الطماطم واللبن : يخلط فنجان صغير من عصير الطماطم الطازجة مع ملعقة من طحين الشوفان ، ونصف ملعقة من اللبن الرائب ، تقلب المكونات حتى نحصل على خليط كثيف يدهن به المناطق الداكنة حول الفم والذقن ، وتترك لمدة ربع ساعة ثم تغسل بالماء الفاتر وتجفف .

شرائح البطاطس : تقطع ثمرة بطاطس شرائح رقيقة وتستعمل لفرك الجلد الداكن في الذقن والمنطقة المحيطة بالفم لمدة خمس دقائق ، ثم تغسل بالماء البارد وتجفف .

قناع طحين الحمص واللبن : تخلط معلقتين من طحين الحمص مع ملعقة من اللبن الرائب وتقبل حتى تمتزج المكونات ونحصل على عجينة لينه تدهن بها المناطق الداكنة من الجلد ، تترك ربع ساعة ثم تغسل بالماء البارد وتجفف .

قناع دقيق الأرز وحليب جوز الهند والكركم : تخلط ملعقتان من دقيق الأرز مع ملعقة صغيرة من الكركم ، وقليل من حليب جوز الهند حتى نحصل على عجينة سائلة تستعمل لدهان المناطق الداكنة والمصبغة ، يترك القناع حتى يجف ثم يغسل ويجفف ، يمكن استعمال القناع مرتين أسبوعيا .

أسباب اسمرار الجسم

يعد حدوث ذلك التغير الخاص بلون بعض مناطق الجسم نحو اللون الداكن ، و بشكل واضحاً ، و ملحوظاً من أحد أكثر تلك المشاكل الصحية التي تصيب الجلد ، و التي تنتشر إلى حد عالي لدى الإناث أكثر من الذكور ، و ذلك يرجع في الأساس إلى تلك الطبيعة الجسمانية الخاصة بالإناث ، و ما يرتبط بها من حدوث للعديد من التغيرات الهرمونية التي قد تحدث ، و تطرأ في العادة على تلك المناطق الحساسة من الجسم هذا علاوة على عدداً من العوامل البيئية إذاً فما هي تلك الأسباب أو العوامل التي قد تؤدي إلى حدوث تلك المشكلة الخاصة بالجلد .

أسباب اسمرار جلد الجسم :- يوجد عدداً من الأسباب ، و العوامل التي تعمل على إحداث ذلك التغير الواضح ، و الملحوظ في لون جلد الجسم إلى اللون الأسمر ، و من بين تلك الأسباب :-

أولاً :- قد ينتج اسمرار جلد الجسم عن استخدام تلك الوسائل الخاصة بعملية إزالة الشعر الزائد عن الجسم ، و ذلك بشكل خاطئ ، و غير سليم مثال هذا الاحتكاك العالي أو الزائد لشفرة الحلاقة مع الجلد أو فرد الشمع أو ما يسمى بالحلاقة على تلك المنطقة نفسها ، و لعدة مرات ، و بشكل متتالي مما ينتج عنه نزعاً لتلك الطبقة الخارجية من الجلد ذلك الأمر الذي يتسبب في حدوث التهاباً أو جروحاً لبعض الوقت ، و التي قد تتحول إلى اللون الأسمر عند شفائها تاركة مكانها ذلك الاسمرار الواضح ، و الملحوظ في بعض مناطق الجسم

ثانياً :- قد ينتج اسمرار الجلد عن السمنة الزائدة في بعض الحالات ، و لذك راجعاً على ما تسببه السمنة الزائدة من ترهل عالي للجلد المرافق لها ، و ذلك يكون عند زيادة معدل الاحتكاك أو التلامس بين طبقات الجلد مع بعضها البعض ، و بين طبقات الجلد من جهة علاوة على الملابس الداخلية الملامسة لها مما قد ينتج عنه في عدد من الحالات حدوث ذلك القدر من الاسمرار الملحوظ ، و الواضح للجسم خاصةً في تلك المناطق ، و الذي تأتي عملية ظهوره بشكل قوي ، وواضح للغاية لدى هؤلاء الأشخاص من أصحاب البشرة الفاتحة في الأساس ، و ذلك يكون في مناطق مثل ما بين الفخذين ، و ذلك راجعاً إلى التصاقهما العالي بعضهما البعض .

ثالثاً :- قد يتسبب إفراز العرق ، و بشكل غزير في بعضاً من مناطق الجسم بالإضافة إلى عدم الاهتمام العالي من جانب الشخص بنظافته الشخصية إلى حدوث ذلك التكاثر العالي الوتيرة لتلك البكتيريا المضرة أو الفطريات في تلك المناطق الكثيفة لإفراز العرق مما يؤدي إلى حدوث ذلك الاسمرار العالي ، و الواضح بتلك المناطق من الجسم .

ثالثاً :- قد ينتج اسمرار الجسم عن الإصابة بمرض السكري إذ يتعرض أصحاب مرض السكري إلى ذلك الشعور المتكرر بالحاجة إلى الحكة في بعضاً من المناطق بالجسم مما ينتج عنه حدوث ذلك الكشط في الجلد في بعضاً من المناطق ، و بالتالي إصابتها بالالتهاب مما يتطلب وقتاً زمنياً طويلاً حتى تلتئم مرة أخرى ، و ذلك بالطبع يرجع إلى طبيعة الحالة المرضية الخاصة بالفرد مما يتسبب في بعض الأحيان بحدوث اسمرار للجسم في تلك المناطق مع تعرضها للحكة المتكررة .

رابعاً :- ارتداء بعضاً من أنواع الملابس المصنعة من تلك الأنسجة الصناعية مثال البولستر قد يتسبب في إصابة الجلد ، و خاصةً الحساس منه بالحساسية ، و التهيج ، و خصوصاً في تلك المناطق التي يكثر فيها احتكاك الملابس بالجلد مما قد يؤدي ، و مع كثرة ارتداء الشخص لها إلى اسمرار الجسم ، و لذلك فإنه من الضروري تجنب ارتداء تلك النوعية من الملابس المصنعة من أنسجة صناعية من جانب الشخص ، و خصوصاً الملابس الداخلية منها ، و ذلك راجعاً إلى كثرة احتكاكها المباشر مع المناطق الحساسة من الجسم .

خامساً :- قد تتسبب بعضاً من أنواع المواد الكيميائية التي يتم استعمالها على الجسم مثال كريمات الحلاقة أو غيرها من المزيلات الصناعية الخاصة بالشعر إلى زيادة إفراز الميلانين في الجسم مما ينتج عنه حدوث تراكم لصبغة الميلانين في مناطق معينة من الجسم أكثر من غيرها ، و ذلك يكون على شكل تلك البقع السمراء التي تنتشر في مختلف تلك المناطق التي جرى عليها استعمال تلك المواد الكيميائية من جانب الشخص.

سادساً :- استعمال بعضاً من أنواع المراهم أو العطور ، و مزيلات العرق ، و التي تسبب سد مسامات الجلد في تلك المناطق من الجسم ، و التي تتعرض لها بشكل مباشراً ، و بالتالي يحدث تراكم عالي للعرق في هذه الأماكن مما ينتج عنه اسمراره.

أسباب وعلاج حبوب تحت الإبط

منطقة تحت الإبط هي من المناطق الحساسة في الجسم وظهور الشعر بها هو من الأمور الطبيعية جدا ، ولكن الكثير من السيدات يخطأن بعدة أخطاء عند إزالة الشعر لذلك تظهر مشكلة ظهور الحبوب في هذه المنطقة فطريقة نزع الشعر الخاطئة تعمل على سد المسامات تحت الجلد وتسبب بروز الحبوب مما يمنع من تحريك اليد بطرق طبيعية لأن هذه الحبوب تسبب الألم أثناء الحركة فهذه الحبوب من الممكن أن تتقرح وتلتهب وتصل إلى حد التلوث مما يزيد من حجم المشكلة إذ يجب معالجتها بأقصى سرعة وفي الوقت نفسه تجنب العادات الخاطئة المتسببة في هذه الظاهرة لذلك نقدم أسباب وعلاج حبوب تحت الإبطين .

أسباب ظهور الحبوب تحت الإبط
1- استخدامات نوعيات رديئة من مزيلات العرق والتي تؤثر بالسلب على هذه المنطقة مما يزيدها حساسية خاصة وأن هذه المنطقة حساسة جدا لذلك ينصح باستخدام مزيلات العرق الدوارة وليست مزيلات العرق الاسبيرية .
2- استخدام الشفرة في إزالة الشعر يؤدي إلى تغيير اتجاه نمو الشعر وأيضا لا تقتلع الشعرة من جذورها مما يؤدي إلى ظهور الحساسية والحك والهرش الذي بدوره يؤدي إلى ظهور هذه الحبوب .
3- إهمال علاج الحبوب فقد تلجأ المرأة إلى بعض الكريمات المهدئة الغير وافية للقضاء على الحبوب ومنع ظهورها مرة أخرى لذلك يجب استشارة الطبيب على الفور لأخذ النصيحة منه ووصف الكريمات الفعالة والقادرة على التخلص من هذه الحبوب .

علاج حبوب تحت الإبط
1- يتم علاج حبوب تحت الإبط عن طريق دهنها بعد إزالة الشعر بزيت الزيتون على أن يتم ذلك يوميا والعناية بتنظيف هذه المنطقة حتى لا تتراكم عليها الميكروبات والجراثيم الناتجة من وجود العرق .
2- يتم دهان بودرة التلك لتخفيف الاحتكاك وأيضا يخفف من ظهور هذه الحبوب .
3- استخدام المضادات الحيوية الموضعية بدلا من كريمات البشرة فور ظهور الحبوب

الوقاية من حبوب تحت الإبط
1- عدم استعمال مزيلات العرق الكيميائية نظرا لأعراضها الجانبية وإبدالها ببودرة التلك مع استخدام الشبة حيث تعمل على امتصاص العرق ومنع ظهور رائحته وفي نفس الوقت تعمل على تنعيم المنطقة وتفتيحها .
2- استعمال الحلاوة أو السويت أو الشمع في إزالة الشعر حتى تقضي على الشعر من جذوره .
3- عدم استعمال أدوات الغير مثل مزيل العرق أو شفرة الحلاقة أو حتى الملابس لأنها تنقل العدوى والميكروبات .
4- عدم وضع أي مستحضرات كيميائية بعد إزالة الشعر مباشرة حيث يفضل وضع زيت الزيتون أو زيت النمل لتقليل ظهور الشهر وتهدئة البشرة .
5- غسل الإبطين بصابون طبي ومطهر منعا لتراكم الجراثيم وظهور الحبوب مرة أخرى .
6- ارتداء الملابس القطنية التي تمتص العرق وتجنب ارتداء الملابس ذات الألياف الصناعية كالنايلون .

طرق وقائية لمنع ظهور الخراج في المناطق الحساسة

الخراج مشكلة مزعجة يعاني منها الكثير من الناس و قد يظهر في أي مكان في الجسم، و من أكثر الأماكن المؤلمة و التي يظهر فيها بكثرة هي الأماكن الحساسة وبين الفخذين، وهي مؤلمة جدا بغض النظر عن المظهر القبيح و الذي يسبب الكثير من الإحراج عند ظهوره في هذه الأماكن خاصة للنساء، و هو عبارة عن التهاب ناتج من بكتريا حول شعرة ما في الجسم، فيؤدي إلى ظهوره على شكل حبوب حمراء و لها رؤوس بيضاء، و يوجد بداخلها دهون أو ما يسمى بالقيح و أكثر المناطق التي يحدث فيها ظهور الدمل هي المناطق المعرضة للحركة و العرق.

أسباب تكون الخراج
كثرة التعرق و عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية و لبس الملابس الضيقة على الجسم، مع كثرة الاحتكاك في الجلد و يوجد الكثير، من الأسباب التي تؤدي إلى ظهور هذه البثور خاصة بعد الانتهاء من الدورة الشهرية، ومنها التخلص من الشعر الزائد بطرق غير صحيحة خاصة في وقت الدورة الشهرية، بالبشرة في هذا الوقت تكون أكثر حساسية لذلك يفضل عدم التخلص من الشعر الزائد بواسطة الموس، و استخدام الحلاوة أو اي وسيلة اخرى جيدة قبل وقت الدورة الشهرية، أيضا من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى حساسية الأماكن الحساسة هي استخدام الفوط الصحية و نوعيتها الغير جيدة، فتسبب الحكة المستمرة و الحساسية لذلك يفضل استخدام الفوط القطنية.

محاولة تقشير البشرة بواسطة السكر و العسل أكثر من مرة أسبوعيا بهدف التخلص من  الخلايا الميتة، لكن هذه الطريقة نفسها من الممكن أن تقفل مسامات البشرة و تتسبب في نمو البكتيريا، استخدام كريمات ترطيب من أجل ترطيب المنطقة الحساسة لمنع انغراس الشعر الجلد فيؤدي ذلك إلى ظهور التهابات و ظهور البثور، و من الأكثر الأسباب التي تؤدي الى نمو البكتيريا في المناطق الحساسة هي الالتهابات المهبلية، خاصة بعد الدورة الشهرية فالجسم يشهد على تغير كبير في هرمونات و هذا يؤثر بالسلب على نظافة المنطقة الحساسة.

طرق الوقاية
غسل الأعضاء التناسلية بالماء فقط دون استخدام الصابون، خاصة بعد التبول أو التبرز أو بعد الانتهاء من الجماع و ذلك بصب الماء عليها فقط، و يكون من الامام الى الخلف مع إبعاد القدمين عن بعضهما قليلا، أو أثناء الجلوس على قاعدة المرحاض استخدام الشطف الخارجي، كذلك بعد الشطف بالماء يجفف الأعضاء التناسلية بالطريقة الصحيحة، بواسطة استعمال ورق التواليت،  ويفضل عدم ارتداء الملابس الداخلية بعدها مباشرة حتى يتم السماح للمكان بالتهوية و الجفاف، كذلك يفضل ارتداء الملابس الداخلية و تكون مصنوعة من القطن الواسعة، لأن الملابس المصنوعة من الألياف الصناعية لا تسمح للبشرة بالتهوية جيدا و تسبب الحساسية.

أثناء غسل الملابس الداخلية يتم غليها بالماء و الصابون و لا يتم غسلها بالكلور و لا البوتاس حتى لا يتسبب في حساسية للفرج، و الامتناع عن استخدام الصابون أو الشامبو في غسل المنطقة التناسلية أثناء الاستحمام، لأنه يتسبب في تهيج البشرة بشدة و كذلك يتم تجنب استخدام العطور و البودرة المعطرة في الأماكن الحساسة، كذلك يتم الابتعاد عن الخلطات و الأعشاب التي تضيق المهبل مثل القطرات و غيرها من الأشياء التي تضر المكان، الابتعاد عن استخدام كريمات إزالة الشعر بسبب احتوائه على مواد كيماوية، و هذه المواد تتسبب في الاحمرار و الحساسية و إذا تم استخدام شفرة حلاقة فلا بد أن تكون خاصة، فلا يتم استخدام شفرة بعد أحد ولابد من تبديلها بعد عشرة أيام بسبب سهولة تجمع البكتيريا عليها.

و ايضا يتم تجنب استخدام استخدام الغسول المهبلية حتى لو كانت طبية، أو حتى استخدام الماء والملح بسبب ان كثرة استخدامه يهلك الأعضاء التناسلية، كما انه يقضي على البكتيريا الجيدة و يتسبب في جفاف المهبل وكشط الطبقة الرقيقة التي تحيط بالمهبل، و يفضل استشارة الطبيب قبل استخدام أي خلطات أو غسولات و إدخالها في هذا المكان، أثناء تنظيف المهبل لا يتم الجلوس في البانيو أو طبق تنظيف و لكن يفضل استخدام دوش من الأعلى، و أثناء الاستحمام يحذر من دخول الصابون أو أي سائل استحمام داخل الفرج، و يفضل التبول بعد الاستحمام و بعد الجماع أيضا، وينصح بتناول كمية كافية من السوائل لا مدار اليوم ليصبح لون البول خفيف لأن البول المركز يتسبب في حساسية الفرج.

العربيةChichewaEnglishEsperantoFrançaisEspañolTürkçe