6- فوائد الوخز بالإبر لعلاج الاكتئاب

51

6- فوائد الوخز بالإبر لعلاج الاكتئاب

الوخز بالإبر أكثر فعالية من مضادات الاكتئاب في تحسين اعراض الاكتئاب و المزاج  ، والذي ينتج آثار جانبية أقل من مضادات الاكتئاب الثلاثية .
النتائج التي أجراها باحثون مع جامعة جنوب الطبية في الصين ، تشير ان العلاج الصحي الآسيوي القديم يمكن أن يوفر بديلا للأفراد الذين لا يستجيبون لمضادات الاكتئاب عن طريق الفم أو يعانون من آثار جانبية خطيرة .
ووجد الباحثون أن إدارة سير وكسات وحدها أو بالاشتراك مع الوخز بالإبر الكهربائية أو الوخز بالإبر يمكن أن يؤدي إلى تأثير كبير في المرضى الذين يعانون من الاكتئاب .

ولكن الدراسة أظهرت أيضا الوخز بالإبر / الوخز بالإبر الكهربائية يعمل بسرعة لتخفيف الأعراض وتنتج أيضا تحسنا ملحوظا في أعراض الوسواس القهري ، والاكتئاب ، والقلق .

ويجري دمج الوخز بالإبر في الطب الغربي ، وخاصة لعلاج الألم ، والغثيان ، والربو ، والحالات العصبية . على الرغم من أن الآلية الدقيقة لعمل الوخز بالإبر غير معروف ، إلا أنه يرتبط مع زيادة في مستوى المواد الفعالة neurobiologically ، مثل الإندروفين وenkephalins . وهناك أيضا بيانات تشير إلى أن الوخز بالإبر يحفز افراز السيروتونين ، والدوبامين

الآثار الضارة
الوخز بالإبر هو جيد التحمل مقارنة مع الأدوية المضادة للاكتئاب ثلاثية الحلقات . كما ان الآثار الضارة الخفيفة والبسيطة تشمل التعب والنعاس ، وتفاقم الأعراض الأولية ، وحكة في مجال الوخز بالإبر مع مضاعفات مثل استرواح الصدر ، والعدوى ، أمراض القلب ، و إصابة الحبل الشوكي .

عدد من الدراسات الغربية ان الوخز بالإبر في علاج الاكتئاب والظروف المرتبطة بالاكتئاب المحدودة .

الآثار على المدى الطويل
على الرغم من استمرار المعالجة النفسية / أو العلاج النفسي للاكتئاب ، ومعدلات الانتكاس المرتفعة . إلا انها ركزت على التكهن طويلة الأجل لمرضى الاكتئاب الذين تم علاجهم بنجاح مع الوخز بالإبر .

تشير الدراسة إلى أن معدلات الاستجابة ومعدلات الانتكاس مع الوخز بالإبر هي مماثلة لتلك العلاجات التقليدية مع الاكتئاب . كما وجدت سميث وهاي أن الأدوية هي أفضل من الوخز بالإبر في مساعدة المرضى على تحقيق العلاج أو في منع الانتكاس .

دراسات وابحاث
اثبتت الدراسات الامريكية أن الوخز بالإبر يمكن أن يكون العلاج المعتدل للاكتئاب . ومع ذلك ، فشلت النتائج مماثلة ، والمحاكمة أكبر (N = 151) لدعم استخدام الوخز بالإبر كعلاج وحيد للإكتاب .

فوائد الابر الصينية في علاج الاعصاب

الإبر الصينية : هي أحد أشكال الطب الصيني التقليدي، ويتم عن طريق إدخال إبر صغيرة في الجلد عند نقاط ضغط مختلفة في جميع أنحاء الجسم، ويساعد الوخز بالإبر على تدفق الطاقة داخل الجسم مما يحفر الجسم على الشفاء من الكثير من الأمراض، ويحفز الوخز بالإبر الأعصاب والعضلات، ويساعد على تعزيز استجابة الجسم للألم ويحسن الدورة الدموية.

استخدامات الإبر الصينية

تستخدم  الإبر الصينية في لاج الكثير من الأمراض، حيث يساعد في علاج الصداع، وآلام الظهر، آلام المفاصل، كما يستخدم لعلاج أعراض الاضطرابات العصبية والهضمية مثل : (الم الرقبة، والإمساك، والإسهال، والتهاب، وتصلب العضلات).

فوائد استخدام الابر الصينية في علاج مشاكل الاعصاب

يتم استخدام الوخز بالإبر الصينية لعلاج الألم وتخفيف الشعور بالانزعاج الناتج عن مشاكل الأعصاب، حيث يتم إدخال الإبر المستخدمة في نقاط ضغط الجسم لتحفيز الجهاز العصبي، وهذا يتسبب في افراز مادة الإندروفين وهو من المسكنات الطبيعية في الجسم، لتسكين آلام العضلات والعمود الفقري والدماغ، وهذه التقنية تغير استجابة الجسم للألم.

يستخدم العديد من الأشخاص المصابين بمشاكل في الاعصاب إلى الإبر الصينية لتخفيف الألم المزمن، كما يحفز الوخز بالإبر من تدفق الدم لاستعادة تلف الأعصاب، وعلى الرغم من أنه لم يتم إجراء الكثير من الأبحاث لاختبار فعالية الإبر الصينية في علاج الأعصاب، إلا أن هناك بعض الدراسات الناجحة تؤكد فوائد الابر الصينية في علاج الاعصاب.

في عام 2007  أكدت دراسة تجريبية أن الإبر الصينية تعتبر علاج بديل يحسن من أعراض مرضى الأعصاب أكثر من الذين يتلقون الرعاية الطبية التقليدية.

مخاطر العلاج بالإبر الصينية

لا يحمل الوخز بالإبر إلا القليل من المخاطر إذا لم يجرها شخص محترف تشمل الآثار الجانبية :

الشعور بالألم والكدمات

قد يعاني المريض من ألم بسيط أو عدم الشعور بالراحة في مواقع الإبر بعد تلقي العلاج، وقد يحدث له نزيف خفيف.

بعض الإصابات البالغة

إذا تم أجراء الابر الصينية بطريقة خاطئة، حيث يمكن دفع الإبر في الجلد بشكل عميق مما يتسبب في إصابة أحد الأعضاء في الجسم مثل الرئة.

الاصابة بالعدوى

يجب تعقيم الابر قبل استخدامها، وفي حالة استخدام ابر غير معقمة أو إعادة استخدام الإبر القديمة فإن ذلك يعرض المريض للكثير من الأمراض التي تهدد الحياة.

الأشخاص الغير مؤهلين للعلاج بالإبر الصينية

ليس كل الناس مؤهلين للعلاج بالإبر الصينية فبعض الحالات قد تسبب مضاعفات مثل :

الحمل

في حالة السيدات الحوامل يجب استشارة الطبيب قبل القيام بهذا العلاج البديل، حيث يمكن أن تؤدي الابر الصينية إلى خطر الولادة المبكرة والإجهاض.

مشاكل القلب

بعض تقنيات الوخز بالإبر تتضمن استخدام الحرارة أو النبضات الكهربائية إلى مواقع الإبر لتحفيز استجابة الأعصاب، وفي حالة وجود مشاكل في القلب أو استخدام جهاز تنظيم ضربات القلب فقد تؤثر التيارات الكهربائية على الجهاز.

طرق بديلة لعلاج الأعصاب

بالإضافة إلى استخدام الإبر الصينية يمكن استخدام بعض العلاجات المنزلية لعلاج أعراض مرض الأعصاب مثل :

– يساعد ممارسة التمارين المنتظمة على زيادة الدورة الدموية في الجسم، خاصة الذراعين والساقين، حيث يمكن لزيادة الدورة الدموية أن تساعد في علاج تلف الأعصاب والحد من آلام الأعصاب، كما يمكن أن تساعد التمارين أيضًا على خفض مستويات السكر في الدم، والمساعدة في إنقاص الوزن، وتقوية الجسم.

– يجب الحد من تناول الكحول، حيث بزيد الكحول من تلف الأعصاب ، وفي بعض الأحيان يسبب الاعتلال العصبي، كما يساعد أخذ حمام دافئ على تهدئة آلام الأعصاب فالماء الدافئة تحفز الجسم وتنشط الدورة الدموية مما يساعد على خفض أعراض الألم.

فوائد الابر الصينية لمرضى السكري

 مرض السكري واحداً من أكثر الأمراض شيوعا في العالم الحديث،  ويتم تعريفه بأنه مرض يتميز بمستوى مرتفع من الجلوكوز في الدم، بسبب أن الجسم  يكون غير قادر على نقل الجلوكوز إلى داخل الخلايا، وبالتالي ، فإن مستوى الجلوكوز في الدم  يرتفع للغاية، في حين أن الخلايا تتضور جوعًا حتى الموت، وهناك نوعان من مرض السكري.

مرض السكري من النوع الأول – الذي يعتمد على الأنسولين – ينتج عن نقص فعلي في الأنسولين بسبب تلف خلايا in في جزر لانجرهانس.

السكري من النوع 2 – الأنسولين مستقل – هو مرض الأيض ، وغالبا ما يرتبط مع السمنة في المقام الأول، ويتميز بمقاومة الأنسولين، والنقص النسبي للأنسولين وارتفاع السكر في الدم.

تحدياً خطيراً

لن يكون من المفاجئ أن الوقاية والعلاج من مرض السكري تشكل تحديا خطيرا للطب الحديث، ففي حالة النوع الأول من السكري، يعالج المرضى بالأنسولين، وهو ما لا ينتج من الخلايا التالفة في البنكرياس، وبالنسبة لعدد من المرضى، يعتبر كل من الحقن اليومي والنظام الغذائي مشكلة، ومع ذلك لا بد من التأكيد على أن إنتاج الأنسولين يشكل طفرة في علاج هذا المرض القاتل.

يوصي بتغيير نمط الحياة في المرضى الذين يعانون من مرض السكري من النوع 2، ولا ينصح باستخدام الأنسولين إلا عند الضرورة.

علاج العقم بالإبر الصينية

تقنية العلاج بالإبر الصينية

من الشائع أن السكري غير قابل للشفاء، لذا يلجأ المرضى اليائسون أحيانًا إلى طرق العلاج غير القياسية، مثل الطب الصيني والوخز بالإبر، وهي ممارسة صينية تقوم على اختراق مناطق محددة من الجسم على طول الأعصاب الطرفية باستخدام إبر دقيقة لتخفيف الألم، والتخدير الجراحي، ولأغراض علاجية.

ويسود الاعتقاد بحسب الفلسفة الصينية أن الإبر تعيد التوازن في الجسم، وأن الطاقة (بالصينية “تشي qi”) تسير في مسارات متعددة مختلفة في الجسم، ولأسباب غير معروفة فإن بعض المسارات تصاب بخلل ما فيتأثر سريان الطاقة، ويمكن إعادة التوازن بغرز الإبر في مواضع معينة من هذه المسارات .

الفوائد الناتجة من الابر الصينيه لمرضى السكري

1 – في مجموعة من النساء البدينات، أدى الوخز بالإبر الكهربي إلى زيادة مستوى الأنسولين في البلازما. بالإضافة إلى ذلك، تم اختبار مستوى متزايد من C- الببتيد قطع من جزيء من proinsulin خلال خروج الأنسولين من البنكرياس إلى الدم، لوحظ انخفاض طفيف في مستوى الأنسولين بعد خمس دقائق من الإجراء، ثم زيادة مستوى الأنسولين بعد 30 دقيقة.

2- في دراسة قام بها باحثون أتراك، لوحظ انخفاض ملحوظ في مستويات الجلوكوز في الدم، في الفئران، ورغم صعوبة استخلاص أي استنتاجات.

3- تسبب الوخز بالإبر الكهربائي في الفئران الصحية في انخفاض نسبة السكر في الدم (مستويات الجلوكوز في الدم) ، في حين زادت مستويات الأنسولين و β-Endorphin.

4- في الدراسات التي أجريت على الفئران المصابين بالسكري من النوع 2، تسبب الوخز بالإبر الكهربائي في انخفاض نسبة السكر في الدم وزيادة مستويات الأنسولين.

الوخز بالإبر الصينية يمنع مقاومة الأنسولين

تعد زيادة مقاومة الأنسولين أحد أسباب داء السكري من النوع الثاني، في عام 2010 ، تم نشر مراجعة لدراسات تدرس تأثير الوخز بالإبر على مقاومة الأنسولين، وخلص الباحثون إلى أن هناك أدلة تؤكد فعالية الوخز بالإبر كطريقة لعلاج مقاومة الأنسولين.

الوخز بالإبر الصينية يعالج اعتلال الأعصاب السكري

نشرت دراسة عام 2006، تم فيها المقارنة بين فعالية الوخز بالإبر، والعلاج الدوائي في علاج اعتلال الأعصاب النابعة من مرض السكري.

قدم الوخز بالإبر نتائج أفضل من العلاج الدوائي، وعلاوة على ذلك كان هناك انخفاض في مستويات الجلوكوز في الدم، بالإضافة إلى انخفاض في إجمالي الكوليسترول و LDL-cholesterol.

ولوحظ فعالية الوخز بالإبر في علاج اعتلال الأعصاب السكري في أبحاث السكري والممارسة السريرية.

وشملت الدراسة 46 مريضا، استمرت فترة مراقبتهم سنة واحدة، في 77 ٪ من المرضى، لوحظ تحسن كبير، وفي (21 ٪) اختفت الأعراض تماما.

في المرضى الذين استخدموا الأدوية في البداية، توقفت 67 ٪ عن استخدامها كليًا، أو قللت بشكل كبير من الجرعة.  

فوائد الوخز بالإبر أثناء الحمل

العلاجات البديلة من أجل الشفاء تحصل حاليا على شعبية كبيرة في جميع الأوساط بين الناس وفي جميع أنحاء العالم في الآونة الأخيرة؛ حيث يعتقد معظمهم أن هذه الطرق البديلة  تساعد على معالجة عدد كبير من الأمراض دون أي آثار جانبية مرتبطة باستخدامها.

والوخز بالإبر هو واحد من تلك العلاجات البديلة التي يُعتقد أنها سوف تكون فعالة بشكل مثير للدهشة في التعامل مع مجموعة واسعة من الظروف الصحية. وهنا في هذا المقال سوف نقول لك كل ما تحتاجين لمعرفته حول الفوائد المختلفة من الوخز بالإبر خلال فترة الحمل وأيضاً مخاطر تعرضك لها، تابعي القراءة .

ما هو الوخز بالإبر ؟
الوخز بالإبر هو علاج له جذوره في الطب الصيني.
– وفقا للمبدأ الصيني، الانسداد وعدم التوازن في تدفق الطاقة قوة الحياة (المعروف أيضا باسم تشي) من خلال الجسم ما يؤدي إلى تطور أمراض.
– ويحاول الوخز بالإبر تنشيط التدفق الطبيعي من هذه الطاقة قوة الحياة من خلال الجسم مرة أخرى.
– وعلى الرغم من أنه يتم تنفيذه باستخدام الإبر الرقيقة للغاية،  إلا أن هذا الإجراء لا ينطوي على أي ألم.
وكان الوخز بالإبر يستخدم منذ آلاف السنين لمعالجة العديد من الظروف الصحية بما في ذلك:
–  صداع الراس
–  الأرق
– صداع نصفي
–  ألم في الظهر
–  العقم
– الم الرقبة
–  مشاكل العضلات والعظام
–  غثيان

كيف يساعد الوخز بالإبر أثناء الحمل ؟
هناك الكثير من الناس لديهم مخاوف بشأن استخدام هذا النوع من الطب لأنه ينطوي على استخدام الإبر. وبشكل عام فإنه من الأفضل دائما السعي للحصول على الخدمات المهنية أو الطبية عند التعامل مع أي حالة صحية وخصوصا خلال فترة الحمل. ولما كان هذا هو أحد الفترات الحاسمة من حياتك،  فأنت سوف تحتاجين إلى رعاية جيدة قصوى بالنسبة لك وطفلك الذي ينمو في الداخل. فأي نوع من المخاطر قد تتحول خسارة قاتلة أو حادة.

فوائد الوخز بالإبر أثناء الحمل :
يُعتقد أن الوخز بالإبر يعمل على المساعدة في معالجة العديد من العلامات والأعراض المصاحبة للحمل.
– التقيؤ الحملي هو حالة مشابهة بشكل حاد من غثيان الصباح. ويمكن
أن يكون الوخز بالإبر مفيد جدا في حل هذا الشرط.
– الوخز بالإبر مفيد أيضا من أجل إيقاف النزيف او الاكتشاف (قطرات الدم) في الأشهر الأولى من الحمل.
– وهو أيضاً فعّال في مساعدة على منع الإرهاق، والصداع النصفي، والحرقة والعديد من الأعراض الأخرى المصاحبة للحمل.
– يمكن للنساء الحوامل اللاتي يعانين من الاكتئاب والقلق أيضا تجربة الفوائد بعد استخدام هذا النهج.
– ويعتقد أن آلام أسفل الظهر، آلام في الورك والساق الألم بعد الولادة يمكن علاجها بشكل فعال باستخدام الوخز بالإبر كخيار من العلاج.
– وقد وجدت بعض الدراسات أن استخدام الوخز بالإبر أثناء الولادة يمكنه أن يساعد فعلا في تقصير مدة عملية الولادة الزمنية.

المخاطر المحتملة من العلاج بالوخز بالإبر أثناء الحمل :
يبقى السؤال الأهم هو هل الوخز بالإبر آمن خلال الحمل؟ نعم لذلك تأكدي من الحصول على دعم من الوخز بالإبر عن طريق أحد المتخصصين في هذا المر.
– من المهم أن نلاحظ بأن تحفيز نقاط معينة في الجسم يمكن أن يسبب تقلصات الرحم، مما قد يؤدي إلى الإجهاض.
– تجنبي الذهاب لجلسات الوخز بالإبر الطويلة – أقصرها على حوالي 15-20 دقيقة، وإذا كنت تشعرين بأي تقلصات، يجب عليك أن تتوقفين على الفور.
– ويعتقد أن الوخز بالإبر أيضا يعمل على مساعدة النساء اللاتي تأخرن في الولادة ، فإذا كنت تبحثين في الخارج عن وسيلة طبيعية لتحفيز عملية الولادة ، فيمكنك الحصول عليها عند الخضوع لجلسة وخز بالإبر.
–  من الأفضل الحصول على خدمات بعض المدربين في فن الوخز بالإبر وتجنب محاولة الإجراء نفسك. أيضا التأكد من أن المتخصص في إجراء الوخز بالإبر لديه بعض الخبرة الجيدة في التعامل مع النساء الحوامل.

نصائح يجب عليك حفظها :
– 
قد تبين أيضا أن الوخز بالإبر يمكنه أن يساعدك على التعامل مع الألم الذي يصاحب الولادة وتعزيز المخاض الطبيعي، والولادة السهلة .
– التحدث مع طبيبك حول استخدام الوخز بالإبر أثناء وجودك في الولادة بالفعل.
– لا تترددي من التحقق من الشهادات والدخول في تفاصيل حالتك مع الوخز بالإبر الخاصة بك.

حقائق و تاريخ الطب الصيني

منذ فجر التاريخ عرف الصينيون بالطب فقد دونوا تاريخ هائل للأدوية و الأعشاب الطبية و العلاجات لعدد من الأمراض و نقل العالم منهم هذا العلم ، يقول البعض أن الطب الصيني هو عدد أو مجموعة من المعتقدات الطبية الإرث التي تعتمد على مبدأ رئيس ألا وهو وجود الطاقة داخل جسم الإنسان أو وجود طاقة بالجسم يطلق عليها لفظ qi و تنطق باللغة العربية كي و تتحرك تلك الطاقة في عدد من المستويات المختلفة التي تسمى meridians

و عند حدوث إي خلل في توازن مرور الطاقة في جسم الإنسان يظهر المرض، حيث مارس الأطباء في الصين تلك المعتقدات الطبية الصينية لآلاف السنوات و بدوءا في تلقينها للعالم بعد ذلك لذلك يعد الطب الشعبي الصيني من أكثر أنواع الطب و التداوي شهرة على مستوى العالم .

يقول العلماء أن الطب الصيني هو أحد أنواع الطب البديل الذي ينتشر في جميع أنحاء العالم هو ممارسات تقليدية منشأها الإمبراطورية الصينية نشأت و تطورت على مدار آلاف السنين و لهذا الطب عدد من النظريات الشعبية المشهور بها مثل الحقن أو الإبر الصينية والعلاج بطب الأعشاب

ويقول المؤرخون أن الطب الصيني هو شكل من أشكال الطب الشرقي الذي يتضمن عدد من الممارسات التقليدية في التداوي ، اعتمد الطب الصيني على عدد من النماذج العلمية التي تم تطوريها عبر السنين أما اليوم أصبحت تلك المفاهيم معاصرة تتماشي مع الطب المعاصر ولا تعارض بينهما ..

تاريخ نشأة الطب الصيني : أخذ الطب عند الصينيين شكلين أو مرحلتين هما مرحلة ما قبل التدوين و مرحلة ما بعد التدوين لذلك فالطب الصيني يمتد لأكثر من 5000 عام عند تدوين الطب الصيني كان يعتمد على عدد من الأساطير و الطلاسم وهي فترة غموض في التاريخ الإنساني على الأرجح نجد أن مؤسس الطب الصيني هو شين نونج Shen Nong الذي عاش في القرن 22 قبل الميلاد

كان يلقب بالمزارع السماوي بعض الأساطير الصينية تقول أنه أول من علم الناس الزراعة و كان يجرب الأعشاب الطبية بعد زراعتها على نفسه لمعرفة التأثير و الخواص تقول كتب التاريخ انه جرب أكثر من 70 عشب سام  وجد العلماء مخطوطات كتبت على العظم منذ أكثر من 1500 عام

على طريق الحرير تنقل وصف لحوالي 250 عشبه و تأثيرات تلك الأعشاب العلاجية حتى اعتبر ذلك المخطوطات أول مرجع عشبي في الطب الصيني و لكن أول مرجع في الطب الصيني هو القانون الإمبراطوري الأصفر للأمراض الباطنية الذي اختلف المؤرخون في تاريخ كتابته ما بين القرنين الثامن للقرن الثالث قبل الميلاد  لخص الكتاب النظرية الزوالية موضوعات هامة في الطب الباطني و وظائف الأعضاء والعلاج بالإبر الصينية والعلاج بالكي

ولكن الاكتشافات الطبية الهامة تمت في عهد أسرة تشو كانت فيها ابرز الاكتشافات الطبية و دور البيئة والعناصر الخارجية الممرض و استبدال الإبر الصينية الحجرية بإبر أخرى معدنية و كانت مرحلة النقلة النوعية في تاريخ الطب الصيني و من ابرز اكتشافات تلك العصر اكتشاف النبض و تشخيصه لأول مرة على يد الطبيب بيان قو الذي توفى عام 500 قبل الميلاد أول من استخدم قياس النبض و عالج بالإبر الصينية غير الحجرية كان يعالج بالكمادات المغموسة بالأعشاب

و الطبيب  تسانغ تونغ عاش في القرن الثاني قبل الميلاد والذي قام بالتنبؤ بمصير الحالات بناء على التشخيص السريري للحالة و لكن الطبيب و الاسم اللامع في الطب الصيني هو تشانغ تشوغ جينغ  150-219 ميلادية امتاز بمهاراته الطبية و قدرته على التشخيص والعلاج

من ابرز كتبه أطروحة حول أمراض الحمى هو من مراجع الطب الصيني  المهمة اشتمل ايضا على العلاج بالكي و الإبر الصينية و مت أشهر الجراحين هوا تو عاش 110-207 ميلادية الذي عمل على تطوير علم التخدير وكان أول طبيب يستخدم العلاج المخدر و برع في علم التشريح أما عهد أسرة تانغ كان العهد الذهبي للطب الصيني

تم إنشاء أول مدرسة لهذا الطب برع الطبيب سون سيمياو 581-682 ميلادية كان الطب في عهد جنكيز خان أكثر تخصصا كتب سون كتاب  خلاصة المادة الطبية) لمدة 40 عاماً  احتوى على أكثر من 1800 دواء و11000 وصف طبي و1094 عشبه و1100 رسم توضيحي للمرض و رسم أنواع و أشكال الأعشاب.

ما هي استخدامات الطب الصيني الحالية: تم استخدام تقنيات الطب الصيني بشكل واسع لعلاج أمراض كالربو والحساسية والسرطان والعقم والأمراض النسائية والرجيم و التخسيس و تتضمن العلاجات بشكل عام التالي:

1- الابر الصينية هي عبارة عن ابر معدنية يتم وضعها في أماكن معينة على طول مستوى معين تكون خاصة بطاقة qi.

2- الأعشاب الصينية: مجموعة من النباتات الصينية (التي تزرع بالصين) والمساحيق و الجذور ومواد حيوانية يتم صناعتها و خلطها بطريقة معينة بهدف تحقيق التوازن لطاقة الجسم، تعيد تلك الأعشاب التوازن بعد حدوث خلل في طاقة الجسم.

3- تقنيات الضغط: هي شبيه بالإبر الصينية إلى حد ما و لكن يستخدم فيها اليدين والأصابع لتحقيق التوازن و الضغط على أماكن تشريحية معينة و يقوم بها المعالج فقط .

3- الحجامة : من التقنيات الإسلامية عبارة عن أكواب مليئة بالهواء الساخن توضع على الجسم بعد تشريحه بالموس لإخراج الدم الفاسد.

4- المساج: من أروع التقنيات يتم التدليلك على أساس قواعد معينة لإخراج الشحنات السلبية من الجسم.

5- الغذاء: يقسم الصينيون الأطعمة حسب أطعمة تعمل على إعادة توازن الجسم وأطعمة أخرى تؤثر في قوة الجسم و ينصح بها المعالج حسب الحالة أو العرض الظاهر على المريض.

بناء على عدد من الدراسات العلمية فإن الطب الصيني من أكثر أنواع الطب أمانا على النفس البشرية لأنه يعود بالإنسان إلى الطبيعة هو ذو فائدة كبيرة على علاج العديد من الأمراض هنالك اليوم مدراس لترخيص الطب الصيني في عدد من دول العالم المتقدم كالولايات المتحدة وهنالك معالجين في كثير من بقاع العالم للعلاج بهذا الطب التقليدي ..

العربيةChichewaEnglishEsperantoFrançaisEspañolTürkçe