4-وصفات للعناية بالشعر

0 469

4-وصفات للعناية بالشعر

يتعرّض الشّعر بمختلف أنواعه كالدُّهني والجاف والنّاعم والمجعّد وغيرها من الأنواع للعديد من المشاكل التّي تفقده المظهر الصّحي والجميل كجفاف الشّعر أو تساقطه وغيرها من المشاكل، فالشّعر الصّحي والجميل يمنحُ الثّقة للسّيدة، وهناك عدّة خطواتٍ، ووصفاتٍ طبيعيّة سهلة التّحضير وغير مكلفة ولا تحتاج إلى الوقت وفعّالة في علاج مشاكل الشّعر والعناية به سنفصل الحديث عنها في هذا الموضوع.

خطوات ونصائح للعناية بالشّعر

  • تناول الغذاء الصّحي،  فالبروتينات و الأوميجا 3 الموجودان في السّلمون والجوز ضروريّان لصحّة فروة الرّأس.
  • غسل الشّعر بالماء الدّافئ وليس الساخن، وذلك للحفاظ على لمعانه.
  • تجنُّب علاج قشرة الرّأس باستخدام الزّيوت، فهي تزيد المشكلة سوءاً.
  • تجنُّب تعريض الشّعر بكثرة لأشعّة الشّمس، فهي تسبّب له الجفاف لذلك ينصحُ بوضع المنتج الواقي من الشّمس الخاصّ بالشّعر أو ارتداء القبّعة للوقاية من الشّمس.
  • اختيار نوع الشّامبو المناسب لنوع وطبيعة الشّعر، فهناك أنواعٌ للشّعر الدّهني وأنواعٌ للشّعر الجاف.
  • تجنُّب استخدام مجفّف الشّعر الكهربائي على الشّعر الرّطب، وإنّما يفضَّل ترك الشّعر أولاً ليجفَّ بشكلٍ طبيعيٍّ.
  • تزييت الشّعر بانتظام، للعناية بفروة الرّأس ولزيادة نموّ الشّعر، وذلك باستخدام زيت جوز الهند أو زيت الزّيتون أو زيت اللّوز.
  • قصّ وتطريف الشّعر بانتظام، وذلك للمساعدة على نموّ الشّعر وتقويته، فينصح بقصّ أطرافه كلّ 6 أو 8 أسابيع.
  • تمشيط الشّعر صباحاً وقبل النّوم، فعمليّة التّمشيط تعمل على توزيع الزّيوت الطّبيعيّة بالتّساوي على أجزاء الشّعر وبالتّالي تمنحه اللّمعان.
  • استخدام البلسم المناسب، فالبلسم يجعلُ الشّعر أنعم وأكثر لمعاناً.
  • تجنُّب استخدام صبغات وملوّنات الشّعر، فهي تتلف الشّعر لاحتوائها على موادٍ كيميائيّة تضرُّ بالشّعر لذلك في حال الرّغبة بصبغ الشّعر ينصح باستخدام الصّبغات الطّبيعيّة.

وصفات للعناية بالشّعر

زيت الزّيتون

تستخدم هذه الوصفة لترطيب الشّعر الجاف، وطريقتها هي:


المكوّنات:


الطّريقة:

  • يدفّئ القليل من زيت الزّيتون ويوضع على الشّعر ويتركُ لمدّة 45 دقيقة ثمَّ يغسل الشّعر جيّداً بالشّامبو.

زيت جوز الهند

يعتبر زيت جوز الهند بديلٌ طبيعيٍ للبلسم، وطريقته هي:


المكوّنات:

  • كمية من زيت جوز الهند.


الطّريقة:

  • يسخَّن القليل من زيت جوز الهند ويوضع على الشّعر ويتركُ لمدّة 30 دقيقة ثمَّ يغسل الشّعر بالشّامبو.

الشّاي المر

يعمل الشاي على تعزيز لون الشّعر الطّبيعي ومنحه الّلمعان المطلوب، وطريقة استخدامه هي:


المكوّنات:

  • كمية من الشاي المر.


الطّريقة:

  • يشطف الشّعر بالشّاي المرِّ حسب اللّون المطلوب، فالشّاي الأسود يمنحُ لونَ الشّعر المناسب لذوات البشرة السّمراء، أمّا شاي البابونج فهو مناسب للشّقراوات.
  • يغسلُ الشّعر بالشّامبو.

العسل

يعمل العسل على ترطيب الشّعر وتنعيمه، وطريقته هي:


المكوّنات:


الطّريقة:

  • يخلط مقداران متساويان من العسل والشّامبو ويغسل بهما الشّعر.

الأفوكادو

يستخدم الأفوكادو لترطيب الشّعر وذلك لاحتوائه على البروتين وفيتامينE، وطريقته هي:[٦]


المكوّنات:

  • ثمَّرة أفوكادو ناضجة ومهروسة.
  • ملعقة كبيرة من زيت الجوجوبا.
  • ملعقة كبيرة من زيت الزيتون.
  • ملعقة كبيرة من الزبادي.


الطّريقة:

  • تُخلط المكوّنات جيّداً وتوضع على الشّعر ويغطّى بقبّعة الاستحمام.
  • يتركُ الخليط على الشّعر لمدّة ساعةٍ ثمَّ يغسل بالماء الدّافئ.
  • تكرّر هذه الوصفة مرّةً واحدةً أسبوعيّاً.

الشّاي الأخضر

يفيد الشاي الأخضر الشعر في منع تساقطه وتعزيز نموّه، وطريقته هي:

المكوّنات:

  • 3-4 أكواب من الشّاي الأخضر(حسب طول وحاجة الشّعر).


الطّريقة:

  • يُخمَّرُ الشّاي الأخضر ويتركُ حتّى يبرد.
  • يوضع على الشّعر ويترك لمدّة 10 دقائق ثمَّ يغسل بالشّامبو الخفيف.
  • تكرّر الوصفة 2 أو 3 مرّاتٍ أسبوعيّاً.

اللّيمون

يعالج الليمون قشرة الرّأس ويخلّصها من الحكّة ويوازن من مستويات ال PH في فروة الرّأس لزيادة نموّ الشّعر، ويستخدم كالآتي:


المكوّنات:

  • عصير ليمونتين.
  • كوب من الماء.


الطّريقة:

  • يغسل الشّعر بالشّامبو.
  • يمزج عصير الّليمون مع الماء ويشطف الشّعر بالمحلول المتكوّن، ويترك لمدّة 5 دقائق ثمَّ يغسل بالماء.
  • تكرّر الوصفة مرّة أو مرّتين أسبوعيّاً.

خلّ التُّفاح

يستخدم خل التفاح لإضفاء النعومة واللمعان على الشّعر، واستعادة مستوى ال PH لفروة الرّأس، وطريقته هي:


المكوّنات:

  • ربع كوب من خلّ التّفاح.
  • كوبان من الماء.


الطّريقة:

  • يغسل الشّعر بالشّامبو.
  • يخفّف خلّ التّفاح بالماء، ويشطف به الشّعر مع تدليك فروة الرّأس.
  • يترك على الشّعر لمدّة 5 دقائق ثمَّ يغسل بالماء البارد.
  • تكرّر الوصفة مرّةً واحدةً أسبوعيّاً.

الشّوفان

يفيد الشوفان أصحاب الشّعر الدُّهني؛ حيث يستخدم كشامبو جاف له، وطريقته هي:


المكوّنات:

  • كوب من بودرة الشّوفان.
  • نصف كوب من الباكنج صودا.


الطّريقة:

  • تُخلط المكوّنات جيّداً وتخزّن في علبة بودرة فارغة ونظيفة.
  • يرشُّ القليل من هذه الوصفة على الشّعر الدّهني ثمّ يمشّط الشّعر.

زيت الّلوز

يعد زيت اللوز مفيدٌ لصحّة الشّعر، كما يمكن الحصول على شعرٍ صحيٍّ من خلال تناول بضع حبّات من الّلوز، وطريقة وضع زيت اللوز على الشعر هي:

العناية بالشعر


المكوّنات:

  • زيت الّلوز.


الطّريقة:

  • تدلّك فروة الرّأس بالقليل من زيت الّلوز الدّافئ قبل النّوم ويتركُ طوال الّليل.
  • يغسل الشّعر بالشّامبو في اليوم التّالي .
  • تكرّر هذه الوصفة من 2 إلى 3 مرّاتٍ أسبوعيّاً.

أغذية لشعرٍ صحيٍّ

هناك بعض الأغذية المفيدة لصحّة الشّعر، ومنها:

  • البروتينات: كالبيض، والسّمك، والحبوب، والدّجاج، والّلحوم الطّرية.
  • الزّنك: كالفواكه، والخضروات، والخس، والماء النّقي.
  • الأوميغا: كالزّبادي، والسّلطة، والحبوب، والجبنة، وبذور الكتّان.

طرق العناية بالشعر العادي

طريقة التمشيط

إحدى طرق  العناية بالشعر هي استخدام المشط ذو الأسنان العريضة لتمشيط الشعر بعد الاستحمام و الابتعاد عن الفرشاة التي تُسهل سحب عدد كبير من الشعر بالإضافة إلى كسر وتعريض الشعر للتلف، كما يُفضل أن يتم تمشيط الجزء الأسفل في المقام الأول ثم التدرج لأعلى الشعر

طريقة تجفيف الشعر

يُنصح بتجفيف الشعر طبيعياً دون استخدام مجففات الشعر الحرارية التي تُلحق الضرر والجفاف والتلف للشعر، وإذا لزم الأمر يُفضل استخدام مجفف الشعر وذلك بضبطه على الإعدادات الباردة.

تناول الغذاء الصحي

يتأثر الشعر بشكل كبير بنوعية الغذاء التي يتناولها الإنسان، حيثُ يُساهم تناول الأغذية المفيدة مثل سمك السلمون والمكسرات والخضروات الورقية والفول والجزر بالإضافة إلى الأطعمة التي تحتوي على البروتينات والدهون وأوميغا3 في مكوناتها بالحصول على فروة رأس صحية، كما يجب الابتعاد عن الحميات التي تهدُف لخسارة الوزن بشكل سريع، حيثُ تُفقد الجسد المواد الغذائية الضرورية له، كما تؤدي إلى نتيجة سلبية للشعر من خسارته وجعله هشاً ضعيفاً.

الإستحمام الصحي

يُنصح بالابتعاد عن استعمال الماء الساخن أثناء الاستحمام حيثُ يُجرد الشعر من زيوته الطبيعية وإكسابه مظهراً باهتاً، لذلك يُنصح باستخدام الماء الدافئ في الاستحمام مع تدليك فروة الرأس أثناء غسل الشعر بالشامبو.

العناية بالشعر

نذكر فيما يلي بعض النصائح التي يجب اتباعها للعناية بالشعر:

  • تغيير موضع دبابيس الشعر في كل مرة.
  • اختيار الصبغة الملائمة للشعر، ويكون ذلك من خلال اختيار أحد الأظلال الثلاثة للون الشعر الطبيعي.
  • تدليك فروة الرأس باستمرار وذلك لتحفيز نمو الشعر وزيادة تدفق الدورة الدموية في فروة الرأس.
  • قص الشعر بشكل منتظم وبفترة تتراوح بين 10-12 أسبوعاً وذلك للحفاظ على صحة الشعر وللتخلص من تقصف أطرافه.

كيفية العناية بالشعر المصبوغ

كيفية العناية بالشعر المصبوغ

الشعر المصبوغ

تميل العديد من النساء إلى صبغ شُعورهنّ؛ حيث يُعتبَر تلوين الشعر طريقة رائعة؛ لتجميل المظهر العام، والظهور بشكلٍ مُختلف، ولتحقيق ذلك، يتمّ استعمال الصبغات الكيميائيّة، إلّا أنّ استعمال هذه الصبغات لسوء الحظّ قد يُسبِّب ضرراً جسيماً للشعر، ويُسبِّب له التلف، وقد لا تدوم الصبغة فترةً طويلة أيضاً؛ ولذلك فإنّه لا بُدَّ من اتّباع طُرُق سليمة للعناية بالشعر المصبوغ، كاتّباع روتين مُعيَّن من الخطوات الصحّية؛ بهدف إبقائه قويّاً، وأيضاً تطبيق بعض الوصفات الطبيعية  التي تضمن المُحافظة عليه من أضرار الصبغة.

كيفيَّة العناية بالشعر المصبوغ

هنالك عدَّة طُرق يُوصَى باتّباعها عند صبغ الشعر؛ لضمان بقاء اللون فترة أطول، والمُحافظة على الشعر قويّاً، وصحّياً، ومنها:

  • اختيار نوع الصبغة المُناسب: من المُهمّ جدّاً اختيار صبغة مُناسبة، وتحتوي على مُبيِّض مُناسب؛ حتى لا تُسبِّب الأذى للشعر؛ حيث يُوصَى قدر الإمكان باختيار الصبغة التي لا تحتوي على موادّ كيميائيّة مُضرَّة، مثل: الأمونيا.
  • قراءة التعليمات: في حال صَبْغ الشعر في المنزل، فإنّه لا بُدَّ من قراءة التعليمات المُرفَقة مع عبوة الصبغة بعناية، وعدم تَرْك الصبغة على الشعر أكثر من الوقت المُحدَّد لها، كما يمكن طلب المساعدة من الآخرين، إلّا أنّه في حال اختيار الصَّبْغ خارج المنزل، فيُفضَّل اختيار مكان موثوق به، وأن يكون الشخص ذا احترافيّة عالية.
  • تحضير الشعر: في حال التخطيط لصَبغ الشعر، فإنّه يجب التأكُّد من أنَّ الشعر قويّ بشكلٍ كافٍ؛ لكي يستطيع تحمُّل الأضرار التي قد تلحق به من الصَّبغ الكيميائيّ، كما يجب التأكُّد من ذلك قبل أشهر من عمليّة الصبغ، إضافة إلى أنّه لا بُدّ من الحرص على الحصول على  تغذية مُناسبة لصحَّة الشعر، والتأكُّد من أنَّه يتمتَّع بالرطوبة، وأنّه غير جافّ، ويمكن تحقيق ذلك بوَضْع أقنعة الزيت، وتطبيق بعض الوصفات الطبيعيّة التي تُغذِّي الشعر، وتحميه.
  • غسل الشعر: يُوصى بعدم غَسل الشعر عند الانتهاء من صبغه إلّا بعد مرور يومَين على الأقلّ؛ لأنَّ ذلك يُقلِّل من احتماليّة فُقدان اللون المصبوغ، كما أنّه يجعل زيوت الشعر الطبيعيّة تُشكِّل طبقة عازِلة حول خُصَل الشعر؛ ممَّا يمنع زوال الصبغة.
  • استعمال مُنتجات مُناسبة: من المُهمّ جدّاً اختيار مُنتَجات مُناسبة للعناية بالشعر المصبوغ؛ وذلك باستعمال بلسم وشامبو خاليَين من الموادّ الكيميائيّة الضارَّة، مثل الكبريت، ممَّا يُحافظ على زيوت الشعر الطبيعيّة، ويمنع تلاشي لون الصبغة.
  • تقليم الشعر: يُوصى بتقليم الشعر كلّ فترة، خاصّة بعد صبغه؛ لما تُسبِّبه الصبغات من ضَرر للشعر؛ حيث يُساعد التقليم على منع انتشار الضرر على طول الشعر
  • ردُّ الفعل التحسُّسي تجاه الصبغة: قد تُصَاب فروة الرأس بردِّ فعل تحسُّسي خفيف من الصبغة، وفي هذه الحالة يجب شَطْف الرأس فوراً بالماء الدافئ، والشامبو المُناسب، أو يمكن أخذ مضادات الهيستامين  (بالإنجليزيّة: Antihistamine) في حال حدوث التهاب للجلد، أو حكَّة.
  • الابتعاد عن مُجفِّفات الشعر: يُوصى بتقليل استعمال مجففات الشعر قدر الإمكان، خاصّة بعد صبغه؛ لما يلحق بالشعر من ضرر كبير؛ لذا يُفضَّل تَرْك الشعر في الهواء حتى يجفّ وحده.
  • المُباعدة بين فترات الصبغة: عندما تصبغ المرأة شعرها، تُصبح هذه العمليّة مُغرية جدّاً؛ حيث يتمّ تكرارها دائماً، إلّا أنّه لا بُدّ من المعرفة بأنَّ كثرة  الصبغات  للشعر تُعَدُّ أمراً مُضرّاً له؛ لذا يجب مَنْح الشعر بعض الوقت لكي يرتاح قبل إعادة صبغه من جديد، مع الأخذ بعين الاعتبار عدم الإفراط في عمليّة الصبغ.

وصفات طبيعيّة للعناية بالشعر المصبوغ

وصفة الأفوكادو والموز وزيت الزيتون

تُساعد وصفة الأفوكادو، والموز، وزيت الزيتون على ترطيب الشعر المصبوغ، وإصلاح التالف منه، والطريقة هي:

  • المكوِّنات:
  • طريقة التحضير:
    • يُهرَس الأفوكادو، والموز داخل وعاء الخلط، حتى يُصبح المزيج ناعماً.
    • يُضَاف زيت الزيتون إلى المزيج، ويُخلَط جيّداً.
    • يُوضَع المزيج على الشعر من الجذور إلى الأطراف، ويُترَك عليه لمُدَّة ساعة تقريباً.
    • يُشطَف الشعر بالماء البارد، وشامبو خفيف خالٍ من الكبريت.
    • تُكرَّر الوصفة مرَّة في الأسبوع.

وصفة البيض والمايونيز

يحتوي البيض على كمّية عالية من البروتين الذي يُساعد على بقاء الشعر قويّاً، وصحّياً، أمَّا المايونيز فإنَّه يُساعد على ترطيب الشعر، وعند دمجهما معاً يتكوَّن مزيج يُساعد على حماية الشعر المصبوغ من التلف، والطريقة هي:

  • المكوِّنات:
  • طريقة التحضير:
    • تُوضَع المُكوِّنات داخل وعاء، وتُخلط جيّداً؛ للحصول على مزيج ناعم.
    • يُغطَّى الشعر بالمزيج مع التركيز على أطرافه، ويُترَك عليه لمُدَّة 45 دقيقة.
    • يُغسَل الشعر بالماء البارد، وشامبو خفيف خالٍ من الكبريت.
    • تُكرَّر الوصفة مرَّة في الأسبوع.

تعليمات لغسل الشعر المصبوغ

هنالك بعض النصائح التي يُوصى باتّباعها عند غَسْل الشعر المصبوغ، ومنها:

  • استخدام شامبو ، وبلسم خاليَين من مادّة الكبريتات؛ حيث تُعتبَر هذه المادّة مُضرَّة بالشعر، وتُسبِّب الجفاف له، كما أنَّها تُعرِّض الصبغة للزوال بشكلٍ أسرع.
  • استخدام الماء البارد، أو الفاتر؛ لغسل الشعر المصبوغ، مع تجنُّب استخدام الماء الساخن؛ وذلك لأنَّه يترك مَسام فروة الرأس مفتوحة، ممَّا يُؤدِّي إلى زوال لون الصبغة بشكلٍ أسرع.
  • تجنُّب غسل الشعر مُباشرة بعد الصبغة؛ لأنَّ ذلك يُعرِّض الشعر لتلاشي الصبغة عنه؛ إذ يُفضَّل الانتظار لمُدَّة 72 ساعة قبل غسله مرَّة أخرى.
  • تجنُّب غَسْل الشعر المصبوغ أكثر من مرَّتين، أو ثلاث مرَّات في الأسبوع؛ لأنَّ ذلك يُسرِّع عمليّة زوال الصبغة، ويُعرِّض الشعر

للجفاف.

  • غسل الشعر المصبوغ بعدَّة ألوان، بحيث يُغسَل كلّ لون على حِدة؛ وذلك لمنع اختلاط الألوان، وامتزاجها معاً.

العناية بالشعر الجاف والمتقصف والمجعد

خلطات طبيعية للعناية بالشعر

يعتبر الشعر إحدى السمات الجماليّة التي تتمتّع بها جميع السيدات، حيث تسعى دائماً لأن تتميّز بالشعر الجميل، والطويل، والخالي من العيوب، لذلك فإنّها تبحث عن شتّى الطرق والوسائل التي تساعدها في الحصول عليه، ومن هذه الطرق، استعمال بعض المستحضرات التي تحتوي على المواد الكيميائيّة، أو الخلطات الطبيعيّة الخالية من المواد الكيميائيّة، وسنقدم لكم في هذا المقال طرق للعناية بالشعر الجاف والمتقصف والمجعد.

العناية بالشعر الجاف

  • نضع ملعقتين كبيرتين من خلّ التفاح في راحة اليد، ثمّ ندلّك بها فروة الرأس من جميع الأطراف، ونتركه لمدّة تتراواح ما بين الخمس دقائق إلى العشر دقائق، ثمّ نشطفه بالماء الفاتر.
  • نمزج صفار حبتان من البيض، وربع كأس من زيت الزيتون النقي، ثمّ ندلّك بها الشعر، ونغطيه بقبعة بلاستيكية، ونتركه لمدّة لا تقلّ عن الساعة، ثمّ نغسله بعد مرور الوقت بالماء الفاتر والشامبو.
  • نخلط نصف كأس من لبن الزبادي كامل الدسم، وبيضتان، ونصف ملعقة كبيرة من زيت الزيتون، ثمّ نطبق هذا الخليط على فروة الرأس وعلى الشعر، ونغطيه بقطعة كبيرة من القماش، ونتركه لمدّة لا تقلّ عن النصف ساعة، ونغسله بالماء الدافئ.
  • نضع ملعقتين كبيرتين من زيت جوز الهند في راحة الكف، ثمّ ندلّك به فروة الرأس بواسطة أطراف الأصابع، ونتركها لمدّة ليلة وضحاها، ونغسلها في اليوم التالي بالماء الدافئ والشامبو.
  • نمزج نصف كأس من لبن الزبادي، ونصف ملعقة كبيرة من خلّ التفاح، وملعقة صغيرة من عسل النحل، ثمّ نطبق هذه الخلطة على الشعر، من الجذور حتّى الأطراف، ونتركها لمدّة لا تقلّ عن الخمس عشرة دقيقة، ثمّ نغسلها بالماء الفاتر.

العناية بالشعر المتقصف

  • نهرس حبّة من الأفوكادو، وحبّة من الموز الناضج، ثمّ نضيف إليها ملعقة صغيرة من زيت اللوز، وندلك بهذه الخلطة فروة الرأس، ثمّ نوزع الكمية المتبقية من الخليط على جميع أنحاء الشعر، ونغطّي الشعر بقبعة بلاستيكية، ونتركه لمدّة لا تقلّ عن النصف ساعة، ونغسلها بعد مرور الوقت بالماء الدافئ.
  • ندلك فروة الرأس بنصف كأس من عسل النحل الطبيعي، ثمّ نغطّيه بقبعة بالاستيكية، ونتركها لمدّة تتراوح ما بين العشرين دقيقة والثلاثين دقيقة، ثمّ نشطفه بالماء الدافئ.
  • نضع ملعقتين صغيرتين من الجلاتين في كأس من الماء الفاتر، ونحركه جيداً حتّى يذوب الجلاتين بشكل كامل، ثمّ نضيف إليه ملعقتين صغيرتين من الخل الأبيض، وربع ملعقة صغيرة من زيت إكليل الجبل، وربع ملعقة صغيرة من عصير الليمون، ثمّ نضع هذه الخلطة على الشعر من الجذور وحتّى الأطراف، لمدّة لا تزيد عن العشر دقائق، ونشطفه بالماء الدافئ.

العناية بالشعر المجّعد

  • نخلط حبّة من البيض، ونصف كأس من الماء الدافئ، ونطبيق هذا المزيج على الشعر من الجذور وحتّى الأطراف، ونتركه لمدّة لا تقل عن الربع ساعة، ثمّ نغسله بالماء الدافئ جيداً، دون استخدام الشامبو.
  • نهرس حبّة من الأفوكادو، ونخلطها بملعقتين كبيرتين من زيت جوز الهند، حتّى تتشكّل لدينا عجينة متجانسة، ثمّ نطبق هذه الخلطة على الشعر، لمدّة تتراوح ما بين العشرين دقيقة إلى الثلاثين دقيقة، ونغسله بالماء الفاتر، والشامبو.
  • نضع حبّة ناضجة من الموز في الوعاء الخاص بالخلاط الكهربائي، وملعقة كبيرة من عسل النحل، وذلك حتّى نحصل على خليط متجانس، ثمّ نطبقه على الشعر لمدّة تتراوح ما بين العشرين دقيقة إلى الثلاثين دقيقة، ونغسله جيداً بالماء الفاتر والشامبو.

طرق العناية بالشعر التالف

طرق العناية بالشعر التالف

الشعر التالف

تتكون خيوط الشعر من ثلاث طبقات، الطبقة الداخلية التي تُسمى النّخاع، والطبقة الوسطى التي تُسمى القشرة، والطبقة الخارجيّة التي تُسمى البشرة. وطبقة البشرة هي التي تحمي الشعر من العوامل الخارجيّة التي قد تؤثر فيه، فعندما تتعرض طبقة البشرة للتلف، يُصبح الشعر جافاً، وهشاً. وظهور القشرة على فروة الرأس إحدى علامات تلف الشعر، وكذلك ظهور النهايات المتقصفة، ويكون ملمس الشعر خشناً، وأكثر تشابكاً مما يصعب تصفيفه، ومع ذلك فإن هناك عدة طرق ونصائح تساعد الشعر على استعادة لمعانه، وحيويته.

وصفات منزليّة لإصلاح الشعر التالف

هنالك عدة وصفات منزليّة تساعد على إصلاح الشعر التالف، ومنها:

وصفة الأفوكادو

يُعتبر  الأفوكادو  مصدراً غنياً بالفيتامينات، والدّهون، والبروتين، والأحماض الدّهنية، بالإضافة إلى الزيوت الطبيعيّة، ويُساعد الأفوكادو على إعادة إصلاح الشعر التالف، إذ يعد غطاء للشعر، حيث يساعد على تنعيمه، وترطيبه. وطريقته هي: 

  • المكونات:
    • نصف حبة أو حبة كاملة من الأفوكادو، ويعتمد ذلك على طول الشعر.
    • ملعقة أو ملعقتان صغيرتان من زيت الزيتون، ويعتمد ذلك على طول الشعر.
  • طريقة التحضير:
    • يُوضع الأفوكادو مع زيت الزيتون في الخلاط.
    • تُخلط المكونات؛ للحصول على مزيجٍ ناعم.
    • يُوضع المزيج على الشعر مدة ساعةٍ واحدةٍ.
    • يُغسل الشعر.

وصفة الموز

يُساعد الموز على إعادة إصلاح الشعر التالف؛ لاحتوائه على كميةٍ كبيرةٍ من  البوتاسيوم ، والفيتامينات المقوية، والزيوت الطبيعيّة، حيث يرطّب الشعر، وينعّمه، ويُحسّن من مرونته. وطريقته هي:

  • المكونات:  موزة واحدة.
  • طريقة التحضير:
    • تُهرس الموزة، وتُوضع مباشرة على الشعر.
    • يُترك المزيج على الشعر مدة ساعة واحدة.
    • يُغسل الشعر بالماء الدافئ.

وصفة زيت عباد الشمس

تُعتبر وصفة زيت عباد الشمس  من الوصفات الرائعة للشعر التالف؛ كما يُعرف عنه بأنّه مرطب طبيعي للشعر الجاف. وطريقته هي:[

  • المكونات:
    • كميّة من زيت عباد الشمس.
    • منشفة دافئة ورطبة.
    • مشط.
  • طريقة التحضير:
    • يُبلل الشعر بالماء لجعله رطباً.
    • تُوضع رُبع كميّة زيت عبّاد الشمس على فروة الرأس.
    • تُدلّك فروة الرّأس جيداً.
    • يُمشّط الشعر لجعل الزيت يصل إلى النهايات.
    • يُلف الشعر بمنشفة مبللةٍ ودافئةٍ مدة 60 دقيقة.
    • يُغسل الشعر بالشامبو كالمعتاد.

وصفة الزبادي

يعد  الزبادي بلسماً طبيعياً للشعر التالف، كما يُساعد على تخفيف الضرر الذي لحق بالشعر. وطريقته هي:

  • المكونات:
    • بياض بيضة واحدة.
    • خمس الى ست ملاعق كبيرةٍ من الزبادي.
    • قبعة استحمام.
  • طريقة التحضير:
    • يُحضّر وعاء، ويُفرّغ بياض البيضة داخله، ويُخفق حتى يُصبح ناعماً.
    • يُضاف الزّبادي إلى مخفوق البيض.
    • تُمزج المكونات جيداً، ثُم يُدلّك الشعر بالمزيج جيداً.
    • يُغطى الشعر بقبعة الاستحمام، ثُم يُترك المزيج على الشعر مدة 15-30 دقيقة.
    • يُغسل الشعر بشامبو خفيف كالمعتاد.

وصفة زيت جوز الهند

تُعتبر وصفة مفيدة للشعر التالف؛ لأنّ زيت جوز الهند يُساعد على إصلاح بشرة الشعر المُتضررة، ويُمكن استخدامه بدلاً من بلسم الشعر. وطريقته هي:

  • المكونات: ملعقتان كبيرتان من زيت جوز الهند.
  • طريقة التحضير:
    • يُغسل الشعر بالشّامبو.
    • يُوضع زيت جوز الهند على راحة اليد.
    • يُطبّق زيت جوز الهند على ثُلثي أسفل الشعر.
    • يُترك الزيت على الشعر بضع دقائق.
    • يُشطف الشعر.
    • تُكرر هذه الوصفة مرتين كل أسبوع

وصفة حليب الأرز مع العسل

تُعتبر هذه الطريقة ممتازة للحصول على شعرٍ لامعٍ خلال دقائق، لذلك فهي مفيدة للشعر التالف. وطريقتها هي

  • المكونات:
    • ملعقتان كبيرتان من العسل.
    • كوب من حليب الأرز.
  • طريقة التحضير:
    • يُوضع العسل مع حليب الأرز في وعاء، ويُمزجان جيداً.
    • يُفرد الخليط على الشعر، ويُترك مدّة 10-15 دقيقة.
    • يُغسل الشعر جيداً.

وصفة نبات الصّبار

يُعتبر نبات الصبار مهدئاً ومرطباً فعالاً للبشرة المتعبة، وكذلك الحال بالنسبة للشعر التالف، فهو يجعل الشعر لامعاً، وجميلاً. وطريقته هي:

  • المكونات:
    • ثلاث ملاعق كبيرة من لبن الزبادي كامل الدّسم.
    • أربع ملاعق كبيرة من الصّبار.
    • ملعقتان كبيرتان من زيت الزيتون.
  • طريقة التحضير:
    • يُحضّر وعاء الخلط، وتُوضع جميع المكونات داخله.
    • تُخلط المكونات جيداً، حتى يتكون المزيج المطلوب.
    • يُفرد المزيج على الشعر، ثُم يُترك مدة نصف ساعةٍ تقريباً.
    • يُغسل الشعر دون استخدام الشامبو.

أسباب تلف الشعر

هناك عدّة أسباب تؤدي إلى تلف الشعر، ومنها:

  • استخدام مجفف الشعر: حيث إن استخدام  مجفف الشعر  خاصةً بعد الاستحمام يؤدي إلى جفاف الشعر، فالأفضل القيام بتجفيفهِ بمنشفةٍ لامتصاص الرطوبة الزائدة فيه، ويُنصح أيضاً باستخدام مجفف الشعر البارد؛ لتجفيف الشعر تدريجياً بدلاً من مُجفف الشعر الساخن.
  • استخدام فرشاة الشعر غير المناسبة: فاستخدام فرشاة الشعر ذات الرؤوس الحادة يؤدي إلى تمزيق بصيلات الشعر وبالتالي تعريضه للتلف، ويُفضل استخدام فرشاة شعرٍ ذات شعيراتٍ مستديرةٍ واسعةِ الرؤوس.
  • تمشيط الشعر المبلل: فالشعر المبلل يكون ضعيفاً، وبالتالي يسهل تعرضه للتلف.
  • استخدام ربطات الشعر السيئة: إذ إن ربطات الشعر المطاطية تؤدي إلى تمزيق الشعر، وإتلافه، ويُفضل تسريح الشعر بتسريحات تضمن للشعر الانسيابية، والتّدفق بحريّة.
  • استخدام مواد كيميائية لفرد الشعر وتنعيمه: فاستخدام هذه المواد يؤدي الى إضعاف بُصيلة الشعر، وجفافها، وتقصف نهاياتها.
  • استعمال الشامبو بكثرة: حيث يُساعد الشامبو على تطهير فروة الرأس، وإزالة الزيت الزائد، والأوساخ منها، إلا أنّ كثرة استعمالهِ يتسبب في تجريد فروة الرّأس من الزيوت الطبيعيّة التي تُسمى الزّهم، فالزهم يحمي، ويُغذي البشرة، فعند إزالته يُصبح الشعر جافاً، وهشاً.
  • استعمال الأصباغ الكيماويّة لتلوين الشعر بكثرة: فالصّبغة المتكررة تُعرّض قشرة الشعر للتلف، وقد يستمر هذا الضّرر مدّة قد تتجاوز الشهريّن، كما أن هناك أصباغاً دائمة تُعتبر من أخطر ما يُدمّر الشعر.
  • عملية تبييض الشعر (بالإنجليزيّة: Bleaching): فتبييض الشعر (بالإنجليزيّة: Bleaching) يزيل الصبغة الطبيعيّة من الشعر، كما يُسبب ضرراً لبشرة الشعر مما يجعلها ضعيفة، وعرضة للانكسار، فتتقصّف نهايات الشعر، ويصبح الشعر جافاً، وهشاً.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

العربيةChichewaEnglishEsperantoFrançaisEspañolTürkçe