2-ما هي أعراض ضعف المناعة

137

2-ما هي أعراض ضعف المناعة

ما هي أول أعراض ضعف المناعة

يُعد الجهاز المناعي واحدًا من الأجهزة الحيوية في جسم الإنسان؛ بسبب وظائفه الهامة في حماية الجسم من هجوم البكتيريا والفيروسات المختلفة، وقد يتعرض البعض لضعف المناعة مما يتوجب سرعة علاجها من أجل  تقوية مناعة الجسم ضد الفيروسات  وعودة الجهاز المناعي لتأدية وظيفته بشكل سليم، وهناك العديد من الأعراض التي تُشير إلى وجود مشكلة في المناعة والتي يجب الانتباه جيدًا لها ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:

كثرة الإصابة بنزلات البرد والالتهابات

  • إصابة الإنسان بنزلات البرد هو أمرًا طبيعيًا، ولكن إذا حدث تكرار في العدوى عن المعدل الطبيعي لها وهو حوالي 3 مرات في العام والتي يمكن التغلب عليها في فترة لا تتجاوز 10 أيام.
  • ولكن هناك بعض الأشخاص يصابون بنزلات البرد بشكل متكرر أو الإصابة ببعض الالتهابات مثل التهابات الأذن أو الجيوب الأنفية دليلًا على وجود ضعف في الجهاز المناعي ويجب زيارة الطبيب من اجل تقوية مناعة الجسم ضد الفيروسات.

تأخر النمو والتطور عند الأطفال

  • عادةً ما تراقب الأمهات نمو أطفالها وتطورهم، فإن لاحظتي حدوث تأخير في النمو عند طفلك، يجب التوجه على الفور إلى الطبيب من أجل فحص الطفل لإن هذا التأخر هو أحد علامات ضعف المناعة،
  • سوف يقوم الطبيب المتخصص بفحص الطفل ويعطي توصياته الغذائية المناسبة من أجل  تقوية المناعة  عند طفلك لتعزيز صحة جسمه وحمايته من الإصابة بالعديد من الأمراض.

الإصابة باضطرابات في الدم

هناك بعض أمراض الدم واضطرابات النزيف التي تدل على وجود ضعف في الجهاز المناعي ومنها الهيموفيليا وفقر الدم والجلطات الدموية وسرطانات الدم.

تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة؛ اسم الملف هو %D9%85%D8%A7-%D9%87%D9%8A-%D8%A3%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D8%B6-%D8%B6%D8%B9%D9%81-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A7%D8%B9%D8%A9-768x388.jpg

ظهور طفح جلدي

  • تعتبر البشرة هي الحاجز الأول في الجسم الذي يعمل على محاربة الجراثيم، كما أن مظهر البشرة يمكن أن يعكس مدى قوة الجهاز المناعي في الجسم، ولكن في حالة ظهور طفح جلدي بصورة متكررة.
  • والإصابة بجفاف البشرة وهو أحد علامات التهابات الجلد؛ لأن هذا الأمر قد ينذر بوجود ضعف في جهاز المناعة
  • وخاصة إن كان ظهور البقع على الجلد هو أمر متكرر لدرجة أنه تسبب في ظهور ذئبة على الجلد فإنه يجب اللجوء إلى الطبيب لتشخيص الحالة كما أنه يمكن الاعتماد على  الأعشاب التي تقوي المناعة

في الوقت الذي يتعامل فيه العالم مع فيروس كورونا المستجد من الضروري اتخاذ احتياطات إضافية لحماية نفسك من الإصابة، به، هذا هو السبب في أنك بحاجة إلى نظام مناعي صحي وقوي يساعد على  تقوية المناعة ، حيث تلعب المناعة القوية دورًا حيويًا في إبعاد الفيروسات والبكتيريا المسببة للأمراض عنك وتقليل خطر الإصابة بالمرض، وغالبًا ما يمرض الأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة وحتى أعراضهم أكثر حدة مقارنة بالآخرين.

أفضل شيء لتقوية المناعة

هناك طرق مختلفة لتحسين جهازك المناعي ، مما يجعل جسمك مستعدًا لمحاربة أي مسببات أمراض غريبة، ويمكنك القيام بذلك عن طريق إجراء بعض التغييرات في نمط الحياة أو عن طريق تضمين بعض المواد الغذائية المعززة للمناعة في نظامك الغذائي، حيث يوجد أنواع مختلفة من الفواكه التي تقوي المناعة وأيضا  أعشاب ذكرت في الطب النبوي  أيضا تساعد في تقوية جهاز المناعة.

الأعشاب التي تقوي جهاز المناعة

الثوم

الثوم هو  واحد من  الأعشاب الطبية  التي تستخدم في علاج العديد من المشاكل الصحية، تحتوي هذه العشبة ذات الرائحة النفاذة الموجودة في كل مطبخ تقريبًا على خصائص مضادة للميكروبات ومضادات حيوية ومضادة للالتهابات، يحتوي الثوم على مركبات تزيد من عدد خلايا الدم البيضاء في الجسم ، والتي تقتل البكتيريا والفيروسات الغريبة، حيث يمكنك زيادة كمية الثوم في طعامك لرفع نظام المناعة لديك.

جيلوي

جيلوي هو عشب متعدد الاستخدامات يستخدم في صنع أدوية الأيورفيدا لفترة طويلة، حيث يساعد على إزالة السموم من الجسم ، وينقي الدم ويحارب البكتيريا المسببة للأمراض، يحتوي جيلوي على خصائص مضادة للأكسدة تعمل على تحسين الصحة وتعزيز المناعة والهضم، امزج 15-30 مل من عصير الجيلوي في كوب من الماء وتناوله على معدة فارغة في الصباح.

بذور الشيا

بذور الشيا الصغيرة غنية بمضادات الأكسدة وأحماض أوميغا 3 الدهنية ، وهو أمر مفيد لتعزيز المناعة، كما أنه يقلل الالتهاب وينظم الاستجابات الالتهابية في الجسم، يمكنك صنع بودنغ بذور الشيا لزيادة تناولك.

بذور اليقطين

بذور اليقطين غنية بالزنك والحديد وفيتامين E ، وهي مفيدة لتعزيز وظيفة المناعة، تحتوي بذور اليقطين أيضًا على خصائص مضادة للفطريات ومضادة للفيروسات، حيث تساعد في نمو الخلايا ويحسن مزاجك وهو أفضل للنوم الجيد، يمكنك رش بعض بذور اليقطين على سلطتك لجني فوائدها الصحية المذهلة.

بذور زهرة عباد الشمس

بذور عباد الشمس هي مصدر غني لفيتامين E والمواد المغذية، حيث تحتوي البذور المقرمشة الصغيرة على السيلينيوم الذي يساعد الجسم على محاربة نوع معين من السرطان ويساعد على بناء مناعتك، تحارب مضادات الأكسدة وفيتامين هـ الموجودة في بذور عباد الشمس الجذور الحرة وهي مفيدة أيضًا لبشرتك، أضفه إلى السلطة أو الشوفان.

الكركم

يعتبر الكركم واحد من  أشهر الأعشاب الطبية  التي لها خصائص علاجية، فهو نوع من البهارات الصفراء الزاهية شائعة في المطبخ الهندي بالإضافة إلى علاج العديد من الأمراض الصحية، الكرمين ، وهو المركب الرئيسي للكركم لديه القدرة على تعزيز المناعة، ينشط المركب خلايا الدم البيضاء في الجسم ، مما يعزز بدوره استجابة الجسم المضاد.

الزنجبيل

الزنجبيل مركب مضاد للميكروبات ومضاد حيوي ومضاد للالتهابات، وهو فعال في تهدئة التهاب الحلق ، وتبديد الغثيان والغازات المعوية، بسبب محتواه العالي من مضادات الأكسدة ، يمكن للزنجبيل أن يعزز نظام الاستجابة المناعية، يمكنك تناول شاي الزنجبيل أو جرعة الزنجبيل لزيادة كمية الأعشاب في نظامك الغذائي، يمكنك أيضًا إضافة الزنجبيل المفروم جيدًا في طعامك أثناء تحضير الوجبة.

القرفة

استخدمت القرفة أيضًا لخصائصها الطبية لآلاف السنين، حيث تساعد في محاربة الالتهابات ووقاية من العدوى ويشفي الأنسجة التالفة، القرفة غنية بمضادات الأكسدة المعززة للمناعة ولها تأثيرات مضادة لمرض السكري بل وتساعد على تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب.

باسل المقدس

أوراق هذا النبات تحتوي على كميات كبيرة من المغذيات النباتية (مثل مضادات الأكسدة والفلافانول) والكلوروفيل والفيتامينات والمعادن ، بالإضافة إلى الأوجينول ، وهو مركب حيوي له خصائص مضادة للميكروبات ومضادة للفطريات ومضادة للبكتيريا ويقلل من الإجهاد، ومستويات الجلوكوز في البلازما، يمكنك مضغ 4-5 أوراق ريحان طازجة كل صباح، وتأكد من غسلها جيدًا بالماء الجاري أو نقعها في شاي الصباح.

نبات الحلبة

هو عشب مشهور في نظام الطب الهندي القديم يعمل كمضاد طبيعي للأكسدة ويقوي جهاز المناعة، لا يستخدم فقط كعشب (أوراق مجففة أو طازجة) ، توابل (بذور) ، خضروات (أوراق طازجة) ولكن أيضًا كتوابل في نكهة اصطناعية لشراب القيقب أو في إنتاج المنشطات، يمكنك إضافة بذور الحلبة كمواد حافظة في المخللات لأنها غنية بفيتامين هـ، تستخدم أوراق الحلبة المجففة لتتبيل أطباق الخضار والأسماك واللحوم، شاي الأعشاب المصنوع من الحلبة والعسل والليمون علاج تقليدي لعلاج الحمى، تُستخدم بذور الحلبة والميكروغرين في السلطات ، بينما يمكن استخدام ألياف الحلبة في علاج الإمساك.

استراغالوس

عشب بارز في الطب الصيني ، له خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للجراثيم، حيث تشير الأبحاث إلى أن الجذر يمكن أن يعزز مقاومة الأمراض، وهناك دراسات أجريت على الحيوانات تشير إلى أنه يمكن أن ينظم استجابات الجسم المناعية، وكشفت دراسة أجريت في مارس 2020 أن أخذ استراغالوس لمنع الإصابة بفيروس كورونا الجديد SARS-CoV-2 أصبح شائعًا الآن في الصين، ولكن لا يوجد دليل حتى الآن على أن الأعشاب يمكن أن تساعد في مكافحة مرض COVID-19.

تقوية جهاز المناعة بالعسل

يحتوي كلًا من العسل و الزنجبيل على مواد المضادة للأكسدة التي لديها أيضا خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للجراثيم، فالعسل ينشط استجابة الجهاز المناعي، ويمنع تكاثر الخلايا حيث يتحكم في تكاثر الخلايا فهو المفتاح لإيقاف الفيروسات المزعجة، ويفعل هذا ما جهاز المناعة الخاص بالأطفال فهناك الكثير من الأمهات من تتسأل حول  كيف أقوي مناعة طفلي ، وزنجبيل له تأثيرات مضادة للالتهابات، وكذلك قد تكون قادرة على المساعدة في آلام العضلات، حيث تحتوي هذه الوصفة على كميات صغيرة فقط من كلًا من :

  • عسل
  • زنجبيل
  • البابونج
  • قشر البرتقال
  • قرفة
  • بذور الهيل

خلطة تقوية جهاز المناعة

مكونات

  • 1 ملعقة كبيرة. عسل
  • 1 أوقية جذر استراغالوس المجفف
  • 1 أوقية جذر حشيشة الملاك المجفف
  • 1/2 أوقية البابونج المجفف
  • 1 ملعقة صغيرة الزنجبيل المجفف
  • 1 ملعقة صغيرة قشر البرتقال المجفف
  • 1 عود قرفة
  • 1 ملعقة صغيرة بذور الهيل.

طريقة التحضير

  • ذوبي العسل في 2 ملاعق صغيرة من الماء المغلي، حتي تهدأ
  • يُمزج العسل والمكونات السبعة التالية في برطمان.
  • احكم إغلاقها واحفظ المرارة في مكان بارد ومظلم.
  • دع المرارة تتسرب حتى يتم الوصول إلى القوة المطلوبة.
  • سيستغرق الأمر حوالي 2-4 أسابيع. رج العلبة بانتظام (مرة واحدة يوميًا تقريبًا).
  • عندما تصبح جاهزًا ، صفي المرارة من خلال قطعة قماش قطنية أو مرشح قهوة.
  • خزّن المرارة في وعاء محكم الغلق في درجة حرارة الغرفة.

يمكنك مزج هذا المقدار مع الشاي الساخن أو وضعه مع بضع قطرات وتناوله أول شيء عند الاستيقاظ للحماية خلال موسم الشتاء من الإصابة بأي نوع من أنواع البرد والإنفلونزا التي يعتبر فصل الشتاء هو موسم الإصابة به، وأيضا العمل على تعزيز المناعة لمحاربة كوفيد 19، كما أنه لابد من تناول الفواكه التي تقوي المناعة  .

بعض أعراض نقص المناعة

صعوبة التئام الجروح

  • في حالة أصبحت جروحك تستغرق وقتًا أطول من المعتاد في الالتئام فإنه يجب أن تقلق بشأن هذا الأمر حيث انه أحد العلامات التي تنذر بوجود خلل في الجهاز المناعي لجسم الإنسان والذي يعوق الجسم في محاربة البكتيريا والالتهابات ومكافحة العدوى مما يؤخر شفاء والتئام الجروح.

الشعور بالإجهاد

  • يشعر الإنسان بالإجهاد نتيجة لتعرضه لبعض المواقف التي لا يتمنى حدوثها مما يزيد من مستويات التوتر عند الإنسان
  • ولكن الشعور بالتوتر المستمر نتيجة مواقف بسيطة لا تستدعي الشعور بالتوتر يمكن أن يتسبب في حدوث تداخل في وظيفة الجهاز المناعي في الجسم
  • وقد يتسبب في حدوث التهاب وقلة في خلايا الدم البيضاء، وهو ما يعرض الجسم لتدمير الأنسجة والإصابة بالعدوى.

مشكلات الجهاز الهضمي

  • يؤكد العديد من الأطباء على أهمية صحة الجهاز الهضمي واصفين إياه بأنه بوابة الصحة حيث أن معظم الأمراض تبدأ من ضعف الجهاز الهضمي
  • والإصابة بالإسهال المتكرر أو الإمساك والانتفاخ المتكرر هو احد العلامات التي تنذر بوجود مشكلة في الجهاز المناعي.

الشعور بالتعب المستمر

  • يشعر الإنسان بالتعب عادةً بعد بذل مجهود كبير أو القيام بأحد المهام الشاقة، ولكن الشعور بالتعب بصورة مستمرة حتى بعد أخذ قسط من الراحة قد يكون أحد علامات ضعف الجهاز المناعي
  • حيث أن في هذه الحالة يبدأ الجسم في التآكل بشكل أسرع لأنه يحارب الطفيليات الضارة والبكتيريا بشكل مستمر مما يجعلك تشعر بالتعب بصورة مستمرة.

نصائح لـ تقوية الجهاز المناعي

وهناك بعض النصائح والإرشادات التي يمكن إتباعها لتقوية و  رفع المناعة بسرعة  ومن أهم هذه الإرشادات ما يلي:

  • الإقلاع عن التدخين.
  • الحرص على ممارسة الرياضة بانتظام.
  • تناول الخضروات والفواكه الطازجة وإتباع نظام غذائي صحي يمد الجسم بالعناصر الغذائية المفيدة التي يحتاجها.
  • الابتعاد عن شرب الكحوليات أو الشرب باعتدال.
  • الاهتمام بنظافة الأسنان وغسلها مرتين يوميًا.
  • البعد عن المصابين قدر الإمكان والسيطرة على التوتر الدائم.
  • الحصول على قسط كافي من النوم هو أحد النصائح العامة لتعزيز المناعة.
  • الحفاظ على النظافة وتجنب الجراثيم والبكتيريا من خلال غسل اليدين بشكل متكرر.
  • الحفاظ على الوزن الصحي للجسم. 

عوامل نقص المناعة

يصاب عادة الإنسان باضطرابات نقص المناعة بسبب انخفاض مناعة الجسم أو انعدامها بسبب أحد العوامل التالية:

  • نقص الأجسام المضادة في جسم الإنسان.
  • نقص الخلايا التائية.
  • نقص الخلايا B و T.
  • البلعميات المعيبة.
  • أسباب غير معروفة.

هل نقص المناعة خطير

عند الذهاب إلى الطبيب في حالة الإصابة بمرض نقص المناعة، سوف يطلب منك بعض الفحوصات الطبية ويستنتج منك بعض الأعراض من أجل التشخيص الصحيح وفيما يلي سوف نوضح بعض خطوات تشخيص المرض.

  • التاريخ الطبي أمر هام يفيد الطبيب في تشخيص الحالة.
  • إجراء الفحص الجسدي.
  • إجراء التحاليل اللازمة من أجل تحديد عدد خلايا الدم البيضاء.
  • تحديد عدد الخلايا التائية في جسم المريض.
  • تحديد مستوى الغلوبولين المناعي.

ويمكن أن يعتمد الطبيب على اللقاحات لاختبار مناعة جسمك وهو ما يسمى باختبار الأجسام المضادة وفيها يعطي الطبيب المريض لقاح ويقوم بفحص الدم لمعرفة استجابته إلى اللقاح في غضون بضعة أيام أو أسابيع.

وفي حالة أن جهاز المناعي يعمل بشكل سليم فإنه سوف يقاوم هذه الكائنات الحية في اللقاح، أما في حالة عدم ظهور أجسام مضادة في اختبار الدم فإنه دليل على وجود اضطراب نقص المناعة.

أدوية نقص المناعة

يعتمد الأطباء في علاج الاضطرابات المناعية على العديد من الأدوية حسب أسباب حدوث الاضطراب ويصف الأطباء دواء معين على حسب نوع العدوى، ويشمل علاج اضطرابات نقص المناعة على بعض العلاجات التالية:

  • المضادات الحيوية.
  • علاج الغلوبولين المناعي.
  • مضادات للفيروسات.
  • أمانتادين و أسيكلوفير.
  • دواء الإنترفيرون لعلاج الالتهابات الفيروسية التي تسببها اضطرابات نقص المناعة.
  • ويمكن أن يلجا الأطباء إلى إجراء عملية زراعة نخاع العظم في بعض الحالات التي لا ينتج فيها نخاع العظم العدد الكافي من الخلايا الليمفاوية

يُرجى العلم بإن الأشخاص الذين لديهم تاريخ طبي مع أمراض المناعة هم الأكثر إصابة ولديهم الأولوية في أمراض المناعة، ويتم التشخيص عبر إجراء فحص جسدي كامل.

تقوية مناعة الجسم ضد الفيروسات

دفاع الجهاز المناعي

يقوم جهازك المناعي بعمل رائع في الدفاع عنك ضد الكائنات الدقيقة المسببة للأمراض ، لكن في بعض الأحيان يفشل والجراثيم تغزو بنجاح وتجعلك مريضًا ، هل من الممكن التدخل في هذه العملية وتعزيز جهاز المناعة لديك؟ ماذا لو قمت بتحسين نظامك الغذائي؟ هل تتناول فيتامينات أو مستحضرات عشبية معينة؟ إجراء تغييرات أخرى في نمط الحياة على أمل إنتاج استجابة مناعية شبه مثالية؟ 

طرق صحية لتقوية جهاز المناعة ضد الفيروسات

خط دفاعك الأول هو اختيار نمط حياة صحي يعمل على  تقوية المناعة  ، يعد اتباع الإرشادات العامة للصحة الجيدة هو أفضل خطوة فردية يمكنك اتخاذها نحو الحفاظ على نظام المناعة قويًا وصحيًا بشكل طبيعي ، يعمل كل جزء من أجزاء جسمك ، بما في ذلك الجهاز المناعي ، بشكل أفضل عند حمايته من الاعتداءات البيئية ودعمه باستراتيجيات الحياة الصحية مثل:

  • لا تدخن .
  • تناول نظامًا غذائيًا غنيًا بالفواكه والخضروات .
  • ممارسة الرياضة بانتظام .
  • الحفاظ على وزن صحي .
  • إذا كنت تشرب الكحول ، لا تشرب إلا باعتدال .
  • احصل على قسط كافٍ من النوم .
  • اتخذ خطوات لتجنب العدوى ، مثل غسل يديك بشكل متكرر وطهي اللحوم جيدًا .
  • حاول تقليل التوتر . 

مكملات غذائية لرفع مناعة الجسم ضد الفيروسات

فيتامين أ

  • الوظيفة: يساعد في الحفاظ على البطانة المخاطية للجهاز التنفسي والجهاز الهضمي للحماية من العدوى ، يقوي أيضًا جهاز المناعة التكيفي للمساعدة في مكافحة الفيروسات والبكتيريا الغازية.
  • مصادر الغذاء: الأطعمة البرتقالية مثل البطاطا الحلوة والجزر والمشمش والخضروات الورقية الداكنة مثل السبانخ واللفت وبيض والفلفل.

فيتامين ب 6

  • الوظيفة: يدعم العديد من التفاعلات الكيميائية الحيوية التي تساعد جسمك على مقاومة العدوى.
  • مصادر الغذاء: اللحوم ، مثل لحم البقر أو الديك الرومي أو صدور الدجاج التي تتغذى على الأعشاب والأسماك مثل السلمون والتونة ، الفستق أو بذور عباد الشمس أو السمسم  ،حبوب البينتو أو الحمص ، افوكادو  .

فيتامين سي

  • الوظيفة: لها تأثير واسع النطاق على جهاز المناعة ، بما في ذلك نشاط الخلايا الليمفاوية التائية ، التي تعمل على تجنيد وتنسيق خلايا الجسم التي تقاوم الأمراض ، والبالعات ، التي تبتلع وتدمر الغزاة الأجانب .
  • مصادر الغذاء: الفواكه الحمضية مثل البرتقال والجريب فروت واليوسفي والفراولة والبابايا ، الخضار مثل السبانخ واللفت وبراعم بروكسل والبروكلي .

فيتامين د

  • الوظيفة: ينظم كلا من أجهزة المناعة الفطرية والتكيفية لتحديد وتدمير مسببات الأمراض التي تدخل الجسم بسرعة.
  • مصادر الغذاء: الأسماك الدهنية مثل السلمون والرنجة والسردين والمحار والجمبري ، صفار البيض والفطر؛ الحليب المعزز أو العصير أو الحبوب يصنع جسمك أيضًا فيتامين د عند تعرضه لأشعة الشمس .

الزنك

  • مصادره: المحار ، مثل المحار المطبوخ وسرطان البحر وسرطان البحر واللحوم ، وخاصة لحم البقر والضأن الذي يتغذى على الأعشاب ؛ جنين القمح المحمص سبانخ والكاجو وبذور اليقطين والكوسا والسمسم والشوكولاته الداكنة .
  • الوظيفة: يطور وينشط الخلايا اللمفاوية الطائية ، عندما يؤخذ الزنك في أول بادرة للمرض ، فإنه يمنع فيروسات البرد من الارتباط والتكاثر في الأغشية المخاطية للأنف .

البروبيوتيك

  • مصادره: الزبادي الحليب مع البروبيوتيك ، مثل اللبن أو اسيدوفيلوس الحلو والخضروات المزروعة مثل الملفوف الأجبان الطرية ، مثل تلك المصنوعة من حليب الماعز أو الضأن ؛ خبز العجين المخمر المخللات الحامضة أو الزيتون المملح في محلول ملحي وليس الخل.
  • الوظيفة: الأمعاء البشرية السليمة تدعم حوالي 10 تريليونات من الكائنات الحية الدقيقة التي لا تكسر جزيئات الطعام فحسب ، بل تكسر أيضًا البكتيريا والفيروسات والجراثيم والفطريات الخطرة ، يمنع الحفاظ على توازن البكتيريا الصحي في أمعائك مسببات الأمراض من دخول مجرى الدم ويعمل على رفع المناعة بسرعة  .

اطعمة تزيد مقاومة المناعة للفيروسات

الثوم والبصل والتوابل

  • يحتوي الثوم الخام على الأليين والذي يتحول إلى الأليسين عند سحق القرنفل أو مضغه ، يزيد الأليسين من استجابة مقاومة البرد والإنفلونزا لبعض خلايا الدم البيضاء .
  • يحتوي البصل على مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية التي تعزز جهاز المناعة ، بالإضافة إلى مضادات الأكسدة القوية التي تسمى كيرسيتين والتي لها خصائص مضادة للفيروسات وتنظيم الهيستامين .
  • يحتوي الزنجبيل على مركبات قوية مضادة للبكتيريا والفيروسات والالتهابات تستهدف انسداد الأنف وتمنع فيروسات الأنف من الارتباط بالخلايا في الأغشية المخاطية .
  • يحتوي الكركم على الكركمين ، من الأعشاب الطبية التي تقوي المناعة  وهو مركب معروف على نطاق واسع بخصائصه المضادة للالتهابات ، ولكن أظهرت الأبحاث أيضًا أن لديه القدرة على دعم وتعديل جهاز المناعة .

البروتينات

  • ماذا نأكل: اللحوم والأسماك. منتجات الألبان قليلة الدسم ، مثل الزبادي والحليب والجبن القريش وتركيبات نباتية ، مثل الفول والأرز البني ؛ منتجات الصويا؛ المكسرات وزبدة الجوز .
  • الوظيفة: يتم تقسيم البروتين الذي تستهلكه إلى قطع أصغر ، تعرف بالأحماض الأمينية ، ويتم بعد ذلك إعادة تجميع هذه القطع في البروتينات التي يحتاجها جسمك ليعمل ، بما في ذلك الأجسام المضادة والبروتينات المكملة التي تدعم خلايا الجهاز المناعي .

الماء

  • يعد شرب ثمانية إلى عشرة أكواب من الماء يوميًا أحد أكثر الطرق فعالية لطرد السموم من جسمك ودعم صحة جهاز المناعة لديك .

علاقة الجهاز المناعي والعمر

مع تقدمنا ​​في العمر ، تقل قدرتنا على الاستجابة المناعية ، مما يساهم بدوره في المزيد من العدوى والسرطان مع ارتفاع متوسط ​​العمر المتوقع في البلدان المتقدمة ، ازدادت أيضًا حالات الإصابة بالظروف المرتبطة بالعمر .

في حين أن بعض الأشخاص يتقدمون في العمر بشكل صحي ، فإن استنتاج العديد من الدراسات هو أنه ، مقارنة مع الشباب ، يكون كبار السن أكثر عرضة للإصابة بالأمراض المعدية ، والأهم من ذلك ، أنهم أكثر عرضة للوفاة بسببها.

تعد التهابات الجهاز التنفسي والإنفلونزا وفيروس COVID-19 وخاصة الالتهاب الرئوي من الأسباب الرئيسية للوفاة بين الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا في جميع أنحاء العالم .

ظهر انخفاض في الاستجابة المناعية للعدوى من خلال استجابة كبار السن للقاحات على سبيل المثال ، أظهرت دراسات لقاحات الأنفلونزا أنه بالنسبة للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا ، يكون اللقاح أقل فعالية مقارنة بالأطفال الأصحاء . 

النظام الغذائي وجهاز المناعة لديك

مثل أي قوة قتالية ، يسير جيش جهاز المناعة على بطنه. يحتاج محاربو نظام المناعة الصحيون إلى تغذية جيدة ومنتظمة  لقد أدرك العلماء منذ فترة طويلة أن الأشخاص الذين يعيشون في فقر ويعانون من سوء التغذية أكثر عرضة للإصابة بالأمراض المعدية .

ليس من المؤكد ما إذا كانت زيادة معدل المرض ناجمة عن تأثير سوء التغذية على جهاز المناعة لا تزال هناك دراسات قليلة نسبيًا حول تأثيرات التغذية على الجهاز المناعي للإنسان .

هناك بعض الأدلة على أن النقص في المغذيات الدقيقة المختلفة – على سبيل المثال ، نقص الزنك والسيلينيوم والحديد والنحاس وحمض الفوليك والفيتامينات A و B6 و C و E – يغير الاستجابات المناعية في الحيوانات .

كما تم قياسها في أنبوب الاختبار. ومع ذلك ، فإن تأثير هذه التغييرات في جهاز المناعة على صحة الحيوانات أقل وضوحًا ، وتأثير أوجه القصور المماثلة على الاستجابة المناعية البشرية لم يتم تقييمه بعد . 

علاقة الجهاز المناعي وفيروس كورونا

بالنظر إلى الوباء الحالي فيروس كورونا لـ COVID-19 حيث لا يتوفر الطب الوقائي والعلاجي الفعال ، فإن نظام المناعة الصحي هو أحد أهم الأسلحة هناك العديد من الفيتامينات والعناصر النزرة التي تعتبر ضرورية لعمل الجهاز المناعي بشكل طبيعي .

علاوة على ذلك ، أظهرت مكملات هؤلاء تأثيرًا إيجابيًا في تعزيز المناعة في حالات العدوى الفيروسية مكملات فيتامين (أ) و (د) زادت من مناعة العضد لدى مرضى الأطفال بعد التطعيم ضد الإنفلونزا ، أظهرت مكملات الزنك بجرعات عالية تقويًا مناعيًا لدى المرضى المصابين بفيروس توركيتين .

وبالمثل ، أظهرت مكملات السيلينيوم استجابة إيجابية بعد تحدي التطعيم ضد الإنفلونزا بالإضافة إلى المغذيات الدقيقة ، أظهرت العديد من الأعشاب والبروبيوتيك أيضًا فعاليتها في العلاج والوقاية من الالتهابات الفيروسية علاوة على ذلك ، أظهرت العديد من المغذيات والبروبيوتيك أيضًا دورًا داعمًا في تعزيز الاستجابات المناعية .

يزيد سوء التغذية من معدلات الاعتلال والوفيات ويسبب تأثيرًا اقتصاديًا كبيرًا على أنظمة الرعاية الصحية ، بينما يؤثر الوضع الاقتصادي للبلد على جميع جوانب رعاية التغذية المثلى ، إن زيادة خطر الإصابة بالأمراض والوفيات الناجمة عن سوء التغذية هو نتيجة لزيادة معدل العدوى ، وكذلك عن طريق التعافي المتأخر .

من المعروف جيدًا أن التغذية عامل حاسم في تعديل التوازن المناعي. قد يؤدي سوء التغذية بالبروتين والطاقة أو حتى النقص تحت الإكلينيكي لأحد المغذيات الدقيقة إلى إضعاف الاستجابات المناعية للفرد في الآونة الأخيرة ، سلط الضوء على أهمية الحالة التغذية المثلى للحماية من العدوى الفيروسية . 

كيف يتم رفع المناعة بسرعة

المناعة

الاستجابة المناعية هي عملية طبيعية تحدث في الجسم ، لذا فإن إحدى أفضل الطرق لتعزيز المناعة هي استكمال نظامك الغذائي بالأعشاب الطبيعية وتساعد على تقوية مناعة الجسم ضد الفيروسات ، على عكس الأدوية التي قد تحتوي على مواد كيميائية ، فإن الأعشاب الطبيعية آمنة وتفتقر إلى السموم التي تضعف جهاز المناعة .

كيف ترفع مناعة الجسم بسرعة

فيما يلي نصائح لتقوية مناعتك بشكل طبيعي :-

الحصول على قسط كاف من النوم

حيث أن النوم والمناعة مرتبطان ارتباطًا وثيقًا، في الواقع يرتبط النوم غير الكافي أو السيئ بزيادة القابلية للإصابة بالمرض ، كما ثبت في دراسة أجريت على 164 من البالغين الأصحاء ، كان أولئك الذين ينامون أقل من 6 ساعات كل ليلة أكثر عرضة للإصابة بنزلة برد من أولئك الذين ينامون 6 ساعات أو أكثر كل ليلة .

فمن المؤكد أنه قد يؤدي الحصول على قسط كافٍ من الراحة إلى تقوية مناعتك الطبيعية ، أيضًا قد تنام أكثر عند المرض للسماح لجهازك المناعي بمكافحة المرض بشكل أفضل .

إذا كنت تواجه مشكلة في النوم ، فحاول الحد من وقت الشاشة لمدة ساعة قبل النوم ، حيث قد يؤدي الضوء الأزرق المنبعث من الهاتف والتلفزيون والكمبيوتر إلى تعطيل إيقاع الساعة البيولوجية أو دورة النوم الطبيعية في جسمك .

 تناول المزيد من الأطعمة النباتية الكاملة

حيث أن الأطعمة النباتية الكاملة مثل الفواكه والخضروات والمكسرات والبذور والبقوليات غنية بالعناصر الغذائية ومضادات الأكسدة التي قد تمنحك اليد العليا ضد مسببات الأمراض الضارة .

يمكن أن تساعد مضادات الأكسدة الموجودة في هذه الأطعمة على تقليل الالتهاب عن طريق مكافحة المركبات غير المستقرة التي تسمى الجذور الحرة ، والتي يمكن أن تسبب الالتهاب عندما تتراكم في جسمك بمستويات عالية .

يرتبط الالتهاب المزمن بالعديد من الحالات الصحية ، بما في ذلك أمراض القلب ومرض الزهايمر وبعض أنواع السرطان .

وفي الوقت نفسه تغذي الألياف الموجودة في الأطعمة النباتية ميكروبيوم الأمعاء ، أو مجتمع البكتيريا الصحية في أمعائك وتمعل على تقوية المناعة  .

تناول المزيد من الدهون الصحية

قد يؤدي تناول الدهون الصحية ، مثل تلك الموجودة في زيت الزيتون والسلمون ، إلى تعزيز استجابة الجسم المناعية لمسببات الأمراض عن طريق تقليل الالتهاب .

على الرغم من أن الالتهاب منخفض المستوى هو استجابة طبيعية للإجهاد أو الإصابة ، إلا أن الالتهاب المزمن يمكن أن يثبط جهاز المناعة لديك .

حيث يرتبط زيت الزيتون وهو مضاد شديد للالتهابات ، بانخفاض خطر الإصابة بالأمراض المزمنة مثل أمراض القلب والسكري من النوع الثاني .

بالإضافة إلى ذلك قد تساعد خصائصه المضادة للالتهابات جسمك على محاربة البكتيريا والفيروسات الضارة المسببة للأمراض ، تناول أحماض أوميغا 3 الدهنية ، مثل تلك الموجودة في السلمون وبذور الشيا تقاوم الالتهاب أيضًا . 

نصائح زيادة المناعة في الجسم

تناول المزيد من الأطعمة المخمرة أو تناول مكملات البروبيوتيك

فقد ثبت أن الأطعمة المخمرة غنية بالبكتيريا المفيدة المسماة البروبيوتيك والتي تملأ الجهاز الهضمي ، وتشمل هذه الأطعمة (الزبادي ومخلل الملفوف والكيمتشي والكفير والناتو) .

تشير الأبحاث إلى أن شبكة مزدهرة من بكتيريا الأمعاء يمكن أن تساعد الخلايا المناعية على التمييز بين الخلايا الطبيعية والصحية والكائنات الغازية الضارة .

في دراسة استمرت 3 أشهر على 126 طفلاً ، كان أولئك الذين شربوا 2.4 أوقية (70 مل) من الحليب المخمر يوميًا أقل بنسبة 20٪ من الأمراض المعدية في مرحلة الطفولة مقارنةً بمجموعة التحكم .

إذا كنت لا تأكل الأطعمة المخمرة بانتظام ، فإن مكملات البروبيوتيك هي خيار آخر ، في دراسة استمرت 28 يومًا على 152 شخصًا مصابًا بفيروس الأنف ، كان لدى أولئك الذين تناولوا بروبيوتيك Bifidobacterium animalis استجابة مناعية أقوى ومستويات أقل من الفيروس في مخاطهم الأنفي مقارنة بمجموعة التحكم .

التقليل من السكريات المضافة

حيث تشير الأبحاث الناشئة إلى أن السكريات المضافة والكربوهيدرات المكررة قد تساهم بشكل غير متناسب في زيادة الوزن والسمنة، قد تزيد السمنة أيضًا من خطر إصابتك بالمرض .

فوفقًا لدراسة رصدية أجريت على حوالي 1000 شخص ، كان الأشخاص المصابون بالسمنة والذين تم إعطاؤهم لقاح الإنفلونزا أكثر عرضة للإصابة بالأنفلونزا بمقدار الضعف مقارنة بالأشخاص غير المصابين بالسمنة والذين تلقوا اللقاح .

يمكن للحد من تناول السكر أن يقلل الالتهاب ويساعد على إنقاص الوزن ، وبالتالي يقلل من خطر الإصابة بحالات صحية مزمنة مثل مرض السكري من النوع 2 وأمراض القلب .

بالنظر إلى أن السمنة ومرض السكري من النوع 2 وأمراض القلب يمكن أن تضعف جميعًا جهاز المناعة لديك ، فإن الحد من السكريات المضافة هو جزء مهم من النظام الغذائي المعزز للمناعة .

المحافظة على الترطيب

لا يحميك الماء بالضرورة من الجراثيم والفيروسات ، لكن منع الجفاف مهم لصحتك العامة ، يمكن أن يسبب الجفاف الصداع وإعاقة الأداء البدني والتركيز والمزاج والهضم ووظائف القلب والكلى .

حيث يمكن أن تزيد هذه المضاعفات من تعرضك للمرض ، لمنع الجفاف يجب أن تشرب كمية كافية من السوائل يوميًا لجعل لون البول أصفر باهتًا ، ينصح بالماء لأنه خالٍ من السعرات الحرارية والمواد المضافة والسكر .

في حين أن الشاي والعصير مرطبان أيضًا ، فمن الأفضل الحد من تناول عصير الفاكهة والشاي المحلى بسبب احتوائهما على نسبة عالية من السكر .

كإرشادات عامة يجب أن تشرب عندما تشعر بالعطش وتتوقف عندما لا تعود عطشانًا ، قد تحتاج إلى المزيد من السوائل إذا كنت تمارس الرياضة بشكل مكثف أو تعمل بالخارج، أو تعيش في مناخ حار .

من المهم ملاحظة أن كبار السن يشرعون في فقدان الرغبة في الشرب ، لأن أجسامهم لا تشير إلى العطش بشكل كافٍ ، حيث يحتاج كبار السن إلى الشرب بانتظام حتى لو لم يشعروا بالعطش .

زيادة مناعة الجسم سريعا بالأعشاب

تساعد بعض الأعشاب المضادة للفيروسات الجهاز المناعي في الدفاع ضد الفيروسات والالتهابات ، تعمل هذه الأعشاب أيضًا كعلاجات طبيعية للإنفلونزا وتقدم فوائد صحية أخرى للقلب والأوعية الدموية والجهاز الهضمي وتوفر دعمًا مضادًا للالتهابات ، ومن تلك الأعشاب :-

جذر عرق السوس

حيث يعتبر من مضادات الفيروسات ومضاد للبكتيريا ، حيث يعمل جذر عرق السوس بتعزيز جهاز المناعة ويستخدم عادة لعلاج قرحة المعدة لأنه يقتل الملوية البوابية .

أوراق الليمون المجفف

حيث تحتوي أوراق الليمون المجففة على مكونات متطايرة تزيد من المناعة وهو من أفضل  الأعشاب الطبية التي تقوي المناعة  .

الأوريجانو المجفف

حيث يحمي الأوريجانو المجفف من الفيروسات والبكتيريا ويمكن تناوله في كبسولة لتعزيز الشفاء .

غانوديرما

وهو عبارة عن نوع من الفطر يعرف باسم ريشي ، الجانوديرما هو عشب يستخدم على نطاق واسع في الطب الصيني لتأثيراته المعززة للمناعة وكذلك قدرته على المساعدة في مكافحة الالتهابات الفيروسية . 

العربيةChichewaEnglishEsperantoFrançaisEspañolTürkçe