4 سلوكيات تسرق أموالك دون أن تشعر

41

4 سلوكيات تسرق أموالك دون أن تشعر

سلوكيات تسرق أموالك دون أن تشعر

في عالم استهلاكي، وأمام العروض المختلفة والكثيرة، من السهل جدا أن تشتري دون أن تدرك حجم إنفاقك، حتى وإن كان دخلك جيدًا ! فالمال الذي تستطيع توفيره من حسن تدبير مصروفاتك، يمكن أن يعزز جانبا من جوانب حياتك و حياة أبنائك. ويمكن أن يؤمِّن لك مستقبلا أفضل إذا أحسنت استثماره.

نشر موقع “تايم” أربع سلوكيات تتسبب لصاحبها في إهدار ماله دون ان يشعر :

1.تشتري أشياء جديدة لمجرد أنها جديدة

إذا كنت ذلك الشاب الذي يقف في صف الانتظار منذ منتصف الليل حتى الصباح، بانتظار النسخة الجديدة من “آيفون”، فيجب أن تعلم أنه دائما سيكون هناك إصدارات جديدة، ففي حال توقفت الشركات عن إنتاج أشياء جديدة فستخرج من السوق.

الأمر نفسه يتكرر مع جميع أنواع المشتريات، حتى السيارات، وأنت تشتري سيارتك الجديدة، ستجد أمامك نموذجاً لسيارات العام القادم، وبمجرد أن تقودها خارج الوكالة فهي تخسر 11 بالمائة من قيمتها، وفي السنة الأولى تخسر حوالي 19 بالمائة من سعرها، ولتعويض ذلك تحتاج وقتاً طويلاً.

2. تشتري ما لا تحتاجه في مواسم التنزيلات

في العديد من المناسبات تعلن المتاجر عن التنزيلات في أسعارها، وقد تكون واحداً من أولئك الذين يقفون في الزحام لشراء أشياء خلال التنزيلات للاستفادة من الخصم، سواء في المحلات الحقيقية أو حتى المتاجر على الإنترنت، ورغم أنك تحاول البحث عن الأماكن الأرخص للتسوق، فإنك تهدر مالك بشراء أشياء لا تحتاجها فعلياً، لكنك صادفتها بسعر وجدته مناسباً فأخذتها، حتى وإن لم تدفع ثمناً باهظاً في أحد المحلات الفاخرة، لكن بطريقتك تلك فإنك تدفع مبالغ صغيرة في كل مرة لأغراض غير ضرورية، وفي المجموع ستجد أن المحصلة كبيرة.

3. تأكل بالخارج أكثر مما تأكل في البيت

إذا كنت تتناول فطورك خارج البيت، وتطلب الغداء عبر خدمة التوصيل، وتشتري قهوة مساءً.. فيجب أن تدرك أنك تهدر مالاً أكثر من اللازم، في الوقت الذي يمكنك أن تتناول فيه طعاماً أفضل في البيت وبتكاليف أقل. تناول الطعام في الخارج سيستنزف أموالك دون أن تشعر فاحرص على تحضير وجبتك المنزلية واجلبها معك إلى العمل لتتناولها بدلاً من شراء الوجبات الجاهزة أو السريعة بشكل يومي!

4. لا تخطِط لنفقاتك فلا تشعر بضياع مالك.

سيكون من الأسهل كثيرا أن تنفق بأكثر مما تتصور لو لم يكن لديك ميزانية. إذا لم تعرف إلى أين يذهب مالك فستجد مكانًا لإنفاقه. خصوصا حينما يتعلق الأمر بالإنفاق على مواد سريعة الاستهلاك مثل الطعام والترفيه وجميع رغباتك. ويمكن لحفنة من العادات السيئة أن تكلفك شهريًا ما لا تتحمله في كثير من الأحيان.

يكره معظم الناس فكرة وضع موازنة أو تخطيط إنفاقهم. لماذا؟ ببساطة لأنهم يعتقدون أنهم يعملون بجد كل أسبوع، ولا يريدون أن يعيشوا تحت أي قيود. والحقيقة أنهم لا يدركون المفهوم الحقيقي للتخطيط ما يُحقِّقه. تخطيط مصروفاتك و تتبع نفقاتك شهريا في الحقيقة لا يجب أن تكون عملية مُقيِّدة لحياتك على الإطلاق، ولا يجب أن يمنعك هذا من شراء ما تريد، بل الهدف من هذا التخطيط أنه يوجِّهك وحسب لأولوياتك اليوم ويؤمِّن لك مسؤوليات و احتياجات الغد.

طرق توفير المال : مبادئ الادخار + 15 طريقة توفير واقعية

طرق توفير المال

طرق توفير المال

توفير المال مهمة شاقة بالنسبة للكثيرين، نظراً لكثرة المتطلبات والمسؤوليات المالية. هناك من يحاول السيطرة على الإنفاق واتباع  طرق توفير المال مختلفة، لكنه يجد صعوبة في التمسُّك بالموازنة الشهرية وخطة الادخار. ومن هنا تاتي أهمية تنمية مهارات الادخار و ومعرفة المبادئ الأساسية للتخطيط المالي الشخصي للنجاح المالي و تجنّب الوقوع في براثن الديون.

طبعا، ليس من السَّهل تحديد المبلغ المطلوب للتوفير بجَانب الالتزامات المالية الشهريّة بشكل واقعي، خصوصا وإن لم تقُم بذلك من قبل. إن زيادة معدّل الادخار يتطلّب مزيدًا من الحكمة والتبصُّر عند اتخاذ القرار المالية والقيام بمختلف تعاملاتك المالية.

مبادئ أساسية للنجاح في توفير المال

الادخار في حياتنا المعاصرة حاجة ملحة، تحسباً لأي مفاجآت تطرأ على حياة الإنسان، وأبجديات «كيف اوفر من راتبي» تكمن في نقاط محددة، وتتمثل في:

– الوقوف على الدخل وحجم الانفاق، بحيث نقارن بين الدخل والمصروفات بهدف تحديد الأمور التي لا غنى عنها وما يمكن الاستغناء عنه.

– استثماء النفقات الضرورية التي لا يمكن الاستغناء عنها، وتحديد الأمور الأخرى التي يمكن إعادة النظر فيها يستطيع أن يحدد القيمة الزائدة عن الاحتياج الفعلي التي يمكن أن يوفر منها إلى المستقبل.

– تقسيم المدخرات إلى شقين : شق يسمى رصيد طوارئ وعدم اللجوء إليه إلا في حالات الطوارئ فعلا. والشق الثاني يضمّ المدخرات التي نقوم بتوفير المال من أجل اهداف محددة كشراء أثاث أو سيارة…

– الادخار ثقافة وقناعة متى ما ترسخ لدى الإنسان أصبح يدرك أهمية الاحتفاظ بجزء من موارده المالية ليس لاستهلاكها وإنما لتنميتها وتوليد دخل جديد منها وهذا ما يسمى بالأمان المالي.

15 أفضل طريقة لادخار المال

في الواقع ، لا تتطلب طرق توفير المال أكثر من القيام ببعض التغييرات البسيطة في عادات الإنفاق اليومي التي بقيمتها الإجمالية ستصنع فارق كبير :

1. تقسيم الراتب الشهري

إذا كنت تواجه صعوبة في السيطرة على الإنفاق، حاول أن تقسم الرَّاتب الشهريّ ما بين النَّفقات والادّخار والاستثمار أيضاً، وتضع كلا منها في ظرف مُنفصل مع بداية كل شهر، ومن ثم العمل على عدم تجاوز المبلغ المُخصَّص حتى نهاية الشهر. فهذا يُساعدك على التَّحكم بالميزانيَّة، ويُعزّز من قدرتك على إدارة النَّفقات.

2. إلغاء الاشتراكات أو تقليل قيّمتها

إليك نظرة على الاشتراكات الشهرية جميعها، وحدد أهمية كل منها، وتعرف على البدائل المُتوفّرة لها. فقد يمكنك الحصول على بعض منها مجانا أو تقليل قيّمتها بدلاً من دفع كامل قيمة الاشتراكات الحالية. فإذا كنت من متابعي صحف إخبارية أو مجلات ثقافية، قم بإلغاء شراء المجلات والصحف الإخبارية التي توفر نسخا إلكترونية مجانا.

3. اجعل عملية التوفير تلقائية

قد تؤثر فكرة الانتظار وعدم وضع المال المُخصّص للتوفير جانباً خلال أول الأسبوع أو الشهر سلباً على نجاح خطتك. فهناك بعض الخدمات البنكية التي تُساعدك على حل هذه المُشكلة مثل خدمة (أمر التحويل التلقائي المُستديم) بين حسابات العميل مجاناً، حيث يمكنك تحويل المبلغ الذي تريد توفيره تلقائيّاً كل شهر من الحساب الجاري إلى حساب التّوفير الخاص بك.

طرق توفير المال

4. ضبط الانفاق والتمسك بالميزانية

ضبط الانفاق هو أول خطوة نحو توفير المال، و أول إجراء لضبط الإنفاق يبدأ من الالتزام بموازنة شهرية تأخذ بالاعتبار حجم الدخل ونسبة الادخار وملائمة ذلك مع المصروفات. فمن خلال تحديد مبلغ الإنفاق وعدم تجاوزه ستتمكن من وضع خطة للإذخار. لهذا عليك التخلي عن النفقات غير الضرورية، والتضحية ببعض الترفيه حتى تتمكن من الوصول للهدف المنشود.

5. الاستغناء عن رفاهية مؤقتة

بالرغم من أنه خيار صعب ولكنه هدف يستحق التضحية، فمثلاً إذا كنت تُعد لرحلة ترفيهية خلال هذا العام، قد يكون من الحكمة إلغائها أو تأخيرها، حيث أنك ستوفر مبلغ مهم من المال. أحيانا يجب الاستغناء عن بعض النفقات في مقابل تعجيل الوصول إلى هدف أهم.

تطوير الذات

6. الإلمام بمهارات التسوق الذكي

وضحت احد الدراسات أن 62% من المتسوقين يروحوا للتسوق من أجل المتعة و 28% يتسوقوا لحاجتهم لبعض الأغراض. لذلك احذر ان يكون التسوق لديك مجرد حاجة نفسية وعاطفية. إن تطبيق أساليب التسوق الذكي يعتبر من أقوى طرق توفير المال أيضا، فمهارات التسوق الذكي تُساهم في خفض قيمة فاتورة التسوق.

7. التقليل من تناول الطعام خارج البيت

تناول الطعام في المنزل له آثار إيجابيَّة كثيرة على حياة الفرد الصحيَّة والماليَّة. فمن الناحية الصحيَّة; تعدَّ الوجبات الجاهزة والسريعة مضرة، لما تحتويه هذه الوجبات الجاهزة من نسبة كبيرة من الدهون والكربوهيدرات التي تضرُّ بالصحة، وقد تُسبّب الإصابة بأمراض مُزمنة مثل السّمنة. ومن الناحية الماليّة يمكنك توفير كثير من المال إذ نجحت في التقليل من تناول الطعام . خارج البيت وتجنّبت نفقات المطاعم المُرتفعة.

8. بيع الأغراض التي لا تحتاج إليها

لبيع الأغراض القديمة التي لا تحتاج إليها مردود إيجابي نفسيا وماليا، حيث تمكنك هذه الخطوة من إعادة تنظيم المنزل، وإيجاد مساحات أكبر يمكن الاستفادة منها، ومن الناحية المالية قد تجني بعض المال الإضافي بدلا من تخزين الأغراض من دون الاستفادة منها.

9. ترشيد استخدام مواردك (غاز، كهرباء، ماء..)

لما لا تفكر في ترشيد استخدام الكهرباء والغاز والماء، حتى تقلّل من فواتيرك الشهرية؟! فمثلا لترشيد استهلاك الكهرباء يمكنك لأهل البيت التعوُّد على إطفاء الأنوار عند مغادرة الغرفة، استخدام لمبات موفّرة للطاقة، فصل الأجهزة الكهربائية في حال عدم استخدامها، و ضبط التكييف مثلا عند درجة 24 ْ لتجنب استهلاك زائد للكهرباء.

10. التوقف عن التدخين

لا يختلف اثنان عن ضرر التدخين الصحيّ البالغ الأثر لما تحتويه من مواد سامة، ناهيك عن الأسعار المرتفعة للتبغ ومشتقاته. فعليك أن تحسب كم علبة سجائر تدخنها في اليوم، وكم ستوفر خلال الشهر عندما تقلع عن التدخين. وينطبق هذا عن جميع العادات الإدماني.

11. الاقلاع عن استهلاك المشروبات الغازية

تعتبر أحياناً المشروبات الغازية جزءً أساسياً عند تناول الوجبات السريعة لدى العديد من الأشخاص، بالرغم من الأضرار الصحية التي تُسبّبها هذه المشروبات. فمن خلال التوقف عنها سيجعلك توفّر المال الذي تنفقه عليها في كل مرة. وتأتي أهمية هذه الخطوة في كونها تأتي في اتجاه بناء عادات الأكل الصحي.

12. إعداد وجبات طعام منزلية

من الجيد إعداد وجبات طعام في المنزل يومياً، فهذا يساعدك على توفير الكثير من المال، بالإضافة إلى التمتع بوجبات صحية.

13. إعداد القهوة بنفسك

قم بإعداد القهوة في المنزل قبل الذهاب إلى العمل أو إحضار معدات القهوة البسيطة معك إلى العمل. فمتوسط تكلفة شراء كوب القهوة الواحد حوالي 10 ريالات، فإذا كنت تشرب كوبين من القهوة يومياً، فإنك تنفق حوالي 600 ريال على القهوة فقط شهرياً.

14. المُقارنة قبل الشّراء

يمكنك توفير امال من خلال مقارنة أسعار المنتجات والخدمات الضرورية التي ترغب في شرائها، والحصول عليها بأقل سعر ممكن. فقد تمنحك هذه الخطوة فرصة لإعادة توجيه المبلغ المتوفّر من عملية  التَّسَوُّق لسدادِ بعض الدّيون أو ادّخاره.

15. تعرّف إلى حاجاتك الحقيقية

من الحكمة الإنفاق على حاجاتك الحقيقية، بالإضافة إلى التقليل من الإنفاق على الأشياء الغير أساسية. فهذا يجعل خطة التوفير أكثر سهولة. لذلك، فاجعل الأولوية للإنفاق على الأساسيات حتى تنجح في استثمار جميع طرق توفير المال الممكنة.

في النهاية ، من المهم أن يشعر المرء أنه يقود حياة مالية وشخصية متوازنة وسليمة، حتى يتمكن من تحقيق أهدافه. ومن الحكمة البدء في توفير المال من خلال استقطاع جزء من الراتب بعد التخلص أو السيطرة على الديون والتأكد من عدم وجود أي متأخرات في السداد. ولتحديد حاجاتك الحقيقية بشكل صحيح، تحتاج إلى تعلُّم المزيد من المهارات المالية وتعزيز مستوى الثقافة المالية لديك.

فوائد توفير المال

1. استقرار نفسي

يعرف الجميع أن الادخار له أهمية كبيرة في أن ينعم الفرد أو الشاب بالاستقرار النفسي أولاً ومن ثم الاجتماعي، فالشخص إذا كان مرتاح مادياً نظراً لإدراكه بتوافر المال لديه في حالة احتاج لشي معين سواء لشرائه أو استخدامه فسيكون مطمئن البال، بالإضافة إلى أن الشخص لن يعاني من الهموم والتفكير الطويل لتلبية احتياجاته أو احتياجات الأسرة أيضاً حالما توفر لديه مبلغاً مدخراً يساعده وقت الحاجة، بالتالي استقراره الاجتماعي يأتي كنتيجة للاستقرار النفسي».

2. تجنب الضائقة مادية

يتعرض العديد للضائقة للمالية التي تؤثر على نواحي حياتهم، بسبب عدم توفّر مبلغ من المال مدخر.

يجب أن يكون لديك رصيد طوارئ متين وأقل شيء يكون بقيمة ثلاث رواتب. خلاف ذلك، أنت مُعرّض في أي وقت لأزمة مالية قد تحتاج لشهور او ربما سنوات لتجاوزها. احسب حساب الطوارئ حتى لا تكون ممن يلومون أنفسهم عند وقوع ما لم يكن في الحسبان ولا يجدون كاش يسدّ هذه الثغرات المفاجئة.

أساليب تطوير الذات

3. توجيه إلهي

لا شك أن الادخار والتدبير و التوازن في الإنفاق هو توجيه إلهي، من خلال قوله تعالي: (وَلَا تَجْعَلْ يَدَكَ مَغْلُولَةً إِلَى عُنُقِكَ وَلَا تَبْسُطْهَا كُلَّ الْبَسْطِ فَتَقْعُدَ مَلُوماً مَّحْسُوراً). وهذا التأصيل الشرعي العقلي المنطقي يؤكد أن المسألة ليست وجهة نظر مقابل وجهة أخرى، إنما هي مسألة محسومة عقلاً ونقلاً.

كيف تحمي نفسك من الإفلاس آخر كل شهر

طرق توفير المال

كيف تحمي نفسك من الإفلاس

هل تجد نفسك تنفق راتبك الشهري حالما تستلمه ؟ أو أنك بمجرد أن تبدأ في الإنفاق تجد نفسك لا تستطيع التوقف؟ هل ترى أن طريقة تدبيرك للراتب تؤدي إلى تراكم الديون وعدم الادخار؟ هل تتساءل كيف تتجنب الإفلاس في آخر الشهر ؟ إليك 7 خطوات ونصائح بسيطة، ستمكنك من المحافظة على راتبك والتوفير منه أيضاً إذا رغبت بذلك، لكن إذا كانت لديك النية والعزيمة في ذلك.

1- اعرف أوجه إنفاقك

قم بتتبع مصروفاتك ودخلك من أجل امتلاك صورة دقيقة لوضعك المالي الحالي. ضع تصورا كاملا لدخلك ومصروفاتك.. فمثلاً، تحديد الدخل الثابت لكل شهر من راتب وغيره، وتحديد المصروفات الشهرية الثابتة من أقساط سيارة أو إيجار منزل.. ثم تقدير الحد الأعلى للمصروفات غير الثابتة من فواتير أو احتياجات منزلية بأنواعها كافة، إضافة لتخصيص مبلغ شهري للطوارئ، وما غير ذلك من رصيد أو فائض فإنه يدخل في رصيد ادخاري.

2- حدِّد لك أهداف ادخارية

ضع هدف تسعى إلى الوصول إليه مثل تَحسّين وضع منزلك أو السياحة أو شراء شيء ما كي تستطيع توفير المال بكل همة وعزيمة، فعندما يكون لديك هدف تسعى إليه سوف يساعدك ذلك ويزيد من إرادتك كثيراً في توفير المال بدلا من اللجوء للدين في كل مرة.

3- تجنَّب المظاهر الخدَّاعة

لا تحاول بعثرة مالك والافتخار بأنك تعيش في مستوي اجتماعي عالي كي تُرضي الآخرين ولا تشعر بأنك أقل منهم، بل اسكن في بيت يناسب دخلك واصرف حسب إمكانياتك المالية.

4- اتخِذ إجراءات وِقائية

إذا كنت شخصاً مبذراً ولا تستطيع أن تتحكم في صرفك للمال فيمكن أن لا تأخذ كل راتبك من البنك بل يفضل فتح حساب توفير وأن تأخذ ما تريد صرفه فقط في كل أسبوع من المصاريف الأساسية، كي تصرف فقط بحدود ومن دون بعثرة المال على أشياء لا لزوم لها.

5- الابتعاد عن الشراء بالدين

ننصحك بأن لا تفتح مجال للدّين من المحلات وشراء لوازم بيتك، لأنك سوف تشتري الكثير من الأغراض وتراكم الكثير من الديون عليك من دون أن تشعر بذلك.

6- تخلص من ديونك

لا تترك الديون تتراكم عليك وحاول سدها أولاً بأول، لأنها من أصعب ما يواجه الإنسان هو تراكم الديون والضغط النفسي والمادي الذي يتعرض إليه الشخص عند غرقه في الديون لفترة من الوقت.

7- خصِّص مبلغا للصدقة

حاول إخراج صدقة مالك كل شهر من راتبك إلي الفقراء والمحتاجين، وذلك كي يبارك لك الله في أموالك وحياتك.

وأخيرا ، إذا كان رابتك متدنيا و ضعيفا بحيث لا يلبي احتياجاتك الأساسية ، فبدل ان تبحث كيف تتجنب الإفلاس في آخر الشهر ! عليك أن تبحث سبل زيادة دخلك سواء من خلال البحث عن عمل آخر أفضل أو الحصول على عمل بدوام جزئي أو التفكير في بدء مشروع صغير جانبي.

11 نصيحة في التسوق الذكي

نقدم لك فيما يلي 11 نصيحة لتبنِّي أسلوب إنفاق سليم لتخفيض مصروفاتك أثناء التسوّق في مناطق رئيسية، ستُمكِّنك من توفير المال بنسبة أكثر من 20%.

1.خطِّط لمشترياتك مسبقًا.

إن الاندفاع إلى اتخاذ قرارات الشراء اللحظية سيؤدي إلى تضخم مصروفاتك أكثر من المتوقع. من علامات التسوق الذكي الذهاب إلى السوبرماركت مرة كل أسبوع، لأن تواجدك اليومي في السوبرماركت سيضاعف فاتورة مشترياتك.

قم بإعداد قائمة مشترياتك عندما تكون في حالة هدوء واسترخاء في المنزل. أو اجعل زوجتك تكتب لك طلبات وحاجيات الأسبوع، والتزم بالقائمة ما أمكنك واحرص ألاّ تنساق لرغباتك ومشتهياتك! فما في القائمة هو ما تحتاجه فعلا ، وما عدا ذلك ليس ضروريا و سيأكل من ميزانيتك.

2.تجنّب الشراء المُتسرِّع والمندفع.

إذا كان التخطيط المسبق لعمليات الشراء أمر جيد، فإن قرار الشراء اللحظية أمر في غاية السوء. ومن مهارات التسوق الذكي أن تتجنّب اتخاذ قرارات الشراء للأسباب الخاطئة. وأن لا تكون زيارة المحلات التجارية للمرح وحسب. إذا كنت تشتري مقتنيات لأنك تعتبر تجربة التسوق أمرًا ممتعًا، فستنتهي على الأرجح إلى إنفاق مال كثير على أشياء لا تحتاج إليها.

3. حاوِل أن تتسوّق بمفردك.

قد يقوم الأطفال، أو الأصدقاء الذين يحبون التسوق، بل وحتى الأصدقاء اللذين يعجبك ذوقهم في اختيار الأشياء بالتأثير عليك لإنفاق المزيد من المال. وفي حالة اصطحاب أبناءك أثناء التسوق ولا سيما الصغار، لا يجب تلبية جميع طلباتهم بشراء كل ما يجذب انتباههم لتدربيهم على التسوق الذكي واحترام الأوليات وحسن اختيار البدائل.

4. ادفع مستحقاتك كاملة وادفعها نقدًا.

تزيد البطاقات الائتمانية من مصروفاتك لسببين: أوّلا، أنت تمتلك مقدارًا أكبر من المال للتصرّف به، وثانيًا، لأنك لا ترى أي أموال حقيقية يتم تناقلها بين الأيدي، فلا تستشعر ألم انفاق المال وخروجه من جيبك. عدم دفعك للفاتورة نقدا يجعل التفكير في قدر المال الذي قمت بإنفاقه أمرًا شديد الصعوبة.

لا تحمل مالًا أكثر مما تحتاج إليه. إذا لم تمتلك المال الإضافي، لن تتمكن من إنفاقه ببساطة. التسوق الذكي في هذا الباب يتمثل في سحبك لميزانيتك الأسبوعية من الصراف الآلي مرة أسبوعيًا عوضًا عن ملء محفظتك بالمال كلما وجدتها فارغة.

5.لا تخدعك الإعلانات الدعائية.

إن المؤثرات الخارجية تعد عاملًا لا يستهان به من العوامل التي تؤثر على إنفاقك لمالك. كن حذرًا وانتبه جيدًا للأسباب التي تدفعك نحو الانجذاب لمنتج معيّن.

لا تقم بشراء شيء اعتمادًا على الإعلانات فقط. لا يهم إذا ما كان الإعلان على التلفاز أو على العلبة الخارجية للمنتج، تعامل مع الإعلانات دائما بنوع من الشك والريبة. لقد تم تصميم الإعلانات لدفعك على الشراء وإنفاق المال.

6.لا تذهب إلى السوق وأنت جائع

يكاد يكون أغلبنا قام بذلك! لا تذهب الي السوق وانت جائع، لان رغبتك في تناول الطعام وقتها ستطغى عليك، وشهيتك للشراء لن تتمكن من قمعها. وستمتلأ عربتك فجأة بكل ما لا تحتاجه من الأطعمة و غالبها يكون غير صحيا. لا تذهب للتسوق وانت جائع لان ذلك سيؤثر سلبا على قراراتك الشرائية.

7.استغِل التخفيضات والخصومات.

أحد أهم مبادئ التسوق الذكي أن تستخدم عروض الخصم لشراء منتجات تحتاجها بالفعل. إن الإغراء بالأسعار المخفضة وسيلة سهلة لدفعك نحو شراء منتجات لست في حاجة إليها.

لكن احذر ان تقوم بشراء مقتنيات فقط لوجود تخفيض عليها! إن التخفيضات وقسائم الخصم تعد أمرًا رائعًا للمنتجات التي كنت قد قررت أن تشتريها بالفعل، ولكن شراء أي منتج لأنه يحمل لافتة خصم بنسبة 50% لن يوفر لك المال.

أهداف تطوير الذات

8. لا تكن صيدا سهلا لدعايات التقسيط.

لا تشتري أشياءً استهلاكية إلا مدفوعة الثمن، وابتعد عن جحيم التقسيط. فالتقسيط (مثل أسلوب التخفيضات) أحد أحد أساليب التي ابتكرتها الشركات لزيادة مبيعاتها وأرباحها. وحتى لا تقع في شرك دعايات التقسيط المغرية وشراء ما لا تحتاجه فعلا، عوِّد نفسك إن قررتَ شراء شيء أن توِّفر له حتى تكتمل قيمته.

قد تلجأ للتقسيط لشراء المنزل، أو السيارة في حال ادعت الضرورة. لا تنخدع بالأقساط الشهرية القليلة. احسب الثمن الإجمالي الذي ستقوم بدفعه (القسط الشهري * عدد أشهر الأقساط) لمعرفة الخيار الأوفر بالنسبة إليك.

9. اعرِف متى تنفق مال أكثر مقابل الجودة

إنه من غير المنطقي شراء أغلى ماركات الجوارب حيث أنها ستبلى بسرعة كغيرها. بينما قد يكون إنفاق مال أكثر لشراء زوجين من الأحذية لماركة بجودة عالية أمرًا محمودًا وذلك لأنها ستعيش لفترة أطول وستوفر لك المال على المدى البعيد.

انتبه هنا أيضا، وتذكر أن ارتفاع السعر لا يعني دائمًا الجودة. قم بالبحث عن الماركات الأكثر جودة عوضًا عن افتراض أن الخيار الأغلى ثمنًا هو الأفضل.

10.قاعدة الثواني العشر

يمكن لقاعدة الثواني العشر في التسوق الذكي أن تساعدك حقًّا على توفير المال. ببساطة، تعني القاعدة أن عليك أن تفكر 10 ثوانٍ لتجيب نفسك على الأسئلة التالية، وإن لم تكن إجابتك “بنعم” على مجملها، فإن هذه إشارة قوية على ضرورة تجنّب صرف المال في هذا الشيء :

هل سأستخدم هذا الغرض بشكل متكرر؟ هل سأشرب كل هذا الحليب قبل أن يفسد؟ أيوجد لديّ شيء يمكنه أن يحل محل هذا الغرض؟ هل سيغير هذا الشيء حياتي إلى الأفضل؟ هل ستفوتني فرصة شراء هذا المنتج إن لم أشتريه الآن؟ لماذا أريد شراء هذا الغرض: هل نفدد من البيت؟ أو أريد شراءه كهدية؟ أو هو لا يلزمني في الأصل؟…

11.راقب انفاقك وتتبَّع جميع مصروفاتك.

سيمكنك ذلك من امتلاك صورة دقيقة لوضعك المالي. احتفظ بالإيصالات التي تحصل عليها أو اكتب مشترياتك في دفترٍ للاحتفاظ بها. قم بمراجعة فواتيرك كل شهر. بعد تتبع مشترياتك لفترة زمنية، قم بإنشاء حدّ شهري (أو أسبوعي) لكل تصنيف من التصنيفات. تأكد من أن ميزانيتك الإجمالية أقل من دخلك للفترة المحددة، وإذا كان لديك فائض ادخاري سيكون ذلك ممتازًا.

قم بتصنيف مشترياتك في تصنيفات محددة (طعام، ملابس، ترفيه، الخ.). يمكن أن تكون التصنيفات التي تصرف عليها كمية كبيرة من النقود (أو المصاريف الشهرية التي تجدها كبيرة جدًا) أهدافًا جيدة لتوفير المال.

إن التسوق الذكي يستوجب اتخاذ قرارات إنفاق عقلانية تسير جنبًا إلى جنب مع ادخار المال. قم بتعديل ميزانيتك الشهرية على قدر الإمكان لتتمكن من ادّخار جزء من دخلك لمسؤوليات الغد أو الاستثمار المستقبلي.

العربيةChichewaEnglishEsperantoFrançaisEspañolTürkçe