8- ما أعراض جرثومة المعدة؟

0 44

8- ما أعراض جرثومة المعدة؟

donate to continue

https://www.paypal.me/balhattab

https://www.paypal.me/balhattab

هيليكوباكتر بيلوري “H. pylori”، هي نوع شائع من البكتيريا التي تنمو في الجهاز الهضمي وتشكل جرثومة المعدة. ما هي أعراض جرثومة المعدة؟ وكيف تنمو؟

  • ماهي جرثومة المعدة؟

ماهي جرثومة المعدة H. pylori؟ 

H Pylori، اختصاراً لـ Helicobacter Pylori، هي بكتيريا حلزونية الشكل تتواجد في المعدة عند البشر والحيوانات. على الرغم من أن بطوننا مبطّنة بطبقة واقية لحمايتها من الإلتهابات البكتيرية، فإن H Pylori تفرز أنزيماً يعمل على تحييد حمض المعدة، مما يمكّن البكتيريا من التعمق في جدران معدتنا، مسببةً جرثومة المعدة التي تبقى على قيد الحياة دون أن يتم اكتشافها لعقود.

  • حمض المعدة وجرثومة المعدة يسببان التقرحات

يسمح الضرر الذي تسببه البكتيريا للطلاء المخاطي لحمض المعدة القوي، بالوصول إلى البطانة الحساسة تحتها. ويعمل حمض المعدة و H Pylori معاً على تهيج بطانة المعدة، مما قد يتسبب في حدوث تقرحات ومضاعفات أخرى.

الارتباط بين جرثومة المعدة والقرحة اعتُبر إنجازاً علمياً. اكتشفه العالم “باري مارشال” عن طريق تناول مرق مصاب بالبكتيريا عن عمد لإثبات الصلة. وفي عام 2005 حصل هو وزميله “روبن وارين” على جائزة نوبل في علم وظائف الأعضاء لاكتشافهما وإثباتهما أن القرحة ليست نتيجة الطعام الحار فقط. وتقدر مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في أتلانتا، أن ثلثي سكان العالم مصابون بجرثومة المعدة مما يجعلها العدوى الأكثر انتشاراً في العالم.

تتكيف الجرثومة في بيئة قاسية وحمضية، لذا تتخذ من المعدة بيتاً لها. ويمكن لها تغيير البيئة المحيطة بها وتقليل الحموضة حتى تتمكن من البقاء على قيد الحياة بسهولة أكبر. بالإضافة إلى ذلك، الشكل الحلزوني لجرثومة المعدة، يساعدها على اختراق بطانة المعدة حيث تكون محمية بالمخاط ولا يمكن لخلايا الجسم المناعية الوصول إليها، مما يؤدي إلى حدوث المشاكل في المعدة.

ماهي أعراض جرثومة المعدة؟

  • آلام البطن والانتفاخ من أعراض جرثومة المعدة

عادةً، لا تظهر أي أعراض على معظم المصابين بجرثومة المعدة. لكن يمكن للبكتيريا أن تدمر البطانة الداخلية الواقية للمعدة مسببةً أمراضاً أخرى مثل القرحة الهضمية. تشمل أعراض هذه القرحة الناتجة عن جرثومة المعدة: التجشؤ، الإسهال والإمساك، آلام أعلى وأوسط البطن، انتفاخ في المعدة، الشعور بالغثيان، فقدان الوزن الغير مبرر، التقيؤ وضعف الشهية.

من جهة أخرى، يُعتبر سرطان المعدة نادر الحدوث إلا أنه يمثل خطراً متزايداً للأشخاص المصابين بجرثومة المعدة. تشمل أعراض سرطان المعدة أيضاً: ضعف الشهية وفقدان الوزن غير المبرر، دم في البراز، الشعور بالغثيان، الشبع عند الأكل، تورم في البطن، آلام في المعدة والشعور بالتعب.

يمكن أن تكون جرثومة المعدة السبب الرئيسي لالتهاب المعدة، وهو التهاب يصيب بطانة المعدة، وهو مسؤول عن أكثر من 90% من جميع قرح الاثني عشر وما يقرب من 80% من جميع قرحات المعدة.

متى تظهر أعراض جرثومة المعدة؟ 

بشكل عام، تبدأ الأعراض بعد يومين إلى خمسة أيام من الإصابة.

أعراض جرثومة المعدة عند الأطفال

  • أعراض جرثومة المعدة لدى الأطفال: القيء أحدها

الأطفال أكثر عرضة للإصابة بجرثومة المعدة، هذا لأن الأطفال قد لا يمارسون دائماً طرق النظافة الصحيحة. أكثر أعراض جرثومة المعدة شيوعاً لدى الأطفال هي القيء والإسهال، كما يعاني العديد منهم أيضاً من الحمى.

عندما يصاب الأطفال بالإسهال أو القيء، فإنهم يفقدون الكثير من السوائل في البراز أو القيء. هذا يمكن أن يؤدي إلى عدم وجود كمية كافية من الماء في الجسم.

علاج جرثومة المعدة عند الأطفال

لا يوجد علاج محدد لجرثومة المعدة لدى الأطفال، لكن يمكن علاج معظمهم في المنزل.

يجب الحفاظ دائماً على رطوبة طفلك من خلال تقديم الكثير من السوائل ليس المياه، إنما علاج الجفاف عبر إعطاء محلول عن طريق الفم. يحتوي هذا المحلول على الكميات المناسبة من الماء والسكر والملح للمساعدة في التخلص من الجفاف، كما يمكن الحصول عليه بدون وصفة طبية.

لكن تجنبي إعطاء طفلك عصيراً أو صودا أو مشروبات رياضية، تحتوي هذه الأطعمة على الكثير من السكر مما قد يجعل الإسهال أسوأ. كما يجب أن يحصل طفلك على القسط الكافي من الراحة للمساعدة في عملية الشفاء والتحسن.

ما أسباب ظهور جرثومة المعدة؟

أسباب الإصابة بجرثومة المعدة ما زالت غير معروفة، ولكن يُعتقد أنها تنتقل من فم شخص إلى آخر من خلال التقبيل.

  • غسل اليدين جيداً يساعد على تجنب حدوث عدوى جرثومة المعدة

كما يتم الحصول عليها على الأرجح عن طريق تناول الطعام أو الماء الملوث، أو عن طريق البراز أي إذا تم تحضير الطعام من قبل أشخاص لا يغسلون أيديهم بعد استخدام الحمام. 

علاج جرثومة المعدة

يمكن أن تكون أنفاس المريض علامة تحذير نموذجية، حيث أن الارتجاع مباشرة من المعدة أو المستويات الأعلى من أمراض اللثة التي تسببها البكتيريا يمكن أن تعطي رائحة أنفاس قوية.

يمكن إجراء اختبار عدوى جرثومة المعدة على عينات من الدم أو البراز أو التنفس أو من خلال خزعات من الأنسجة من بطانة الجهاز الهضمي التي يتم الحصول عليها أثناء التنظير الداخلي. 80% من الحالات نجحت باستئصال البكتيريا، ولكن يمكن أن يكون من الصعب علاجها لأنه غالباً ما تتواجد في الطبقات العميقة من المعدة.

العلاج بالمضادات الحيوية

يجب الإنتباه إلى المضادات الحيوية التي توصف للمريض ووصفها بعناية، لأن جرثومة المعدة تصبح مقاومة للعديد من المضادات الحيوية عند إعطائها واحدة تلو الأخرى.

لهذا السبب، غالباً ما يتم استخدام “العلاج الثلاثي” والذي يتكون من نوعين من المضادات الحيوية ومثبط مضخة البروتونPPI، والذي يستخدم لتقليل حموضة المعدة مما يسمح لبطانة المعدة الملتهبة بالشفاء. يتم العلاج لمدة 10 إلى 14 يوماً حسب وجود وشدة الإصابة. بعد مرور شهر، يُعاد الاختبار لمعرفة ما إذا كانت قد اختفت جرثومة المعدة.

نظراً لأن مصدر الجرثومة غير معروف تماماً بعد، لم يتم تقديم توصيات لتجنب الإصابة. بشكل عام، من الحكمة دائماً غسل اليدين جيداً، وتناول الطعام الذي تم تحضيره بطريقة صحية فقط، وشرب الماء من مصدر آمن ونظيف.

  • الفيتامينات لحماية بطانة المعدة

كما تحمي بعض العناصر الغذائية، وخاصةً الفيتامينات A و C و E، جنباً إلى جنب مع الزنك، بطانة المعدة من خلال مكافحة الجذور الحرة، لذا تأكد من أنك لا تعاني من نقص في أي منها.

متى تختفي أعراض جرثومة المعدة بعد العلاج؟

إذا كنت تعاني من القرحة التي تسببها جرثومة المعدة، فستحتاج إلى علاج لقتل الجراثيم وشفاء بطانة المعدة ومنع ظهور القروح مرة أخرى. عادةً ما يستغرق الأمر من أسبوع إلى أسبوعين من العلاج للتحسن.

كيف يتم تشخيص الإصابة بجرثومة المعدة؟

إذا كنت تواجه أعراضاً معينة في الجهاز الهضمي، فقد تحتاج إلى إجراء اختبار للكشف عن احتمالية وجود جرثومة المعدة. هناك عدة طرق لتشخيص هذه العدوى:

فحص دم
اختبار البراز
اختبار التنفس

لا يعاني معظم المصابين بجرثومة المعدة من أي أعراض. لكن، بعد تشخيص الإصابة بها والحصول على العلاج الصحيح، بعد 4 أسابيع سيقوم الطبيب المعالج باختبار للتأكد من أن الدواء قد قضى على البكتيريا. وقد تحتاج إلى تناول أكثر من جولة واحدة من العلاج لقتل هذه الجرثومة.

/ ما أعراض وأسباب جرثومة المعدة؟ وكيف يمكن علاجها؟ما أعراض وأسباب جرثومة المعدة؟ وكيف يمكن علاجها؟

ما أعراض وأسباب جرثومة المعدة؟ وكيف يمكن علاجها؟

جرثومة المعدة من الأمراض المنتشرة حاليًا بسبب عوامل مختلفة. تؤثر جرثومة المعدة على حياة الفرد بشكل كبير بسبب الألم الذي تسببه، ويحتاج الشخص إلى المواظبه على العلاج لينتهي الألم، ويشعر بالتحسن، ويبدأ في الاستمتاع بحياته من جديد.

وتكون جرثومة المعدة – في بعض الحالات – موجودة داخل جسم الإنسان، ولكنها لم تهاجم جدار المعدة، فلا يظهر على المريض أعراض إلا في وقت مُتأخر عندما تبدأ في مهاجمة المعدة .

وخلال المقال سنوضح أعراض جرثومة المعدة الجسدية على المريض بالإضافة للأعراض النفسية، وسنجيب كذلك على السؤال الهام هل جرثومة المعدة معدية ؟ أم لا وما هو سبب جرثومة المعدة ؟ .

ما هي أعراض جرثومة المعدة الجسدية ؟

ذكرنا في البداية أن الجرثومة قد تكون موجودة بالفعل في المعدة، لكنها لم تتسبب بعد في ظهور الأعراض على المريض، وهذا لأنها لم تهاجم جدار المعدة بعد.

يعاني المريض من أعراض قرحة المعدة نتيجة مهاجمة الجرثومة لبطانة جدار المعدة، فيبدأ في الشكوى من:

  1. ألم البطن خاصةً عندما تكون المعدة فارغة، وينتهي الألم عند تناول المريض الطعام أو مضاد للحموضة.
  2. يشعر المريض بألم يشبه القرقضة.
  3. يعاني المريض من ألم غير ثابت يظهر ويختفي وليس له وقت أو موعد معين.

وتبدأ بعد ذلك اعراض جرثومة المعدة في الظهور على المريض، والتي تكون عبارة عن:

  1. ألم المعدة.
  2. الانتفاخ.
  3. التجشؤ بشكل مستمر.
  4. الغثيان.
  5. القئ.
  6. حرقة المعدة.
  7. ارتفاع درجة الحرارة.
  8. فقدان الشهية.
  9. فقدان الوزن بصورة ملحوظة.

قد تظهر على المريض في بعض الحالات المتقدمة اعراض الجرثومة التالية، والتي تكون علامة على ضرورة التدخل الطبي الفوري:

  1. صعوبة البلع.
  2. الأنيميا الشديدة.
  3. إسهال شديد.
  4. دوران الرأس.
  5. فقدان الوعي.
  6. شحوب الجلد.
  7. تقيئ دم.
  8. ألم حاد في المعدة.

ومن أعراض جرثومة المعدة في البراز وجود بعض قطرات الدم ويحتاج المريض لاستشارة الطبيب بشكل ضروري ليستطيع الرجوع لحياته بشكل طبيعي، لأن هذه الأعراض لها أثر كبير على الشكل العام للحياة اليومية الطبيعية للمريض.

ما هي أعراض جرثومة المعدة النفسية ؟

يوجد بُعد نفسي في معظم الأمراض، يمكن أن يكون ظاهرًا أو غير ظاهر، وفي بعض الحالات يكون البعد النفسي مصاحبًا له بعض الأعراض التي تظهر على المريض، ويكون علاقتها بنفسية المريض أكثر، بعيداً عن الأعراض الجسمانية التي تصاحب المرض ويعاني منها المريض ويحتاج لتناول بعض الأدوية الخاصة لعلاج المشكلة.

ومن الأعراض النفسية لجرثومة المعدة:

  1. الاكتئاب.
  2. القلق.
  3. فقدان الشهية.
  4. الضغط الذهني.
  5. ألم المفاصل والعضلات.
  6. التعب المزمن.
  7. قلة التركيز.
  8. الصداع.
  9. اضطرابات النوم.
  10. الإرهاق الشديد.
  11. اضطراب دقات القلب.

ما هي أهم أسباب جرثومة المعدة ؟

تُعد جرثومة المعدة سبب للإصابة بقرح المعدة بنسبة تصل ل60% بين البالغين، وهذا يجعلها من أخطر أنواع البكتيريا التي تعيش في الأمعاء، وتزيد طرق وأسباب الإصابة بها، والتي تتمثل في:

  1. ملامسة لعاب الشخص المريض سواء من خلال استخدام أدواته أو الرذاذ.
  2. التعامل مع فضلات شخص مصاب.
  3. تناول ماء ملوث بالبكتيريا.
  4. تناول طعام ملوث.
  5. التواجد في مكان ملوث.

هل جرثومة المعدة معدية ؟

الإجابة على هذا السؤال هي أنه نعم جرثومة المعدة معدية. ويجب اتخاذ بعض الإجراءات الوقائية حتى نحمي باقي أفراد المنزل في حالة إصابة شخص بها، تنتقل الإصابة بجرثومة المعدة من شخص لأخر من خلال اللعاب، أو من خلال فضلات الشخص، لهذا من الضروري الحرص على غسل اليدين بعد استخدام المرحاض، وقبل تناول الطعام. ويمكن أن تنتقل الجرثومة للشخص من خلال لمس مياه أو أكل ملوث بالجرثومة، وفي حالة إهمال النظافة العامة يكون الشخص معرض للإصابة بعدوى جرثومة المعدة.

لا نحتاج لعزل المريض حتى لا تنتقل العدوى للمحيطين به، ولكن نحتاج من الفرد المصاب الالتزام ببعض العادات الصحية، حتى يحمي أهل بيته من خطر الإصابة، وأيضاً يحتاج منا الانتباه بشكل عام واتباع عادات النظافة حتى نحمي أنفسنا من خطر الإصابة بها.

ما هي طرق الوقاية من جرثومة المعدة ؟

  1. الحرص على تناول طعام نظيف.
  2. طهي الطعام جيدا.
  3. تجنب التواجد في أماكن ملوثة.
  4. غسل اليدين جيدًا بالماء قبل تناول الأكل، وبعد الخروج من المرحاض.

ما هي مضاعفات الإصابة بجرثومة المعدة ؟

تتضمن المضاعفات المرتبطة بـ اعراض الميكروب الحلزوني ما يلي:

  1. قرح المعدة: قد يتسبب الميكروب الحلزوني في تلف البطانة الواقية للمعدة والأمعاء الدقيقة.
  2. التهاب غشاء المعدة: قد يهيج الميكروب الحلزوني المعدة، الأمر الذي يتسبب في التهابها.
  3. سرطان المعدة: تعد الإصابة بالميكروب الحلزوني وعدم علاجه من عوامل الخطر الكبيرة للإصابة بسرطان المعدة.

ما هو تحليل جرثومة المعدة ؟

يشمل تحليل جرثومة المعدة أكتر من مرحلة حتى نتأكد بشكل قاطع من إصابة المريض بجرثومة المعدة، ونبدأ في رحلة العلاج ليستعيد المريض حياته من جديد، وتتمثل في:

  1. عينة دم: للبحث عن وجود أجسام مضادة ضد البكتيريا الحلزونية.
  2. عينة براز: للبحث عن وجود أثار دم، أو مضادات البكتيريا الحلزونية.
  3. اختبار تنفس اليوريا: يتناول المريض سائل به حمض اليوريا ويتنفس في كيس.

ما هو علاج جرثومة المعدة ؟

تُعالج جرثومة المعدة عادةً بنوعين من المضادات حيوية المختلفة (مثل الكلاريثروميسن وأموكسيسيلين) معًا، وذلك للمساعدة في منع البكتيريا من اكتساب مقاومة لنوع معين من المضادات الحيوية.  بالإضافة إلى دواء مثبط للحمض، للمساعدة في شفاء بطانة المعدة.

تشمل الأدوية التي يمكنها تثبيط الحمض:

  1. مثبطات مضخات البروتون: تمنع هذه العقاقير إنتاج الحمض في المعدة، بعض أمثلة مثبطات مضخات البروتون هي أوميبرازول وإيسوميبرازول، ولانسوبرازول وبانتوبرازول.
  2. حاصرات الهيستامين (H2): توقف هذه الأدوية المادة المحفزة لإنتاج حمض المعدة. ومن الأمثلة على ذلك فاموتيدين.

تستغرق مدة العلاج أسبوعين، وقد يوصي طبيبك بإجراء الاختبار بعد مرور أربعة أسابيع من نهاية العلاج. إذا أظهرت الاختبارات وجود للميكروب الحلزوني، فسوف تخضع لجولة أخرى من العلاج باستخدام مزيج مختلف من المضادات الحيوية، وتُعاد التحاليل بعد ذلك، حتي يتم التأكد من القضاء علي الميكروب الحلزوني نهائيًا.

علاج جرثومة المعدة في الطب النبوي

علاج جرثومة المعدة في الطب النبوي

  • علاج ألم المعدة.
  • علاج ارتفاع الحرارة.
  • علاج القيء.
  • علاج فقدان الشهية.
  • علاج التهاب المعدة.

تناولت السنن النبوية بعض الجوانب الطبية بهدف الحفاظ على صحة الأبدان، فمثلاً فيما يخص علاج جرثومة المعدة في الطب النبوي جُمعت عدة علاجات من الأعشاب والأطعمة، وتلك العلاجات التي جُمعت في كتب الطب النبوي ما هي إلا علاجات قد تساعد على التخفيف من الأعراض المرضية، لذا يجب استشارة الطبيب المختص للوقوف على أسباب المرض وتشخيصه تشخيصاً سليماً؛ حتى لا تتفاقم الأعراض وتؤدي لمضاعفات خطيرة.

من أهم ما ذُكر عن علاج جرثومة المعدة في الطب النبوي هو ما قيل في كتاب (صحيح الطب النبوي في ضوء المعارف الطبية والعلمية الحديثة) للإمام ابن القيم الجوزي، الذي تناول علاج الأعراض التي تسببها الجرثومة؛ من هذه الأعراض: ألم المعدة، وارتفاع الحرارة، والقيء، وفقدان الشهية، والتهاب المعدة.

علاج ألم المعدة: ذكر ابن القيم الجوزي الآتي للتخفيف من ألم المعدة: العنبر، عصارة أوراق العنب، لبن الإبل.

علاج ارتفاع الحرارة: ذكر ابن القيم الجوزي اليقطين وماء الشعير للتخفيف من الحرارة المرتفعة.

علاج القيء: ذكر ابن القيم الجوزي الآتي للتخفيف من القيء: القرنفل، البصل، الرمان، اللبان.

 علاج فقدان الشهية: ذكر ابن القيم الجوزي ماء الشعير لفقدان الشهية.

علاج التهاب المعدة: ذكر ابن القيم الجوزي أنه يجب الابتعاد عن الأغذية التي تحتوي على مواد دهنية ثقيلة، والشاي، والقهوة، والتدخين للتخفيف من التهاب المعدة، كما قال إن الصيام قد يساعد على علاج الخلايا الملتهبة بجدار المعدة. 

علاج جرثومة المعدة بالأعشاب

  • ماء جذور الزنجبيل.
  • شاي النعناع.
  • الشاي الأخضر.
  • جذر عرق السوس.
  • الكركمين.
  • عشبة التريفالا.
  • الدردار الأحمر.
  • الثوم.
  • القرفة.
  • صمغ المستكة.

اُجريت عديد من الأبحاث على الأعشاب لفهم كيفية تأثيرها على جرثومة المعدة والأعراض التي تسببها، ولكن لا يمكن الاعتماد على علاج جرثومة المعدة بالأعشاب كعلاج أساسي ووحيد؛ لأن كل ما تفعله هو تخفيف الأعراض، أما إذا كنت تريد القضاء على جرثومة المعدة نهائياً فيجب عليك استشارة الطبيب لمعرفة وتشخيص المرض ووصف الأدوية التي تناسب حالتك.

ماء جذور الزنجبيل: تعمل جذور الزنجبيل كمضاد للفيروسات والبكتيريا لأنها تحتوي على خصائص طبية قوية يمكن استخدامها للتخلص من الالتهابات البكتيرية أو الطفيلية في الأمعاء، كما تساعد على تنظيم تدفق الأمعاء وتخفيف التهاب بطانة المعدة، وتخفف من حدة ألم المعدة والانتفاخ.

شاي النعناع: يخفف شاي النعناع من الالتهابات ويهدئ التهيج بجدار المعدة والأمعاء فيحد من القيء والغثيان، كما أنه يمتص الغازات المعوية الزائدة، وله خصائص مضادة للتشنج يمكنها أن تخفف من الآلام الناتجة عن جرثومة المعدة. 

الشاي الأخضر: كشفت دراسة أجريت عام 2020 أن غسول الفم المُحضر من مستخلص الشاي الأخضر كان فعالًا في وقف نمو جرثومة المعدة، فهو غني بالبوليفينول الذي يمكنه المساعدة في تقليل الالتهاب؛ ولكنه يحتوي أيضاً على الكافيين لذلك يجب ألا يُستهلك بإفراط.

جذر عرق السوسكشفت دراسة أجريت عام 2020 أن جذر عرق السوس قد يساعد على علاج قرحة المعدة والتئامها، وله تأثير مضاد لجرثومة المعدة؛ ولكن لا يجب استخدامه دون استشارة الطبيب لأنه قد يتداخل مع العقاقير المضادة للالتهاب ومدرات البول، ولا يفضل استخدامه على المدى الطويل لأنه قد يؤثر على مستوى الكورتيزول بالجسم.

الكركمينكشفت دراسة أجريت عام 2019 أن الكركمين الموجود في عشبة الكركم يخفف من الالتهاب، ويحسن من تدفق الدم، ويساعد في التئام أنسجة المعدة التي تعرضت لقرح، كما أنه يعزز جهاز المناعة. 

عشبة التريفالا: هي عشبة هندية تخفف من الانتفاخ وآلام المعدة، وتحتوي على مضادات الأكسدة التي تساعد في حالات الالتهاب.

الدردار الأحمريحسن من حركة الأمعاء، ويخفف من حرقة المعدة، ويحتوي على مضادات الأكسدة. 

الثوم: أثبتت الدراسات أن الأشخاص الذين تناولوا الثوم كانت معدلات إصابتهم بجرثومة المعدة أقل من نظائرهم الذين لم يتناولونه، إذ يحتوي الثوم على مواد كيميائية تسمى ثيوسلفينات مثل الأليسين الذي يساعد على علاج تلك الجرثومة.

القرفةفي تجربة سريرية على المرضى الذين يعانون من تكرار إصابتهم بجرثومة المعدة كان هناك انخفاض في معدل الإصابة بعد تناول عشبة القرفة. 

صمغ المستكة: هو مادة صمغية تنتجها نبات البستاشيا فوائده محدودة جداً في علاج جرثومة المعدة. [5]

علاج جرثومة المعدة نهائياً بالأدوية

  • المضادات الحيوية.
  • أدوية حموضة المعدة.

إن السبيل إلى علاج جرثومة المعدة نهائياً هو الأدوية، ويلجأ الطبيب إلى برنامج علاجي لمدار 14 يوماً على الأكثر بعد إجراء التشخيص الدقيق والفحوصات اللازمة للتأكد من إصابتك، ويشمل هذا البرنامج اثنين من المضادات الحيوية ودواء لحموضة المعدة، ويعد هذا العلاج الثلاثي من أفضل طرق العلاج؛ فهو فعال لدى 85% إلى 90% من البالغين.

المضادات الحيوية: عادة ما يصف الطبيب نوعين من المضادات الحيوية؛ من بين الخيارات الشائعة: أموكسيسيلين، وكلاريثروميسين، وميترونيدازول، والتتراسيكلين. (قد تسبب تلك الأدوية تغيراً في المذاق أو الغثيان).

أدوية حموضة المعدة: وهي أدوية تعمل على تثبيط إنتاج حمض المعدة وتسمى بمثبطات البروتون؛ ومنها: لانزوبرازول، وبانتوبرازول، ورابيبرازول. (قد تسبب هذه الأدوية الإسهال أو الصداع).

خلال فترة علاج جرثومة المعدة يُفضل شرب الكثير من السوائل مع تجنب الكحوليات أو المشروبات الغازية، ويجب تناول الوجبات الخفيفة والفواكه والخضراوات، واللحوم المسلوقة، والابتعاد عن تنازل أي مواد دهنية حتى لا تؤدي إلى عسر الهضم وآلام المعدة.

بعد العلاج يجب إعادة الفحوصات المعملية للتأكد من القضاء على جرثومة المعدة، أحياناً بعض الحالات قد تحتاج إلى تكرار العلاج باستخدام أدوية أخرى إذا لما يُفلح البرنامج الذي كانت مُتبع، وعادة ما يكون السبب في أن العلاج الأول غير ناجح هو عدم تناول المرضى للأدوية بطريقة صحيحة أو أنهم لم يلتزمون بمدة البرنامج العلاجي التي قررها الطبيب.

هل جرثومة المعدة خطيرة

  • قرحة المعدة.
  • سرطان المعدة.

إن إجابة سؤال (هل جرثومة المعدة خطيرة ؟) مشروطة؛ لأنك إذا اتبعت علاج جرثومة المعدة الذي يصفه الطبيب والتزمت بمدة البرنامج العلاجي فلن يكون هناك خطورة، أما إذا أهملت في علاجها ولم تلتزم بالمدة المحددة له فقد تعرض نفسك لعديد من المضاعفات؛ مثل:

قرحة المعدة: تؤدي جرثومة المعدة إلى تلف الطبقة المخاطية التي تحمي بطانة المعدة؛ فيتسبب حمض المعدة والبكتيريا في تهيج المعدة، وظهور بعض الأعراض التي قد تظهر جميعها أو بعضاً منها؛ ومن هذه الأعراض: ألم حارق بالمعدة، وفقدان الوزن غير المبرر، وقيء مدمم، وغثيان.

سرطان المعدة: نُشرت ورقة بحثية عام 2021 وكشفت عن أن الإصابة بجرثومة المعدة ترتبط بزيادة خطر الإصابة بسرطان المعدة بنسبة أعلى 6 مرات عند المصابين من أولئك الذين لم يصابوا بها قط، من ناحية أخرى ترتبط تلك الجرثومة بانخفاض خطر الإصابة بسرطان المريء. 

طرق الوقاية من جرثومة المعدة

  • شرب الماء النظيف واستخدامه في تحضير الطعام.
  • غسل اليدين لمدة 20 ثانية على الأقل بالماء والصابون وبعد استخدام الحمام.
  • تناول الأطعمة المطهية جيداً والحفاظ على التغذية السليمة.
  • الإكثار من تناول الخضراوات؛ مثل: القرنبيط والملفوف والبروكلي.
  • لا تزال اللقاحات البشرية ضد جرثومة المعدة في مراحل مبكرة من التجارب السريرية.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

العربيةChichewaEnglishEsperantoFrançaisEspañolTürkçe