7 ألم أسفل البطن هل هو مرض خطير؟

274

7 ألم أسفل البطن هل هو مرض خطير؟

لا بد أنك عانيت من ألم أسفل البطن عدة مرات في حياتك. لكن، هل سألت أحداً عن السبب أو دقّقت في المكان؟ ربما أنت لا تعاني من ألم عابر إنّما قد تكون إشارة يرسلها جسدك لمشكلة أكثر خطورة.

  • يمكن أن يكون الألم أسفل البطن عابرا أو علامة على مرض خطير

ما هو ألم أسفل البطن؟ 

ألم أسفل البطن هو شعور بعدم الراحة بين مناطق الصدر والحوض، حيث قد يكون خفيفاً، حاداً، حارقاً، موضعياً، شاملاً، ثابتاً أو متقطعاً. تختلف أعراضه بناء على اختلاف أسبابه وموقعه. يبدو بعض الألم عابراً أمّا البعض الآخر فلا يمكن تجاهله لأنّه قد يكون دليلاً على مرض أكثر خطورة. فيما يلي سنذكر 3 أنواع من الألم التي قد يواجهك:

– الألم الحاد الذي يستمر مدة أسبوع أو أقل
– الألم المزمن أو المستمر أو المتكرر الذي يستمر لمدة 3 أشهر أو أكثر.
– الألم التدريجي الذي يزداد سوءاً مع الوقت.

أعراض الألم أسفل البطن

  • قد يترافق ألم أسفل البطن مع التقيؤ

تختلف أعراض الألم أسفل البطن اعتماداً على سبب ظهوره. لذلك من الصعب وضعها تحت أعراض عامّة، لكننا سنذكر لك الأعراض الخطرة التي إذا واجهتك ستضطر إلى الاتّصال بالطبيب:

الحمى مع آلام في البطن
ألم شديد مستمر
تقيؤ دم
انخفاض ضغط الدم

أعراض اضطراب الصدمة
براز داكن أو القطران الدموي

ما هي أسباب الألم أسفل البطن؟

  • تتعدّد الأسباب التي تؤدي إلى ألم أسفل البطن

نظراً لوجود العديد من الأسباب التي تقف خلف الألم أسفل البطن، قد يصعب على الطبيب تحديد السبب الدقيق وراء هذا الألم. وأبرز هذه الأسباب تشمل:

التهاب المعدة والأمعاء 

يحدث التهاب المعدة والأمعاء غالباً بسبب البكتيريا والفيروسات، قد يستمر لأكثر من يومين ويصاحبه الغثيان والبراز الرخو المتكرر أكثر من المعتاد والذي يصيبك بعد تناول الطعام بفترة قصيرة. هذا السبب قد يكون علامة على مرض أكثر خطورة كالتهاب الأمعاء.

اقرأ أيضاً: العدوى الأكثر انتشاراً في العالم.. ما أعراض جرثومة المعدة؟

الغاز المحاصر

يسبب ابتلاع الهواء أو تناول بعض الأطعمة كالفاصوليا في وجود الغاز داخل الجهاز الهضمي. هذه الحالة مزعجة وتسبّب التجشؤ، وألم أسفل البطن يسار أو ألم أسفل البطن يمين وانتفاخ. 

التهاب الزائدة الدودية

يحدث التهاب الزائدة الدودوية، عندما يصبح هذا العضو ملتهباً. عادة يصيب الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 10 و30 عاماً، يتطلب العناية الفورية منعاً لتمزق الزائدة. يبدأ الألم فجأة على الجانب الأيمن أسفل البطن أو حول السرة ويزداد سوءاً عند التنفس أو حتّى القيام بحركة بسيطة. يعتبر هذا الألم من الآلام التدريجية التي تتحوّل إلى شديدة. قد يترافق مع تورم البطن، الإسهال أو الإمساك، حمى خفيفة وعدم قدرة على تمرير الغاز.

  • يمكن أن تصاب بالألم بسبب مشاكل في الجهاز الهضمي

الإمساك

عندما تغيّر عاداتك الغذائية أو تنقص الألياف في جسمك فقد تكون عرضة للإمساك. هذه الحالة تؤثّر على حركة الأمعاء وتؤدي إلى ظهور براز جاف وصلب أو عدم القدرة على تمرير البراز مع الشعور بنفخة.

متلازمة القولون العصبي

يجهل العلماء سبب الإصابة بمتلازمة القولون العصبي، حيث تقل قدرته على هضم أنواع معينة من الطعام. عند الإصابة بالمتلازمة، تظهر أعراض كآلام في البطن، تغيرات في حركة الأمعاء، الشعور بالنفخة، مخاط في البراز. 

حمض الجزر أو مرض الجزر المعدي المريئي

يسبب حمض الجزر ألماً في البطن، وهو يحدث عندما تنتقل أحماض المعدة للخلف وتتحرّك للحلق. أمّا مرض الجزر المعدي المريء فينتج عن حمض الجزر المستمر، فيسبب بالطبع ألم أسفل البطن وحرقة في المعدة مع غثيان. قد تتطور الحالة إلى التهاب في المريء. 

مرض الرتج

مرض الرتج هو عبارة عن داء الرتج أو التهابه. يسبب هذا المرض في ظهور أكياس منتفخة على القولون أو الأمعاء الغليظة، وكبار السن هم الأكثر عرضة للإصابة. إذا أصبحت هذه الأكياس متهيّجة، فقد تكون انتقلت إلى مرحلة الالتهاب الذي غالباً ما يسبب ألم أسفل البطن يساراً. 

التهاب القولون

يحدث التهاب القولون لأسباب عديدة، أبرزها التسمم الغذائي، مرض كرون، التهاب القولون التقرحي أو التهاب القولون الإقفاري. عند الإصابة، ستعاني من ألم أسفل البطن، دم في براز، إسهال، جفاف في الجسم وحمى. 

اقرأ أيضاً: أعراض القولون العصبي.. الأسباب والعلاج

ألم أسفل البطن والظهر

قد تشعر بألم أسفل البطن والظهر في الوقت نفسه، وتكون أبرز أسبابه:

  • قد تشعر بألم أسفل البطن والظهر في الوقت نفسه

عدوى الكلى

تبدأ عدوى الكلى بسبب حدوث التهاب في المثانة ينتج عن البكتيريا أو الفطريات ومن ثمّ ينتقل إلى الكلى. يُحدث ألماً شديداً في الظهر، تحت الأضلاع وحول البطن والفخد. بالإضافة إلى ألم ورغبة متكررة بالتبول، غثيان، قيء وارتقاع في درجة حرارة الجسم مترافقة مع القشعريرة. تتطلب هذه الحالة عناية طبية فورية.

الإجهاد

قد يصيبك ألم البطن السفلي أو في ظهرك من دون أن تكون مصاباً بمرض جسدي إنّما لأنّك تعاني من الإجهاد كالتوتر الشديد والقلق. كذلك قد يكون من ضمن الأسباب المؤدية إلى ظهور الآلام بالإضافة إلى حالة كامنة كمتلازمة القولون العصبي. مع الإشارة إلى أنّ ألم الظهر يحدث بسبب قيام الأشخاص المجهدين بالشدّ على عضلاتهم. 

الغازات في الجهاز الهضمي

الألم أسفل البطن الناتج عن الغازات في الجهاز الهضمي يكون شديداً ويمكن أن يصل إلى الظهر. قد تسبّب بعض المشاكل البسيطة في هذا الجهاز كفيروسات المعدة إلى ظهور الغاز ويمكن أن يحدث بسبب الإجهاد لحركة الأمعاء أو القيء المتكرّر.

بعض المشاكل النادرة التي تؤدي إلى آلام في الظهر والانتفاخ

إصابات واضطرابات العمود الفقري
اضطرابات الكبد
سرطان البنكرياس
اضطرابات الجهاز الهضمي الخطيرة، كانسداد الأمعاء
تمدد الأوعية الدموية الأبهري البطني
تتطلب هذه الحالات العناية الطبية الفورية. 

ألم أسفل البطن عند التبول

  • قد تشعر بالألم عند التبول

احتباس البول الحاد

احتباس البول الحاد يصيب عادة الرجال ويؤدي إلى عدم القدرة على التبول. قد يكون هذا الاحتباس مزمناً ويمكن أن يسبب ألماً في أسفل البطن. العلامة الواضحة على الإصابة هي عدم القدرة على التبول وبالتالي ستحتاج إلى العناية الفورية.

التهاب المثانة

النساء أكثر عرضة للإصابة بالتهاب المثانة الناتج عن البكتيريا أو الفطريات. يسبّب ألماً في أسفل البطن أقرب إلى التشنّج، ألماً في الظهر، حمى بسيطة، دماً ورائحة كريهة في البول، تبولاً متكرّراً وحصى في الكلى. يوصي الأطباء بتناول المضاد الحيوية لعلاج هذه الحالة.

التهاب المثانة الخلالي

يجهل الأطباء السبب وراء التهاب وتهيّج المثانة الخلالي، لكنه غالباً ما يصيب النساء. تؤدي هذه الحالة إلى تصلب المثانة وعندما تمتلئ بالبول تسب ألماً في البطن. يمكن أن تسبّب أيضاً ظهور الحاجة بالتبول المتكرّر بكميات صغيرة. العلاج يبدأ من خلال إدارة العوارض. 

التهاب المسالك البولية

قد تشعر بانتفاخ أو ألم أسفل البطن مترافق مع ألم في الظهر بسبب وصول التهاب المسالك البولية إلى الكلى. قد تظهر لديك حالة متكررة في التبول، حيث تحتاج إلى استخدام الحمام مرة ثانية مباشرة بعد الانتهاء من المرة الأولى. قد تؤدي هذه الحالة إلى التهاب حاد في الكلى. 

مرض التهاب الحوض (بيد)

يحدث مرض التهاب الحوض بسبب عدوى في الرحم، المبيض، عنق الرحم أو قناة فالوب. يحدث عادة بسبب البكتيريا الآتية من الأمراض المنقولة جنسيّاً، عدم انتظام الدورة الشهرية، إفرازات مهبلية ذات رائحة كريهة وألم عند ممارسة الجماع. العلاج عادة ما يكون عبر تناول المضادات الحيوية عن طريق الفم إلّا أنّ الحالات الشديدة تحتاج إلى حقن المضادات الحيوية عبر الوريد. 

سرطان بطانة الرحم

يمكن أن يؤدي سرطان بطانة الرحم إلى ألم أسفل البطن وأثناء التبول. تحتاج هذه الحالة إلى العلاج الإشعاعي أو الكيميائي، والبعض يحتاج إلى استئصال الرحم الجزئي أو الكلي. 

حصوات الكلى

تسد حصوات الكلى المسالك البولية مما يسبّب ألم البطن السفلي وعند التبول حتّى يمر الحصى. كذلك قد تسبّب حمى، قيء، دم ورائحة كريهة في البول. تتطلب الحصوات الكبيرة علاجاً أمّا الصغيرة فتمر من تلقاء نفسها.

  • بعض الأمراض التي تصيب الرجال تؤدي إلى مشاكل في البطن والتبول

التهاب البروستاتا

يسبّب التهاب البروستاتا ألماً في التبول وأسفل البطن. كذلك قد يؤدي انتشاره في مناطق حول البروستاتا إلى ألم أسفل الظهر، حمى، صعوبة في التبول. يختفي الالتهاب من تلقاء نفسه أو في حال كان ناتجاً عن عدوى بكتيرية فيتطلب اللجوء إلى الطبيب. 

التهاب البربخ

التهاب البرتح يؤدي إلى ألم أسفل البطن، ألم وتورم في الخصيتين والحوض، ألم أثناء الجماع وإفرازات غريبة من القضيب. مع الإشارة إلى أنّ البربخ هو أنبوب يقع خلف الخصيتين ويحمل الحيوانات المنوية إلى مجرى البول. 

بعض الأسباب الأخرى التي تسبب ألم أسفل البطن وعند التبول

الأمراض المنقولة جنسياً
الهربس التناسلي
تضيق مجرى البول

عدوى المكورات البنية الجهازية (السيلان)
عدوى الكلاميديا
اعتلال المسالك البولية الانسدادي

ألم أسفل البطن للحامل

  • تتعرض الحامل إلى ألم أسفل البطن

التقلصات

غالباً تصاب الحامل بألم أسفل البطن أو التقلصات، فلا داعي للقلق لأنّها عارض طبيعي وسيزول عند تغيير الوضعية أو الحصول على قسط من الراحة أو التبرز وتمرير الرياح. أمّا في بعض الأحيان، فتكون علامة على مشكلة أكثر خطورة، حيث تكون ناتجة عن ألم الرباط. الأخير يبدو وكأنّه تشنج حاد على جانب واحدـ يطلق عليه “آلام النمو”، حيث تمتد الأربطة لدعم الرحم بهدف تعزيز قدرته على حمل الطفل. ألم الرباط يسبب ألماً حاداً في البطن أو الوركين أو الفخد. يحدث عادة في النصف الأخير من الحمل. 

الغازات

عادة الألم الناتج عن الغازات يذهب من تلقاء نفسه رغم شدته، وذلك من خلال التجشؤ أو تمرير الغاز. الوضع سيكون آمناً إذا لم يترافق مع حمى، قيء، نزيف أو أعراض خطيرة أخرى. ضعي في اعتبارك جميع الاحتمالات وسارعي للتواصل مع الطبيب. 

الحمل خارج الرحم

يعتبر الحمل خارج الرحم من الحالات الخطرة التي تسبب ألم أسفل البطن. يحدث عندما تزرع البويضة المخصبة خارج الرحم، في قناة فالوب على سبيل المثال. في هذه الحالة، لا يستمر الحمل ويحتاج إلى إزالته بالأدوية أو الجراحة. بالإضافة إلى ذلك، تظهر أعراض أخرى تشمل النزيف، ألم في طرف كتفك، عدم الراحة عند التبول ومتلازمة هيلب. 

متلازمة هيلب

تحدث هذه المتلازمة غالباً بعد تسمم الحمل، وهي تعني انحلال الدم، ارتفاع إنزيمات الكبد وانخفاض الصفائح الدموية. تسبّب ألماً في الربع الأيمن العلوي من البطن، الصداع، التعب والشعور بالضيق، الغثيان والقيء، رؤية ضبابية، ارتفاع ضغط الدم ونزيف. تحتاج الحامل إلى العناية الطبية عند ظهور ألم البطن مع الأعراض الأخرى التي ذكرناها لأنّه يمكن أن تسبّب الموت. 

المخاض

في حال شعرتِ بألم أسفل البطن وضغط بشكل مستمر كلّما تحركتي، فقد يكون دليلاً على المخاض. الأخير يعني حدوث الولادة في الأسبوع السابع والثلاثين قبل الموعد. بالإضافة إلى ذلك، ستشعرين بألم مستمر في الظهر، تشنجات في البطن، إسهال، تغير في كمية الإفرازات المهبلية أو اتساقها (مائية، مخاطية ودموية).

حالات بسيطة تسبب ألم أسفل البطن

الإمساك
غازات محاصرة

حالات خطرة تسبب ألم أسفل الظهر

الإجهاض
انفصال المشيمة
تسمّم الحمل

متّى يجب أن تتصل الحامل بالطبيب؟

  • بعض أعراض آلام أسفل البطن تستدعي معاينة طبية

في حال كان الألم أسفل البطن مترافقاً مع:

حمى أو قشعريرة
نزيف مهبلي 
إفرازات مهبلية غير عادية بالنسبة لك
تقلصات متكررة
غثيان أو قيء
دوار

ألم أسفل الظهر
ألم أو حريق عند التبول
ألم شديد مستمر حتّى عندما تستريحين لساعة أو نصف الساعة.

ألم أسفل البطن للرجال

  • الرجال عرضة لألم أسفل البطن

بعض أسباب آلام أسفل البطن عند الرجال تشمل:

التواء الخصية 
عدوى الكلى
حصى الكلى
الفتق الإرب
التهاب المثانة
التهاب المسالك البولية
التهاب الرتج
الغاز المحاصر
الإمساك
التهاب الزائدة الدودية
متلازمة القولون العصبي 
عسر الهضم
مرض كرون
قرحة المعدة
سرطان القولون والمستقيم
الصدمة
القلق والتوتر
التسمم الغذائي
التهاب المعدة والأمعاء
الأمراض المنقولة جنسيّاً
عرق النسا
إجهاد العضلات
آلام الظهر
العجز المفصل العجزي الحرقفي
آلام الحوض

كيف يتم تشخيص الألم أسفل البطن

  • يحاول الطبيب البحث عن الأسباب المؤدية إلى ألم أسفل البطن

بالرغم من تعدّد أسباب ألم أسفل البطن إلّا أنّ الطبيب سيحاول جاهداً البحث عن السبب الدقيق من خلال طرح بعض الأسئلة المتعلقة بشعورك، مدة الألم، مداه، عدد المرات التي يحصل فيها، مكانه (الربع العلوي الأيمن، الربع العلوي الأيسر، الربع السفلي الأيمن، الربع السفلي الأيسر)، الأعراض المرافقة والأمور التي تزيده سوءاً أو تقلّل من حدّته. هذه الأسئلة ستمكن الطبيب من تحديد درجة خطورة الألم الذي تشعر به، ففي بعض الحالات سيظهر عادياً ومؤقتاً أمّا في بعض الحالات فستحتاج إلى علاج طارئ أو إجراء اختبارات أخرى. 

الأسئلة الشائعة

ما سبب وجع أسفل البطن والظهر عند النساء؟

التحولات الهرمونية

يمكن أن يصاب الرجال والنساء سوياً بتبدل وتغيّر بمستويات الهرمون في الجسم، والتي بدورها تسبّب ألماً في أسفل البطن والظهر . كذلك قد يؤثّر العلاج بالهرمونات البديلة على مستوياتها مما يولّد انتفاخاً وألماً يتطلب اللجوء إلى الطبيب للمعاينة. 

الحمل

يضغط الوزن الزائد في الجزء الأمامي للحامل على الظهر والوركين مما يسبّب ألماً وانتفاخاً. يدعو هذا الألم والانتفاخ إلى مناقشة الأعراض مع الطبيب المتابع للسيّدة أثناء فترة الحمل إلّا أنّه عادة ما يكون غير ضارّاً ويختفي بعد الولادة. 

ما هو سبب ألم أسفل البطن عند البنات؟

تشنجات الحيض

تشنجات الحيض تحدث بسبب تقلصات الرحم، فتسبب ألم البطن والظهر. قد يكون الألم إمّا خفيفاً أو شديداً. بالإضافة إلى ظهور أعراض أخرى، كالتعب أو الإسهال، الغثيان والقيء. 

ألم أسفل البطن والعانة للنساء هل هو حمل؟

بالرغم من أنّ ألم أسفل البطن يعتبر من علامات الحمل المبكرة إلّا أنّه قد يدلل على وجود إمّا مشكلة في أحد الأعضاء التناسلية في منطقة الحوض، الجهاز الهضمي، أو مشكلة أكثر خطورة. 

تتعدّد أسباب ألم أسفل البطن، بعضها عابر والبعض الآخر خطر. في حال تكرّر الشعور بالألم لديك أو ترافق مع بعض الأعراض المزعجة، فمن الأفضل أن تلجأ إلى الطبيب المختص تجنباً لأيّ مشكلة أكبر.