56 تحليل الشخصية عن طريق خط اليد

9

56 تحليل الشخصية عن طريق خط اليد

تحليل الشخصية عن طريق خط اليد، يعتبر علماً قائماً بذاته، وله قواعد علمية ومدروسة قائمة على العديد من الأبحاث والتجارب والملاحظات، وكذلك له علماؤه ونظرياته. 

تحليل الشخصية من الخط:

يعتبر علماء الجرافولوجي (Graphology) أن الخط هو عبارة عن (قراءة المخ) أو قراءة للجهاز العصبي والحركي على الورق لدى الإنسان، سنعرض لكم في هذه المقالة فوائد تحليل الشخصية، ومن ثمّ سنشرح لكم بالتفصيل طرق تحليل الشخصية استناداً إلى ميل واتجاه وحجم الخط وذلك من خلال تحليل الخط، ومن ثمّ سنشرح لكم قوانين تحليل الشخصية من شكل التوقيع أيضاً.

تحليل الشخصية من الخط لا دخان بلا نار ، ولا يوجد ردة فعل من دون فعل في الأساس ، والحالة النفسية لشخصية الإنسان بشكل عام هي الأساس ، وسلوكياتها وانعكاس وترجمة حالتها المعنوية إلى أفعال هي ردود الأفعال عن تلك الأفعال ، وهنا جاء دور الخط ليكون شاهداً على ماهية الشخصية وحالتها السيكولوجية بأدق التفاصيل وبهامش من الخطأ جداً ضئيل ، من منا لم يلاحظ حين غضبه وانفعالها أن خطه يتغير ويضطرب ويكاد المرء نفسه لا يستطيع تمييز خطه بعد ذلك

ومن نفس المبدأ نجد أن خط الإنسان يتغير كذلك في حالات الخوف والفرح والألم والنعاس والعطش والجوع والخجل وهلم جره ، ومن هنا جاءت نظريات تحليل الشخص من خلال انعكاسها على الخط ، وذلك بعد تراكم العديد من التجارب والاستدلالات المخبرية والاستبيانات النفسية على كافة الناس ، وشيئاً فشيئاً أصبح هذا العلم رائداً وله مدارسه وأساتذته وعلماؤه وباحثيه ومستكشفيه ، وأطلق على هذا العلم اسم علم الجرافولوجي أي المقصود بذلك أن الجرافولوجي هو علم تحليل الخط وكذلك التوقيع

تعريف الشخصية:

هي كل جسم له ارتفاع وظهور، إنساناً كان أو غير إنسان، فإن معنى كلمة الشخصية، هو ما يشمل باطن وظاهر الإنسان. وقد عرَّف الشخصية علماء النفس بأنها مجموعة ما لدى الفرد من استعدادات ودوافع ونزعات وشهوات وغرائز فطرية وبيولوجية وكذلك ما لديه من نزعات واستعدادات مكتسبة.

فوائد تحليل الشخصية:

  1. التعرف على شخصيتك الخاصة ونظامك المفضل في التعامل مع الآخرين.
  2. فهم ومعرفة النفسيات البشرية وبالتالي تحقيق الألفة والتوافق التام معهم.
  3. معرفة أنماط البشر وكيفية تفكيرهم لتحقيق الانسجام والتواصل معهم.
  4. فن التأثير في الآخرين.
  5. إبهار الآخرين بما ستستكشفه من سلوكياتهم.
  6. تحليل تام للشخصية بحيث يصبح الشخص الذي أمامك وكأنه كتاب مفتوح.

لذا نرى أن بعضا من الدول المتقدمة تستخدم هذا العلم في الشركات الكبيرة وخاصة في إدارات التوظيف، كما وأن البعض الآخر يستعمله لكشف هوية المجرمين وغيرهم.

وتجدر الإشارة إلى أن الفراسة كانت معروفة لدى العرب من مئات السنين ولكنها كانت مقتصرة على فئة قليلة من الناس ولها طابع آخر لا علاقة لها بالخط، حيث كانت علامات يهتدون من خلالها للوصول لأمر ما (كتتبع الأثر) وهي حركة الإنسان أوالحيوان على الرمال مثلاً، أو بمعنى آخر قراءة حركة الأرجل على الرمال، ولم تكن الفراسة علم يدرس، بل كان الأعرابي يتوارثه عن أبيه وأبيه عن جده وهكذا. وقد برع بعض العرب في الفراسة، حيث كان أحدهم يتفرس باستعمال حاسة النظر في الحكم على الأشياء، كتمييز الخيول العربية الأصيلة من غيرها.

موقع الشخبطة على الصفحة:

  • في وسط الصفحة: تعنى أنَّ الشخص بحاجة للإنتباه، لا يحب الغموض، له حاجة للحرية.
  • في يمين الصفحة: تفكيره مركز على الماضي، سريع الفهم، حسّاس، يخاف من كشف حقيقته.
  • في يسار الصفحة: تفكيره مركز على المستقبل، يحب الحياة، منجز في عمله.
  • في أعلى الصفحة: متحمس، روحاني، له نظرة غير عملية، له خيال واسع.
  • في أسفل الصفحة: عنده نظرة حرجة للحياة، أحياناً كآبة.

كما وأن تَظليل الحروف أحياناً مجرّد تعبير عن الملل، ويُمْكِنُ أَنْ يُشيرَ إلى القلقِ، وقلة الثقة بالنّفسِ، والتَوَتّر، وأحياناً سلوك إلزامي و/ أَو قلة الإيمانِ أو تقدير الذات.

قوة ضغط القلم على الورق:

  1. الضغط الثقيل: طاقته عالية (عصبي) في الغالب – نشاطه كبير – أحياناً يكون عدوانياً – متحمس – قوي الإرادة – لديه ثقة بنفسه.
  2. الضغط المتوسط: يُشيرُ إلى شخصية متوازنة – منظم – مرن.
  3. الضغط الخفيف: دليل الحساسية (يتأثر بالمواقف بسرعة) – عاطفي – إنطوائي الذات – خجول – شخصية ناعمة – لطيف.
  4. الضغط الشاذ: قَدْ يُشيرُ إلى عدم تناسق طاقةَ الشخصَ الداخليةَ -غير مستقر البال – متقلب المزاج صبره ينفد بسرعة – مندفع – مُتَلَهِّف -عدواني.
تحليل الشخصية عن طريق خط اليد

ملاحظة: ولو افترضنا أنَّ شخصاً ما كتب صفحة واحدة، وبعد كتابة الصفحة آلمته يده، فحينها لابُدَّ أن نعرف الأسباب التي أدت إلى هذا الألم، فقد يرجع ذلك إلى:

  • أنه غير معتاد على الكتابة.
  • عنده مشكلة صحية.
  • متوتر.
  • قلق.
  • حالته النفسية غير مستقرة.
  • منهمك أو متعب.
  • لا يحب الكتابة أصلاً.
  • عجول.
  • طاقته مسحوبة.
  • عنده تكسر في الدم.

تحليل الشخصية عن طريق الخط:

من خلال تحليل خط اليد يمكن تحليل الشخصية، وذلك بالاعتماد على ميل واتجاه الخط، وحجمه، وذلك وفق الآتي:

أولاً، ميل واتجاه الخط:

ميل خط الكتابة لدى الإنسان يؤدي إلى معرفة جوانب مهمة عن شخصيته، وبالرغم من أن في الأغلب معظم الناس يتعرضون لنفس لقواعد التي تحكم الخط عند التعلم في الصغر، إلا أن كل إنسان يكتب بسجيته وبطريقته الخاصة والتي تميزه عن غيره.

ميول الخط يعني اتجاه ميل الحرف نحو أو عكس اتجاه الكتابة من على الخط الأفقي أو السطر.

فميل الخط قد يكون مع اتجاه الخط أو عكس اتجاهه، فالخط الإنجليزي مثلا يكتب من الشمال الى اليمين ويعتبر هذا اتجاه الخط.

أما الخط العربي فمن اليمين إلى الشمال ويعتبر هذا هو اتجاه الخط العربي.

أنواع ميل واتجاه الخط:

  1. ميول في اتجاه الكتابة.
  2. ميول في عكس اتجاه الكتابة.
  3. ميول عمودية على خط الكتابة.
  4. ميول متغيرة.

تقسم ميول الخط إلى:

1. ميل الخط في اتجاه الكتابة من 80-110 درجة بالنسبة للزاوية القائمة 90:

  • شخصية متوازنة وتتصرف بقدر من الموضوعية والثبات.
  • هذا الشخص لا يظهر عواطفه بسهولة.
  • يحاول أن يكون مستقلاً بتفكيره عن العالم الخارجي.
  • يتميز بعدم رفع الكلفة أمام الغرباء بسهولة.
  • انبساطي النزعة.
  • معتدل في تصرفاته.
  • اجتماعي إلى درجة مقبولة.
  • نشيط وحيوي.
  • عادةً ما يكون معتدل في ميله للوالدين (لاينحاز إلى أحدهما).
  • عادةً ما يكون صبوراً.
  • يتميز بدرجة عالية من المصداقية وسعة الأفق.

2. زيادة الميل حتى يتعدى 65 درجة:

  • قد يكون انفعالي النزعة.
  • يسهل إثارته.
  • انبساطي.
  • يحتاج إلى الناس في أغلب معاملاته.
  • يكره الوحدة.
  • لا يهوى القراءة عادة.
  • يحب العلاقات الاجتماعية ومتعلقاتها.

3. زيادة الميل عن 50 درجة:

  • شخصية هستيرية بعيدة عن الاتزان.
  • اللامبالاة وعدم الاهتمام بأمور الحياة.
  • عدوانية.
  • تميل إلى التضخيم والتفخيم الزائد لذاتها إلى حد اختلاق قصص وهمية لخدمة هذا الغرض واجتذاب اهتمام من حولها إلى نفسها.

4. الميل في عكس اتجاه الكتابة من 110 – 140 درجة يعتبر ميلاً غير طبيعياً:

  • انطوائية.
  • شديدة الحرص.
  • غامضة غير ميالة إلى إظهار شخصيتها أمام العامة.
  • غير اجتماعية تحب الوحدة.
  • غالباً تعاني من كبت، خاصةً في المراحل العمرية الشبابية.
  • محبطة.
  • شخص مراهق أو يتصرف تصرف طفولي.
  • لا تنسى الإساءة بسهولة.
  • ميّالة للانتقام.
  • خائفة.
  • دائما تبرر عن سلوكها وتصرفاتها.
  • شكاكة ولا تصدق ما يقال بسهولة.
  • عدم تحقيق الذات.

ملاحظة: إذا ظهرت هذه الميول في الذكور فإن الشخصية تميل في سلوكها إلى الأنوثة وتتمحور عادةً حول الأم، وتنحاز إلى جانب الأم في الحب والولاء وتفضلها على الأب. أما ظهورهذه الميول في الإناث فإنهنَّ عادةً يكنّ غير ودودات وغير مباليات ويقابلن الآخرين بنفور، وتغلب على تصرفاتهن تصرف الذكور.

5. زيادة الميل عن 140 درجة:

  • تغلب عليها الانسحاب من المجتمع.
  • تتميز بمقاومة أفكار الآخرين.
  • تعتبر شخصية مرفوضة اجتماعياً.
  • تفكيرها سلبي في الغالب.

6. ميول عمودية على خط الكتابة الأفقي قريبة من 90 درجة تعبر عن شخصية متزنة:

إلا أن ثبات الخط بهذه الدرجة باستمرار بدون تغير تنبأ عن شخصية لا تستطيع تقبل التغيير في حياتها!! والشخص ذو الميول العمودية في الخط مع نسبة بسيطة من التغيير في الميل يكون:

  • هادئ الطباع ورزين.
  • لا يظهر عواطفه بسهولة.
  • يحاول في كل تصرفاته أن يكون مستقلاً عن العالم الخارجي.
  • لا يطلب مساعدة من أحد بسهولة.
  • يتميز بتفكيره المنطقي.
  • يجيد الحكم على الأشياء.
  • يظهر إحساساً مرهفاً مع الأصدقاء والمعارف.
  • يرفع الكلفة أمام الأهل والأقارب والأصدقاء بسهولة، إلا أنه يكون متحفظاً أمام الغرباء.

7. الميول المتغيرة تعبر عن التغير في الانفعال أو التغير في درجة الحب أو الكره للأمور، ويُربط ذلك بعامل السرعة أو البطء أو عامل الانتباه أوالتركيز…الخ:

ونعني بالميول المتغيرة، الميل في اتجاه الخط أحياناً والاتجاه في عكسه أحياناً أخرى في نفس الجملة. ويرى أهل الاختصاص أن هذا النوع من الميل دليل على أنَّ الشخص غير قادر على التحكم في تصرفاته. فالكتابة في عكس اتجاه الكتابة في هذه الحالة تدل عن معاناة في مرحلة المراهقة من الانفعال الزائد أو العكس، كما أنها تدل عن شخصية:

  • يصعب التنبؤ بسلوكها.
  • تتميز بالعصبية وعدم الثبات.
  • الشعور بالذنب.
  • عقد نفسية واضحة المعالم.
  • والزيادة في درجة الميول زيادة شديدة تدل على أن هذه الشخصية غير مستقرة متغيرة على الدوام.

ثانياً، حجم الخط:

يعتبر حجم الخط أيضاً من العوامل المهمة في التشخيص، إلا أنه ينبغي ربطه بعوامل أخرى والحرص على عدم الحكم على سلوك الشخص بمجرد حجم خطه!! فالتشخيص من عامل واحد يعتبر خطأ جسيماً كما هومعروف.

تعريف حجم الخط:

هو المسافة بين أعلى نقطة في الحرف وأسفل نقطة فيه، بمعنى آخر هو المسافة بين ارتفاع أعلى وأسفل الحرف، علماً بأن هذا العامل له خصائص ومميزات مهمة جداً تدل إلى حدٍّ كبيرٍ على شخصية صاحب الخط.

1. الخط الكبير: هو الذي يصل في معدله إلى 10 ملليمتر ومكتوب تحت ظروف طبيعية للكاتب حيث تعكس طبيعته في الكتابة ويدل هذا الحجم من الخط على أن الشخص:

  • موضوعي بدرجة كبيرة.
  • عملي النزعة.
  • يجذب الاهتمام إلى نفسه بإجادته لما يقوم به من عمل.
  • يبدو دائماً فخوراً بما يقوم به من عمل.
  • يحب النشاط الخارجي مثل الرياضة.
  • له خيال واسع.

أما إذا زاد حجم الخط عن هذا المعدل فإنَّ الشخص مبالغ إلى حدٍّ كبيرٍ ويتخيل أشياء يقصد بها إظهار ذاته بالقوة أو بالشجاعة. كما أنَّ هذا الشخص في العادة ينقصه التحكم في نفسه وقد يكون ميالاً للغيرة الشديدة أحياناً والتي تحوله إلى عدواني.

وزيادة الخط زيادة كبيرة عن هذا يدل على أننا أمام مشاكل في الشخصية تكون عسيرة الحل ومتطرفة إلى حدٍّ كبير، ويجب الإشارة في هذا المقام إلى أن كبر الخط أو صغره قد يظهر أيضاً في كلمة واحدة أولها كبير وآخرها صغير أو العكس وهذا العامل له دلالة أخرى سنتطرق إليه لاحقاً إن شاء الله.

أما الأطفال فعادةً يظهر لديهم الخط الكبير في مراحل عمرية محددة وهي أحياناً تدل على الأنانية أو الفخر والاعتزاز أو محاولة جذب انتباه من حولهم إليهم.

2. الخط المتوسط: هو الذي يصل في معدله إلى 7 ملليمتر ويدل على شخصية:

  • تسهل التعامل معها.
  • يمكن أن تتكيف بسهولة.
  • انبساطية في أغلب الأحيان.
  • تتصف بالعلاقات الحميمة والكرم المادي أحياناً، إلا أنَّ هذا العامل لابد أن يربط بسعة الحروف أي مدى الهواء الداخل في الحروف المقفولة مثل القاف والفاء والطاء….. إلخ.

3. الخط الصغير: هو الذي يصل في أقصى معدله إلى 6 ملليمتر، ويدل على أن صاحب هذا الخط:

  • موضوعي.
  • عملي النزعة.
  • غير متطرف في آرائه.
  • عنده ذكاء حاد.
  • يجيد التحصيل العلمي والتركيز.
  • لديه مهارات التذكر.
  • يجيد التحكم في نفسه.
  • ملاحظ جيد للتفاصيل.
  • يجيد التطبيق العملي.

أما إذا كان الخط أصغر من 3 ملليمتر فنحن أمام شخصية شديدة التعقيد أنانية ذات أفكار خاطئة عن نفسها بالإضافة إلى أمراض نفسية قد تكون واضحة التأثير.

حجم بدايات ونهايات الحروف في الكلمات:

1. بداية الكلمة أكبر من نهايتها:

  • مهتم بمظهره.
  • متمركز شيئ ما حول ذاته.
  • له طموحات عالية غالباً.
  • يجيد صناعة الكلام وإظهار مواهبه أمام الآخرين.

إذا تباين هذا العامل بشدة أي أن بداية الكلمة كان كبيراً جداً وآخرها صغير جداً (ويظهر هذا غالباً في الإمضاء) يدل هذا على اضطراب في الدورة الدموية وفقدان سريع للطاقة وهذا الجانب من علم الجرافولوجي يهتم به علماء الطب، حيث أنه أداة تساعد في التشخيص للأمراض قبل أن يظهر أثرها على الجسم وهذه الحالة تعتبر بمثابة الكشف المبكر عن أنواع من الأمراض في مجال الوقاية والعلاج وهذه ما زالت تحت الأبحاث المكثفة.

2. أما إذا بدأ الحرف في أول الكلمة أصغر منه في آخرها:

  • القناعة.
  • الصبر.
  • حسن استقبال الآخرين والحفاوة الزائدة بهم.
  • عدم الشعور بالأمان أحياناً أو الاستقرار.
  • هذا الشخص يبالغ في التقليل من أهمية نفسه خاصةً فيما ينجزه من أعمال.

3. نهايات الحروف في الكلمات زيادة شديدة في الحجم وخاصة في التوقيع:

  • كريم.
  • طموح.
  • يجيد إقناع الآخرين.
  • متمركز بعض الشيء على ذاته.

4. صغر الحروف في نهاية الكلمات قلة شديدة وخاصة في التوقيع:

  • شديد الدهاء.
  • يجيد المحاوة.
  • يتكيف مع المواقف بسهولة.
  • تنبئ عن شخصية كانت في الأصل خجولة أو حساسة في مرحلة من مراحل حياتها ثم تغلبت عليها.
  • لا يمكن لهؤلاء الأشخاص أن يعدوا وعوداً بسهولة، دائماً يتهربون من الوعود حتى إذا كانت أمام أنفسهم.

تحليل الشخصية عن طريق خط اليد

بعض الحروف وما ترمز إليها بحسب شكلها:

1. حرف الباء (ب):

  • إذا كانت نقطة الباء ممدودة وكأنها خط مستقيم وقريبة منجسم الحرف فإن الشخص يتعب بسرعة وربما كسول.
  • إذا كانت نقطة الباء بعيدة عن جسم الحرف في الوسط فإن الشخص عجول وغير دقيق ومتكبر نوعاً ما.
  • إذا كانت نقطة الباء متصلة بجسم الحرف مع ضغط قوي على النقطة فيشير ذلك إلى مشكلة في البطن أو الظهر.
  • إذا كانت هناك حلقة دائرية صغيرة ضيقة في مقدمة حرف الباء فإن هذا دليل الغيرة.
  • إذا كان نهاية الباء مرتفع وكأن طفل رافع يده في الصف فإن هذا فيه دلالة شد انتباه الآخرين إلى نفسه.
  • إذا كانت نقطة الباء أسفل حرف الباء بدرجة معتدلة فإن الشخص يكون صريح في إبداء رأيه.
  • إذا كانت نقطة الباء قريبة من جسم الحرف بدرجة منخفضة فيعني أن الشخص ملاحظ جيد للتفاصيل وذو ذاكرة جيدة.
  • إذا كانت الباء غير مكتملة في نهايته أو صغيرة فإن هذا الشخص لا يثق في الآخرين بسهولة.
  • إذا كان نهاية الباء دائرية الشكل على الداخل يكون الشخص حريص على الوصول إلى ما يريد.
  • إذا كان نهاية الباء يأخذ شكل المثلث الحاد كان الشخص مجادلاً.
  • وجود زاوية حادة مثلثة الشكل في بداية الباء يعني عدم حب قوة الشخصية في الجنس الآخر وحب التحدي.

2. حرف النون (ن):

  • إذا كانت نقطة النون في وسط الحرف تماماً، دل ذلك على توازن الشخص في نظرته للماضي والحاضر والمستقبل وأنه عملي النزعة.
  • أما إذا كانت النقطة متجهة نحو اليمين في اتجاه الكتابة، فيدل على أنَّ الشخص يتطلع للمستقبل ومتفائل.
  • أما إذا كانت النقطة متجهة لليمين في عكس اتجاه الكتابة، فإن الشخص عادة يعيش في ماضيه ويتمنى لو كانت الأيام الحاضرة كالماضية، وفي الغالب لديه أمراض نفسية سواء علم بها أم لا.
  • أما إذا كانت النقطة متجهة للأعلى في الوسط، فإن الشخص طموحه عالي (خيالي).
  • إذا كانت النقطة على النون أو غير النون مرسومة مثل الدائرة الصغيرة بدلاً من نقطة فيدل ذلك على أن الشخص يحب المظهر كثيراً والأناقة وعادة يكون حساساً جداً.

3. حرف الصاد (ص):

  • اذا كتب الشخص حرف الصاد في صورة مثلث فهذا يدل ‏على أن ضغط الدم عنده عال ويتسم بالعصبية الشديدة.
  • إذا كتب الصاد على صورة ‏‏دائرة فهو شخص كتوم لا يعبر عما بداخله بسهولة وهو غامض وغير صريح في التعبير عن ‏‏المشاعر والأفكار.
  • ما ينطبق على الصاد ينطبق على الضاد.

4. حرف الكاف (ك):

  • إذا كان الطرف الأفقي لخط الكاف الأمامي والمرتكز على الخط العمودي أطول من الخط الخلفي فيدل ذلك على أن الشخص تركيزه على المستقبل أكثر من الحاضر والماضي.
  • إذا كان الخط الأفقي لحرف الكاف متساوي الطرفين فيدل ذلك على أن الشخص متوازن بين الماضي والمستقبل ويعتبر مخطط جيد ويُحسِن التعلم.
  • إذا كان الخط الأفقي للكاف أعلى من الخط العمودي له (منفصل عنه) فيدل ذلك على أن الشخص خيالي جداً ويفكر في أشياء لا يمكن تحقيقها بسهولة.
  • إذا كان الخط الأفقي للكاف على الخط العمودي له (متصل به) فيدل ذلك على أن الشخص عملي جداً وينجز المهام التي توكل إليه.
  • إذا كان الخط الأفقي للكاف على الخط العمودي له ولكنه مائل إلى فوق ومتصل بالخط العمودي، فيدل ذلك على أن الشخص طموحه عالي.
  • إذا كان الخط الأفقي للكاف على الخط العمودي له ولكنه منفصل عن الخط العمودي له، فيدل ذلك على أن الشخص طموحه عالي ولكنه لا ينجز مهامه على الوجه الكامل.
  • إذا كان الخط الأفقي للكاف على الخط العمودي له ومتصل به ولكن طرفه الأمامي طويل، فيدل ذلك على أن الشخص طاقته عالية أو عدواني يميل للعنف.
  • إذا كان الخط الأفقي للكاف أعلى من الخط العمودي له ومنحني على شكل نصف دائرة (منفصل عنه) فيدل ذلك على أن الشخص يتأثر بسرعة ويتضايق وغالباً ما يكون خائفاً.
  • إذا كان الخط الأفقي للكاف على الخط العمودي له ومتصل به وممدود مداً أفقياً، فيدل ذلك على أن الشخص طموحه عادي.

5. حرف الطاء (ط):

  • إذا كان خط العصا على حرف الطاء موصول، دل ذلك على أن الشخص لما يبدأ أي عمل فإنه ينجزه وينهيه.
  • إذا كان خط العصا على الطاء مفصول، دل ذلك على أن الشخص متردد وجبان أحياناً.
  • إذا كان خط العصا على الطاء مفصول ومتطاير فيدل ذلك على أن الشخص خيالي.
  • سعة الهواء في الطاء يدل على زيادة في الكرم أو الإسراف الاجتماعي أو العاطفة أو المال والعكس بالعكس.
  • وما ينطبق على حرف الطاء ينطبق على حرف الظاء.

6. حرف الحاء (ح):

  • إذا كانت الحاء مفتوحة الرأس فيدل ذلك على أن الشخص منفتح ولديه القدرة على التكلم أمام الآخرين بطلاقة.
  • إذا كان رأس الحاء مغلقاً ويأخذ شكل المثلث فيدل ذلك على العصبية.
  • إذا كان رأس الحاء مغلقاً وهناك خط زائد مائل للأسفل فيدل على أنَّ الشخص عنيد.
  • وما ينطبق على حرف الحاء ينطبق على حرفي الخاء والجيم.

7. حرف الهاء (هـ):

  • إذا كانت الهاء في آخر الكلمة مرسومة كالتاء المربوطة ربطاً محكماً كاملاً، دلَّ ذلك على أنَّ الشخص مثالي ومتوازن ويحب الترتيب.
  • إذا كانت الهاء في آخرالكلمة ومرسومة كالتاء المربوطة ولكن هناك خط زائد مائل للحرف الذي قبل الهاء فيدلُّ ذلك على أنَّ الشخص مثالي زيادة عن اللزوم وإذا زاد في هذا الخط يكون عدوانياً وحتى يصل للمثالية، يحب أن يرتفع على حساب غيره أو أنه عنيد.
  • أما إذا كانت الهاء في آخرالكلمة ومرسومة كالتاء المربوطة ولكن الهاء غير مغلقة فيدل ذلك على أن الشخص متقلب في آراءه.
  • إذا كانت الهاء صغيرة وليس فيها هواء فإن هذا الشخص لا يمكن قيادته بسهولة.

8. حرف الياء (ي):

  • إذا كانت الياء مرسومة كما هي من غير زيادة أونقصان دل ذلك على توازن الشخص.
  • إذا كانت الياء في نهايتها، الخط يميل إلى الأعلى فيدل ذلك على أنَّ الشخص يميل إلى التفاؤل.
  • إذا كان الخط في نهاية حرف الياء مغلق على الحرف ومائل إلى الأسفل، دل ذلك على أن الشخص كتوم وعنيد ومتشائم.

9. حرف السين (س): أحب الحروف إلى مدربي علم البرمجة اللغوية العصبية:

  • إذا كان حرف السين في مقدمة الحرف مثلث الشكل، دل ذلك على أن الشخص نظامه التمثيلي بصري.
  • إذا كان حرف السين مكتوب بثلاثة أسنة أو رؤوس (س) في مقدمة الحرف، دل ذلك على أن الشخص حركي وإن كانت أنثى فعادة تكون لديها مهارة يدوية، والنظام التمثيلي للشخص سمعي.
  • إذا كان سن حرف السين في مقدمة الحرف مستقيم وأفقي، دل ذلك على أن الشخص نظامه حسي.

وما ينطبق على حرف السين ينطبق على حرف الشين (ش) مع زيادة:

  • إذا كانت النقط فوق الشين ثلاث نقاط واضحة فيدل على أن الشخص ذو تركيز عالي.
  • أما إذا كانت النقاط الثلاث على شكل مثلث فيدل ذلك على أنَّ الشخص عصبي…. وينطبق عليه كل ما ينطبق على المثلث.
  • وإذا كانت النقاط الثلاث على الشين بشكل الدائرة، فينطبق عليه كل ما ينطبق على الشكل الدائري.
  • اذا كان الشخص يكتب حرف الشين بالثلاث طرق أي النقاط تكون بشكل مثلث أو دائري.. هذا فقط يوحي عن نفسية الشخص أثناء الكتابة (وقت الكتابة) كما أن كتابتها بالطرق الثلاثة يعني أن الشخص مرن يستطيع أن يتكييف مع جميع الأنظمة التمثيلية… غير أنه ينبغي أن يلاحظ أي الأشكال أكثر وروداً وبالتالي يمكن تحديد النظام الغالب على الشخص، فقد يكتب مرة الشين مستقيمة الرأس وخمس مرات بالرؤوس الثلاثة، فنقول حينها أن الشخص سمعي حسي وهكذا…

تحليل الشخصية عن طريق الخط والتوقيع:

إن التوقيع طريقة تجريدية من الخط، أو لوحة رمزية في بعض الأحيان ومن طبيعة الفن التجريدي أنه يعجب أشخاصاً ولا يعجب آخرين، يراه بعضنا جميلاً ويراه آخرون في منتهى القبح.

1. منطقة التوقيع وحجمه وشكله:

  1. كلما كان التوقيع بعيداً عن نص الرسالة دل ذلك على عدم اقتناع الموقّع بما هو مكتوب في الرسالة وربما بعض ما قيل في الرسالة غير صحيح أو كذب.
  2. كلما كان التوقيع قريباً من نص الرسالة دل ذلك على صدق الموقع بما كتب وخاصة إذا كانت الرسالة شخصية.
  3. إذا كان التوقيع في أقصى اليمين في الرسالة يشير إلى الخوف من المستقبل وقلة الثقة بالنفس وخاصة في المعاملات التجارية.
  4. إذا كان التوقيع في وسط الصفحة دلالة على حب الظهور خاصةً إذا كان التوقيع كبيراً.
  5. توقيع في يسار الصفحة يشير إلى أن الشخص يتعامل مع الأحداث التي تدور حوله بسلاسة وعزم وثبات.
  6. التوقيع في أقصى يسار الصفحة إشارة إلى الاندفاع والتعصب والتطرف أحياناً.
  7. إذا كان الكلام في الرسالة واضحاً والتوقيع غامضاً فإن ذلك يعني الشخص يشارك الناس بأفكاره من غير الكشف عن هويته، وقد يكون غامضاً ومبدعاً وقد يكون عجولاً أيضاً بحسب حجم التوقيع، كلما كان أكبر زادت هذه الصفات.
  8. عدم وضوح الكتابة والتوقيع معاً دليل التمركز على الذات وفي الغالب شخصية متقلبة وغير مستقرة الحال وتشعر بالوحدة.
  9. كلما كان التوقيع أصغر من الكلمات المكتوبة في الرسالة دل ذلك على الحساسية المفرطة والانطواء أو الخجل وغموض صاحب التوقيع وقد لا يكترث أن يظهر بصورة المتذلل أمام الآخرين.
  10. طمس أجزاء معينة من التوقيع دليل عدم الراحة النفسية وقلة الاستقرار والخوف من الإقدام على مشاريع جديدة أحياناً.
  11. التوقيع بالاسم الأول كاملاً من اسم الشخص دلالة حب التعامل مع الآخرين بصورة ودية، كما يظهر هذا عادة عند الأشخاص الذين يرغبون بالتعامل معه مباشرة في المصالح التجارية لا مع غيره.
  12. يكتب اسمه واضحاً في التوقيع، يكون صريحاً في التعامل لا يحب اللف والدوران.
  13. التوقيع الكبير يعني أنَّ الشخص يحب أن يلفت نظر الآخرين إلى نفسه أو الثقة الزائدة بالنفس أو الفرح والسرور أحياناً.
  14. كلما كان التوقيع معقداً أكثر كان صاحبه غامضاً ومبهماً عجولاً ولا يحب المركزية في العمل، كما لديه ذوق فني وقد يكون كريماً جداً.

2. الخطوط في التوقيع:

  1. وضع خط في وسط التوقيع يدل على ضعف الاتصال بالآخرين، كما يدل على شخص قادر على إدارة شؤون نفسه على أكمل وجه ولكنه لا يفعل ذلك.
  2. وجود خط تحت التوقيع دليل على أن الشخص يعتمد على ذاته في الأمور ولايطلب المساعدة من الآخرين، كما يظهر للآخرين استقلاليته.
  3. وضع خطين أسفل التوقيع يدل على شخص يحب إظهار مهاراته أمام الآخرين، كما يحب المدح.
  4. وضع خط فوق التوقيع يدل على الأنانية وحب الدفاع عن النفس.
  5. وضع خطوط غير متصلة حول التوقيع يدل على عدم الثقة، كما يدل على الشعور بالوحدة.
  6. زخرفة التوقيع يعني حب التفاخر والظهور بصورة المتقن وقد يكون صاحب التوقيع ضعيفاً في الحكم على الأشياء.
  7. وضع خط تحت اسم العائلة دون الاسم الشخصي يدل على الألفة وحب العمل في إطار العائلة والجماعة.
  8. وضع خط أسفل الاسم الأول يعني حب التعامل مع صاحب التوقيع بشكل رسمي.
  9. ظهور بعض الخطوط الأفقية الحادة والمنكّسة للأسفل نحو اليسار والملتصقة بالخطوط العمودية فيه دلالة الاستبداد والتهكم، شخص مثل هذا لديه إصرار غير طبيعي بما يعتقد، يرى أن رأيه صواب لا يحتمل الخطأ.
  10. رسم خطوط أفقية محدبة ملتصقة بخطوط عمودية ممدودة نحو اليمين مثل حرف الكاف (كـ) تعبر عن التسويف والمماطلة وهي من عوامل الكسل.
  11. الخطوط الأفقية المتكررة يعني أن الشخص يأخذ قرارات كثيرة وعنيد لا يتراجع عن أي قرار بسرعة.
  12. الخطوط المتقاطعة في التوقيع تدلّ على العنف وصاحب قرار حازم وربما يكون عنيفاً على نفسه والآخرين.
  13. انتهاء التوقيع بخط مرتفع للأعلى كالطفل الذي يرفع يده في الصف لشد انتباه أستاذه، يعني أنَّ الشخصِ يحب أن يكون في محط أنظار الآخرين وتسعده كلمات المدح كثيراً.
  14. إذا كان التوقيع قائماً عمودياً والخط عمودياً أو مائلاً في اتجاه الخط فإن الشخص عادةً يتأقلم مع من حوله بسهولة مع شيء من الحذر والتحفظ.
  15. كلما زادت الخطوط المتوازية والمائلة في اتجاه الخط دل ذلك على الميل إلى الشك.
  16. كلما زادت الخطوط المتوازية والمائلة في عكس اتجاه الخط دل ذلك على الحزم والثقة والذكاء.
  17. تمدد الخط في نهاية التوقيع دلالة الراحة النفسية وقابلية التأقلم مع الآخرين بسهولةٍ كالشخص الذي يمد يده ويقول خذوني معكم أينما تريدون.
  18. عندما يكون التوقيع مثل شكل السلاح كالسيف مثلاً، فإن هذا يعني أن الشخص لديه أهداف يسعى للوصول إليها بأي ثمن وشخصية حازمة وحاسمة وقد يكون عنيفاً في ردود أفعاله.
  19. حصر التوقيع بين عمودين يعني ضيق الأفق وشخصية لا تحسن عمل علاقات اجتماعية من تلقاء نفسها.
  20. رسم خطوط أفقية طويلة متقاطعة مع الخطوط العمودية من الأعلى يعني أن الشخص مفعم بالحيوية والحماس والقدرة على تحفيز الآخرين نحو العمل.
  21. كثرة رسم الخطوط في التوقيع سواء أفقية كانت أو عمودية فيه دلالة على أنَّ هذا الشخص يميل إلى المبالغة في الأشياء، سواء في الملبس أو المأكل أو غيره بمعنى أنه لا يحرم نفسه من شيء.
  22. متى ما كانت هناك خطوط عمودية قصيرة ملتصقة بالدوائر مثل حرف (ط) فيكون الشخص مستقلاً في تفكيره حول الحياة حتى في طريقة لبسه واختياراته للأشياء ولو كانت خلاف ما هو ساري في المجتمع.
  23. التقاطع الحاد مثل حرف X في التوقيع يتعلق بخوف الشخص من فقد شيء عزيز على نفسه والشعور بالقهر وهزيمة النفس.

تحليل الشخصية عن طريق خط اليد

3. الميلان في التوقيع:

  1. ميل التوقيع نحو الأعلى في اتجاه الكتابة دليل التفاؤل والفخر والاعتزاز بالنفس والصحة والحيوية مع مراعاة عوامل أخرى في نص الرسالة.
  2. انحدار التوقيع نحو الأسفل دليل القلق والحزن والهم والكآبة أحياناً.
  3. إذا كان التوقيع يميل إلى عكس اتجاه الكتابة بخلاف الكتابة في الرسالة فإن الشخص يكون محتاطاً ومتحفظاً وضابطاً لنفسه أمام العامة.
  4. إذا كان التوقيع يميل في اتجاه الكتابة ولكن الكلمات في الرسالة قائمة أو مائلة في عكس اتجاه الخط فإنَّ الشخص لا يتأقلم مع من حوله بسرعة.

4. النقاط في التوقيع:

  1. وضع نقطة في بداية التوقيع يعني عدم الإقدام على أي أمر قبل معرفة أبعاد ذلك الأمر، شخصية ذكية تحسن عملها.
  2. وضع نقطة في نهاية التوقيع يعكس اندفاعاً للانتهاء والوصول إلى نهاية الكلام وأحياناً دليل الارتياب والاحتراس.
  3. إذا كانت هناك نقطة تحت التوقيع دل على شخص حساس جداً.
  4. إذا ظهرت نقاط علوية في التوقيع على شكل دوائر صغيرة فإنَّ هذا يعني أنَّ الشخص يحاول البروز في الحشود وإظهار نفسه وهذه الظاهرة تعبر عن شخص مبدع وحساس.
  5. وضع نقاط دائرية فوق الحروف العمودية بشكلٍ مباشرٍ وواضحٍ يعني إنسان يلتزم بما يقول ويساند الأفكار العقلانية ويضع لها اعتباراً، هذا النوع من الناس جدير بالثقة.

المصادر:  2

العربيةChichewaEnglishEsperantoFrançaisEspañolTürkçe