4- الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال

40

4- الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال

First aid asthma children

الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال اطلع عليها، كذلك أسباب الربو القصبي لديهم، وكيفية علاج الربو للأطفال الأقل من 5 أعوام ومضاعفاته.

الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال
الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال

تقديم الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال يحول دون تطور الحالة لديهم إلى نوبة شديدة، ويُعد هذا المرض من أكثر الأمراض التي تتطلب الإلمام بإسعافاته والتوجه إلى قسم الطوارئ إذا لزم الأمر. لذا نلقي الضوء على كيفية علاج مرض الربو عند الأطفال، مسبباته وطرق الوقاية منه، وأهم الإسعافات اللازمة وقت حدوث النوبة.

الربو عند الأطفال

تتشابه أعراض الربو عند الكبار والصغار ولكنها أكثر إزعاجًا للطفل؛ لما تتسبب فيه من إعاقة لعبه ونومه والكثير من النشاطات التي يمارسها ويستمتع بها. فهو حالة مرضية تحدث باستمرار تؤثر على جهاز التنفس وبشكل خاص على الشعب الهوائية. 

من الجدير بالذكر أن مريض الربو يعاني باستمرار من التهابات في الشعب الهوائية، وعند تعرضه للمثيرات المختلفة لهذا المرض تزداد إنتاجية المادة المخاطية المتواجدة بالجدار الداخلي للقصبة الهوائية، وتبدأ العضلات المحيطة بها في التقلص؛ وهنا يحدث انسدادا بها يحول دون خروج الهواء من الرئة واحتجازه داخلها وبالتالي يصعب التنفس ويحتاج المريض إلى مزيد من الجهد للتنفس بشكل طبيعي، وتظهر أعراضه. تعرض الطفل لنوبة الربو يحتاج إلى تطبيق الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال على الفور؛ لتفادي ومخاطرها.

أعراض الربو عند الأطفال

أعراض الربو عند الأطفال
أعراض الربو عند الأطفال

التعرف على إصابة الطفل بالربو من الأمور الصعبة خاصة عند الرضع والأطفال التي لا تتعدى أعمارهم الـ 5 سنوات. يرجع ذلك إلى أن الأعراض الأولية لهذا المرض تتشابه كثيرًا مع  أمراض الجهاز التنفسي الأخرى. وتنقسم اعراض الربو القصبي عند الأطفال إلى:

أعراض شائعة الحدوث وهي:

  • صوت أزيز خلال عمليتي الشهيق والزفير.
  • قلة النوم وكتمت النفس وتسارعه.
  • كحة تحدث بشكل متكرر تزداد ليلًا وعند إثارة مسببات الربو للأطفال مثل الضحك، والبكاء وأثناء اللعب، والتعرض للهواء البارد.
  • إسهال ملازم للسعال فترة تتعدى الأسبوعين.
  • نهجان شديد مع المجهود، ويظهر غالبًا أثناء الرضاعة وممارسة نشاط بدني شديد للأطفال دون الرضع.
  • عدم امتثال الطفل إلى علاجات نزلات البرد وأدوية الالتهاب الرئوي الناتج عن عدوى بمجرى التنفس.

أعراض خطيرة

تحتاج إلى عمل الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال والتوجه الفوري للطوارئ وهي:

  • معاناة الطفل من أوجاع في الصدر وتعرق، كذلك زيادة معدل دقات القلب.
  • كفاح شديد من قبل الطفل حتى يلتقط أنفاسه، مع ملاحظة اتجاه ضلوع الصدر للداخل.
  • اتساع فتحتي الأنف واستخدام عضلات البطن في التنفس، وقد ينقطع النفس بضع دقائق ويعجز عن الكلام.

السعال الذي يشير إلى مرض الربو عادةً يزداد سوءً عند إصابة الطفل بنزلة برد أو دور أنفلونزا.

أسباب الربو عند الأطفال

أسباب الربو عند الأطفال
أسباب الربو عند الأطفال

يُصيب مرض الربو الأطفال بمعدلات عالية ومثيرة للقلق؛ على الرغم من ذلك لا توجد مسببات دقيقة لانتشاره. ولكن هناك عوامل تزيد احتمالية حدوثه ومن ثم الحاجة إلى الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال كما اتفق العلماء. وهي:

  • تكرار تعرض الجهاز التنفسي الخاص بطفلك لعدوى فيروسية.
  • العامل الوراثي من أهم مسببات الربو للأطفال.
  • الطفل المتبسر وغيره من الأطفال ممن يعانون من ضعف في المناعة.
  • تعرض الطفل لملوثات الجو المختلفة مثل دخان التبغ والمصانع وعوادم السيارات وغيرها بشكل مباشر ومستمر.
  • حساسية طفلك المفرطة تجاه الأتربة والوبر الخاص بالحيوانات المستأنسة والعفن (mold) وحبوب اللقاح.
  •  احتمالية إصابة الطفل بالربو في الأماكن شديدة البرودة أكبر. 

تشخيص الربو عند الأطفال

تتشابه اعراض الربو القصبي عند الأطفال بشكل كبير مع أعراض مرضية أخرى خاصة نزلات البرد؛ لذا في الغالب يلجأ الطبيب إلى اختبارات التنفس لتحديد مدى كفاءة الرئتين، ولكن مثل هذه الاختبارات يصعب تطبيقها على الأطفال الأقل من 5 سنوات؛ لذا يعتمد الطبيب في تشخيصه على المعلومات التي يحصل عليها من الأم من خلال طرح بعض الأسئلة عليها، ويلجأ أيضًا لبعض الاختبارات المعملية والأشعة السينية للصدر وكذلك اختبارات حساسية الدم والجلد.

خطوات الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال

هناك 4 خطوات مهمة يجب اتباعها حتى يتسنى لك إسعاف طفلك عند حدوث نوبة الربو وهي:

  1. معاونة طفلك للجلوس في وضعية مريحة.
  2. منح الطفل أدوية الطوارئ سريعة المفعول، التي تم وصفها من قبل الطبيب، والذي يعد أحد أهم خطوات الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال.
  3. القيام طمأنة الطفل وتهدئته لتقليل انفعاله والسيطرة على الحالة.
  4. الاتصال بالطوارئ ونقل الطفل إلى أقرب مركز طبي، وهذا في حالة عدم توفر الدواء الموصوف لطفلك أو تدهور الحالة.
  5. the clever robot from Amazon

تختلف كيفية علاج مرض الربو عند الأطفال، ودرجة الاستجابة من طفل لآخر وفقًا لخطورة الحالة والصحة العامة للطفل وقوة مناعته، والتقلبات الموسمية المحيطة بالطفل.

https://amzn.to/38uGM2N

علاج مرض الربو عند الأطفال

الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال
علاج مرض الربو عند الأطفال

حتى الآن لا يوجد علاج يؤدي إلى الشفاء من مرض الربو بنسبة 100%،  ولكن توجد خطط علاجية يتبعها معظم الأطباء تعتمد على نهج تدريجي للسيطرة على ذلك المرض والتقليل من عدد النوبات وهي:

  • وصف تمارين التنفس للأطفال فوق الخمس سنوات لدورها الفعال في رفع  كفاءة الرئتين وزيادة قدرتها على استقبال الهواء بشكل طبيعي.
  • استخدام الأدوية سريعة المفعول والتي يقتصر أخذها عند حدوث النوبة، وفي حالات الاشتباه ووجود أعراض بسيطة بمعدل تكرار ضعيف جدًا.
  • القيام بوصف أدوية السيطرة في الحالات الشديدة ذات الأعراض المنتظمة، ويتم تحدد جرعة محسوبة لها ومدى زمني معين.
  • يعتمد الطبيب في خطة علاجه على أجهزة الاستنشاق للأطفال التي تتعدى أعمارهم الـ 5 سنوات لإمكانية توجيههم وتحديد الوقت المناسب للاستنشاق لجلب الدواء إلى الرئة.
  • يتم وصف البخاخات للأطفال الأقل عمرًا لسهولة استخدامها حيث تقوم بتحويل الدواء إلى زياد يتنفس الطفل، أو استخدام الأجهزة الملحق بها قناع للوجه.

an application for remote control

تتميز أجهزة الاستنشاق بأنها أكثر أمانًا على الطفل لقدرتها على توصيل المادة الفعالة الخاصة بالعلاج دون المرور بالدم.

مضاعفات الإصابة بمرض الربو لدى الأطفال

يحدث لمرضى الربو من الأطفال مضاعفات على المدى القريب منها عجز الطفل عن القيام بنشاطاته اليومية بشكل طبيعي مثل التخلف عن الذهاب للمدرسة ،والقلق أثناء النوم؛ وقد يتسبب في حالات أخرى مضاعفات طويلة المدى مثل التهابات خطيرة ومتكررة في الرئتين، ضيق شديد في القصبات الهوائية يرفع من معدل حدوث النوبات وقد يؤدي إلى الوفاة .غالبًا ترجع المضاعفات ذات المدى الطويل إلى عدم الالتزام بطرق الوقاية والعلاج، وعدم معرفة الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال.

الوقاية من الربو عند الأطفال

الوقاية خير طريق لتجنب حدوث نوبات الربو وتفاقم الحالة وتتمثل فيما يلي:

  • تجنب مهيجات حساسية الجهاز التنفسي لدى الطفل، مثل الدخان والروائح النفاذة والمنظفات.
  • التنظيف المستمر؛ للتخلص من الأتربة ووبر الحيوانات المنزلية وغير ذلك من المثيرات.
  • توجيه الطفل بالبعد عن محفزات المرض، والحفاظ على النظافة الشخصية والعادات الصحية.
  • الحرص على منح الطفل التطعيمات المختلفة سواء ضد الأنفلونزا أو غير ذلك للرفع مناعة الطفل.
  • القيام بنشاط رياضي مناسب يزيد من كفاءة الرئتين، وتجنب المجهود الزائد والانفعالات الشديدة.
  • الحفاظ على وزن الطفل والحرص على تقديم الطعام الصحي يرفع المناعة مما يقلل فرصة الإصابة بهذا المرض اللعين.
  • اتباع خطوات الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال تجنبًا لتفاقم الحالة عند حدوث النوبة.

ما-هي-أعراض-نقص-الفيتامينات

الأسئلة الشائعة حول الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال

هل مرض الربو يؤثر على القلب؟

توجد علاقة وثيقة، حيث إن ارتفاع ضغط الرئة، وانقطاع النفس أثناء الليل يرفع من نبضات القلب ويقلل من نسبة الأكسجين، مما يؤثر بالسلب على القلب وشرايينه خاصة الجهة اليمنى منه. 

ما الفرق بين الحساسية والربو؟

المسببات واحدة، ولكن الأعراض مختلفة حيث إن الحساسية يصحبها احتقان بالأنف وسريان وعطس، ونزول دموع من العين.

هل مرض الربو يزول عند الأطفال؟ 

لم يُكتشف حتى الآن علاج نهائي للربو سواء للكبار أو الصغار، وكل ما هو متوفر في وقتًا الحالي مجرد وسائل تضع أعراض الربو تحت السيطرة، ولكن قد يختفي مرض الربو عند الأطفال بنسبة 50% عند البلوغ أو تمام الست سنوات، والنصف الآخر قد يلازمه طول العمر.

 ختامًا‌؛ نستطيع القول بأن على الرغم من أن الربو خطير ويستحيل والتشافي منه، ولكن يمكن التعايش معه عن طريق مراقبة المرض وعلاجه بشكل مستمر، ومعرفة مسبباته وطرق الوقاية منه، وكيفية عمل الإسعافات الأولية للربو عند الأطفال.

الإسعافات الأولية لطفل بلع عملة معدنية، أشهر علامات حدوث ذلك

First aid for a child swallowing a coin

الإسعافات الأولية لطفل بلع عملة معدنية، وماذا يحدث إذا ابتلعها؟، وطرق استخراجها من بطن طفلك والعلامات التي تظهر على الطفل عند ابتلاعها.

الإسعافات الأولية لطفل بلع عملة معدنية من الموضوعات الهامة؛ التي يجب على جميع أفراد الأسرة أن يكون لديهم دراية بها خاصة الأم. فهی ظاهرة مفزعة واحتمالية حدوثها مرتفع؛ بسبب فطرة الطفل التي خلقه الله عليها وهي الميل إلى اكتشاف كل ما حوله والعبث به. سنتعرف سويًا على أهم هذه الإسعافات عبر السطور التالية.

ماذا سيحدث إذا ابتلع الطفل عملة معدنية؟

قبل التطرق إلى الإسعافات الأولية لطفل بلع عملة معدنية لابد من معرفة أن العملة لا يوجد أمامها عند ابتلاعها إلا طريقين ويحدد الطريق التي تسلكه مدى خطورة الموقف وتتمثل هذه الطرق في:

 مجرى جهاز التنفس

عندما تسلك العملة هذا الطريق فذلك يشكل خطر كبير على حياة الطفل، لضيق هذه المنطقة التي قد تحول دون مرورها ومن ثم اختناق الطفل.

مجرى القناة الهضمية

هو طريق أكثر أمانًا ولا يتسبب في ظهور أي أعراض خطيرة أو مزعجة على الطفل سواء كانت خاصة بالتنفس أو الهضم، ويعد وصول العملة للجهاز الهضمي إشارة إلى أنها اجتازت الجهاز التنفسي وسوف ينتهي بها المطاف إلى الخروج من الجسم أثناء التبرز، وهذا خلال أسبوع على الأكثر .ينصح الأطباء بعمل أشعة إكس للطفل خلال الـ 24 ساعة الأولى من حدوث ذلك، لتحديد مكانها بدقة

أعراض بلع الطفل لعملة معدنية

إليكِ أعراض وأشهر علامات بلع الطفل عملة معدنية، وهي:

  1. معاناة الطفل من عسر في البلع، ويزيد احتمالية هذا في الأشهر الأولى من عمر الطفل حتى تمام السنتين؛ خاصة إذا كان حجم العملة كبيرا فيصعب مرورها. 
  2. اضطرابات في الجهاز التنفسي مثل تلاحق الأنفاس وغيره، كذلك صعوبة في التحدث وزرقان؛ عند انسداد القصبة الهوائية.
  3. زيادة لعاب الفم، وكحة مستمرة. 
  4. سماع صوت غير مألوف أثناء التنفس، وبكاء مستمر من قبل الطفل. 
  5. تقلصات وقيء مصحوب بدم، وهذا في حالة تعلقها بجدار المعدة، وكذلك ظهور دم بالبراز.
  6. إعياء عام ورفض الرضاعة، وارتفاع في حرارة الجسم وقد يصل الأمر إلى إغماء.

خطوات الإسعافات الأولية لطفل بلع عملة معدنية

لتفادي خطورة بلع عملة معدنية، لابد من اتباع عدد من الإسعافات الأوليه عند حدوث ذلك، أهمها:

  • التوجه الفوري إلى أقرب مركز صحي، وهذا في حالة استقرار العملة بالقصبة الهوائية وظهور علامات الاختناق عليه.
  • إذا اجتازت العملة القصبة الهوائية يمكنك منح طفلك رغيفًا من الخبز؛ لقدرته على عمل غلاف خارجي حولها ليصبح الأمر أكثر أمانًا. 
  • َإعطاء الطفل أحد الأدوية المطهرة للمعدة، يساعد في علاج بلع عملة معدنية.
  • الكف عن الضغط على بطن طفلك وإجباره على التقيؤ.
  • الامتناع عن إعطاء الأدوية أو الأطعمة الملينة لتسهيل الإخراج، فقد يتسبب في خدش بجدار المعدة.
  •  لا داعي للطرق على ظهر طفلك، فذلك لا جدوى من ذلك في حل مشكلة ابتلاع الطفل عملة معدنية.

تعد الاستشارة الطبية أفضل طرق الإسعافات الأولية لطفل بلع عملة معدنية

كيف أعرف أن طفلي بلع عملة معدنية؟ 

 قد يراودك الشك أحيانًا بأن ابني قام  بابتلاع عمله معدنيه، وتستفسري عن كيف أعرف ذلك؟ أحب أبلغك إذا كانت العملة ذات حجم كبير سيصعب مرورها من منطقة المريء esophagus الخاص بطفلك وتنحسر به؛ ويرافق ذلك على الفور ظهور أشهر علامات بلع الطفل عملة معدنية والمذكورة أعلاه، وبهذا ينتهي شكك وعليك التوجه إلى الطبيب المختص في أسرع وقت ممكن. 

بينما إذا لم يظهر عليه أي علامات، فعليك تتبع براز طفلك لمدة يومين؛ حيث إن الاحتمال الأكبر أنها سيتم طردها أثناء علمية الإخراج، وبهذا تنتهي المشكلة. أيضًا قد تظل العملة بالأمعاء لمدة تتعدى اليومين؛ ويبدو البراز باللون الأسود، الأمر الذي يتطلب التوجه أيضا للطبيب لعمل الإسعافات الأولية اللازمة؛ وفي حالة عدم ملاحظة أيًا مما سبق، فتأكدي أن كل ما يدور في ذهنك مجرد وهم.

كيفية استخراج عملة معدنية من بطن طفل؟

يعتمد الطبيب على أكثر من وسيلة عند استخراج عملة معدنية من بطن طفل صغير قام ببلعها، ومن أهم 4 أساليب لعلاجها ونزعها ما يلي:

  1.  تحديد مكان العملة، وهذا من خلال عمل أشعة سينية للطفل.
  2. عند تعلقها بجدار المريء؛ يستعمل المنظار من أجل نزعها، وهي مرحلة سهلة التنفيذ، وغالبا يتم فيها تخدير الطفل لتقليل هلعه.
  3. يضطر الطبيب إلى إخضاع الطفل للتدخل الجراحي؛ في حالة استقرارها بمكان من الصعب الوصول إليه، وهذا الوضع الأسوأ.
  4. إذا كانت في أسفل البطن، يوصي بتركها حتى الخروج مع البراز.

الأسئلة الشائعة عن الإسعافات الأولية لطفل بلع عملة معدنية

ما هي خطورة ابتلاع عملة معدنية على الأطفال؟ 

تركيبة العملة تتضمن مواد كيميائية، لذا فإن تركها بالجسم فترة طويلة دون التخلص منها يتيح فرصة تفاعلها مع حمض المعدة، ومن ثم تسمم الطفل.

بنتي بلعت جنيه، أعمل أيه؟

عليك أن تتوجهي إلى طبيب جهاز هضمي ومناظير أطفال، للتأكد من عدم تواجدها عند بداية المرء، حيث بقائها بهذه المنطقة لمدة تتعدى 12 ساعة، قد يؤدي إلى انسداد المريء، الأمر الذي قد يتطلب إجراء عملية تسليك.

بهذا نكون سردنا لكم خطوات الإسعافات الأوليه لطفل بلع عمله معدنيه، وكيفية استخراج عملة معدنية من بطن طفل وخطورة بلع طفل عملة معدنية، وعلينا ألا نبخل على أطفالنا بمجهودنا وأوقاتنا من أجل مزيد من العناية والحماية فهم أمانة في أعناقنا.

الإسعافات الأولية لإصابات البطن؛ أهم أنواع الإصابة وطرق التعامل معها

First Aid Abdominal Injuries

بروتوكول الإسعافات الأولية لإصابات البطن من الأمور التي يجب على كل مسعف تعلمها، يضم البطن عددًا من الأعضاء الهامة وقد ينقذ الإسعاف الأولي حياة المصاب في الإصابات الشديدة.

الإسعافات الأولية لإصابات البطن أهم الأنواع وطرق التعامل معها
الإسعافات الاولية لإصابات البطن أهم الإصابات وطرق التغامل معها

الإسعافات الأولية لإصابات البطن تلزم عند حدوث إصابة في المنطقة الواقعة فوق تجويف الحوض أسفل القفص الصدري، تتميز منطقة البطن بمساحتها الواسعة وعدم وجود عظام تحميها لذلك فهو معرض لمجموعة من الإصابات كالكدمات والنزف والجروح إضافة إلى الفتق. قد تسبب الإصابات في البطن أضرارًا خطيرة، ويمكن أن تحدث نزيفًا داخليًا قد يكون مميتًا ما لم تتم معالجته وإجراء الإسعافات اللازمة قبل التوجه إلى المشفى.

أنواع إصابات البطن

لا يوجد هيكل عظمي يحمي تجويف البطن الذي يحتوي عدة أعضاء ويعتمد في حمايته على الأنسجة الرخوة في جدار البطن إضافة إلى الجلد وطبقات اللفافة، يضم التجويف البطني العديد من الأجهزة والأعضاء الحيوية كالمعدة والكبد والطحال والأمعاء التي يمكن أن تصاب بمجموعة متنوعة من الإصابات، مثال:

الضربات

عندما يصاب البطن أو المعدة بضربة قد تتأثر الأعضاء الموجودة وقد يعاني المريض من ألم شديد وضيق حاد في التنفس، كما قد تتسبب الضربة بحدوث شلل مؤقت في الحجاب الحاجز. يتم الإسعاف الأولي للمريض المعرض لضربة البطن بالتهدئة ودعم التنفس الطبيعي.

الفتق

قد يسبب زيادة الضغط داخل البطن أو إصابة البطن حدوث فتق البطن مع بروز الأمعاء من جدار البطن من خلال حلقة الفخذ أو القناة الإربية، يسعف المصاب إلى المشفى لتدبير الفتق لمنع اختناق الأمعاء وتنخر الأنسجة.

الكدمات في عضلات البطن

تشكل عضلات البطن الدعامة الرئيسية لمنطقة البطن وتكون عرضة لأنواع متعددة من الإصابات والكدمات، تعالج بالتمدد والراحة.

الإصابات الحادة

تسبب الصدمات الحادة أو الحوادث إصابة الأعضاء الداخلية، ويمكن أن تسبب الجروح حدوث نزيف داخلي قاتل أو فشل في الأعضاء. يجب مراقبة الأعراض ودرجة الألم، والإسعاف الفوري للمريض إلى المشفى.

علامات حدوث إصابة البطن

الإسعافات الأولية لإصابات البطن وعلامات حدوث إصابة البطن
علامات حدوث إصابة البطن

من الممكن أن تكون إصابة البطن عابرة بأعراض خفيفة، وقد تظهر مؤشرات ودلائل تدل على إصابة البطن نذكر منها:

  • ألم شديد واحتمال تشنج عضلي عبر جدار البطن.
  • كدمات في جلد البطن.
  •  الغثيان والقيء.
  • عدم قدرة المريض على الوقوف والإمساك بالمنطقة.
  • جرح نازف أو إصابة واضحة بالبطن.
  • بيلة دموية أو عدم قدرة على التبول قد يدل على تمزق بالمثانة.
  • انتفاخ الأمعاء أو البراز المدمى قد يشير إلى انثقاب المعدة أو الأمعاء.

خطوات الإسعافات الأولية للجرح المفتوح في البطن

عند تواجد جرح مفتوح أو نازف في البطن يجب اتباع التسلسل الصحيح للإسعافات الأولية لإصابة البطن لتدبير الجرح دون التسبب بمزيد من الإصابة للمريض، فيما يلي أهم 10 خطوات للعلاج:

  1. ارتداء قفازات معقمة.
  2. وضع الشخص على ظهره بحذر ويفضل ثني الركبتين عند قدرة المريض.
  3. الانتباه إلى عدم الضغط المباشر على الجرح.
  4. عدم الضغط على أي عضو ظاهر من الجرح المفتوح لدفعه داخل البطن.
  5. نزع الملابس أو قصها من المنطقة المحيطة بالجرح، ويمنع القيام بهذه الخطوة في حال التصاق الملابس أو وجود تلوث كيميائي.
  6. تغطى الضمادات بغطاء بلاستيكي إذا أمكن مع التأكيد أن الضمادة نظيفة ومحكمة بما يكفي لمنع الانزلاق دون الضغط على الأمعاء
  7. في حال اختراق جسم غريب يكون هناك جرح دخول وجرح خروج، عندها يعالج الجرح الأكثر خطورة أولًا.
  8. لا يقدم الطعام أو الشراب للشخص المصاب ويمكن ترطيب الشفاه.
  9. يراقب المصاب عن كثب وخاصةً في حالة الصدمة ويفحص في حال وجود إصابات أخرى.
  10. لا تقم بفحص أو تنظيف أو محاولة إزالة أي جسم غريب من البطن المفتوحة.

خطوات الإسعافات الأولية لكدمات البطن

خطوات الإسعافات الاولية لإصابات البطن كدمات البطن
خطوات الإسعافات الأولية لكدمات البطن

تحدث كدمات البطن نتيجة إصابة البطن أثناء الحوادث المرورية، والسقوط، كذلك حوادث الاعتداء. بسبب تمزق الأوعية الدموية ونزف الدم تحت الجلد. في حال إصابة البطن بالكدمات يمكن التعامل معها بالخطوات التالية:

  • إبقاء المريض مستقرًا في وضع ثابت.
  • وضع الثلج أو الكمادات الباردة على المنطقة المصابة لتخفيف الألم والتورم.
  • الضغط على المنطقة المصابة بالكدمة في حال تورمها.
  • الراحة وإبعاد المؤثرات الخارجية عن المنطقة المصابة بالكدمة.
  • تصوير البطن لمعرفة درجة تضرر الأعضاء الداخلية.
  • طلب المساعدة الطبية العاجلة في حال الكدمات الشديدة أو النزيف الحاد.

إجراءات الإسعافات الأولية لإصابات البطن الرياضية

يمكن حدوث صدمة للبطن أثناء الألعاب الرياضية، ويتوافر في الملاعب أشخاص مدربين على الإسعاف الأولي للتعامل مع إصابات البطن وعلاجها بشكل صحيح. تتراوح إصابات البطن عند الرياضيين في شدتها من إجهاد البطن إلى النزيف الداخلي، وحتى أبسط إصابات البطن والصدر يمكن أن تكون مؤلمة. وتقدم الإسعافات الأولية في إصابات البطن عند الرياضيين وفق الخطوات التالية:

  • وضع المصاب بوضعية مريحة.
  • عند الإمكان يرفع الرأس قليلًا وتثنى الركبتين.
  •  تفك الملابس وتبعد عن موضع الإصابة.
  •  في حال بروز الأمعاء لا تضغط وإنما تغطى بضماد غير لاصق.
  •  مراقبة العلامات الحيوية للمريض.
  •  طلب المساعدة الطبية العاجلة.
  •  محاولة تدبير الإصابات الأخرى المرافقة.

الإسعافات الأولية لإصابات البطن عند الأطفال

الإسعافات ىالأولية لإصابات البطن عند الأطفال
الإسعافات الأولية لإصابات البطن عند الأطفال

الأطفال كثيرو الحركة عادةً، وهذا ما يعرضهم للسقوط والحوادث، كما تسبب ضعف العضلات والأربطة حدوث الفتق الإربي في البطن، وقد يسبب التعرض لإصابات على مستوى البطن حدوث كدمة في بطن الطفل، قد تكون حادة وتسبب تلف الأعضاء الداخلية للبطن (Abdominal Organs). وتكون طرق الإسعافات الأولية لإصابات البطن عند الأطفال كالتالي:

  1. وضع الطفل بوضعية مريحة وعدم تعريضه للحركة.
  2. تهدئة الطفل ودعمه نفسيًا.
  3. إجراءات أولية لتقييم لدرجة الأذية في البطن والبحث عن الكدمات والجروح.
  4. فحص الظهر ومنطقة العجان.
  5. إجراء تصوير بالأشعة لمنطقة الإصابة.
  6. طلب المساعدة الطبية الفورية في حالة الألم الشديد أو الكدمات المنتشرة أو النزيف.

الأسئلة الشائعة

متى تكون كدمات البطن خطيرة؟

عند استمرار تورمها أو حدوث تجمع دموي فوقها أو مرافقتها حدوث نزيف في مناطق متفرقة من الجسم. يمكن أن تشير إصابات البطن إلى مشاكل خطيرة كأمراض الدم. 

ما هي مضاعفات إصابات البطن؟

قد تسبب إصابات البطن مشاكل لاحقة تشمل انسداد الأمعاء، وحدوث نزف أو إنتان معمم داخل البطن.

يعد البطن من الأعضاء المهمة وغير المحمية في الجسم، ويشكل تعرضه للإصابات خطرًا محتملًا، لا يجب التقليل من شدة أي إصابة بالبطن لأنها قد تكون مميتة لذا من المهم إجراء الإسعافات الأولية لإصابات البطن بشكل سريع وفعال.

العربيةChichewaEnglishEsperantoFrançaisEspañolTürkçe