4-أحدث طرق زراعة الشعر بدون جراحة

484

4-أحدث طرق زراعة الشعر بدون جراحة

أحدث طرق زراعة الشعر بدون جراحة

  • زراعة الشعر باستخدام FUE

“FUE تعتبر تقنية متقدمة في زراعة الشعر ، فهي لا تعتبر مثل عمليات زراعة الشعر التقليدية ، وبعد عملها لا يظهر أي ندوب أو يحتاج الشخص لفك غزر جراحية ، تقنية FUE ، تتم من خلال استخراج بصيلة شعر واحدة للمرة الواحدة من المنطقة التي بها كمية كبيرة من الشعر وهي في أغلب الأحوال يكون بالقسم الخلفي من الرأس ، حيث لا يتعرص الشعر للتساقط بهذه المنطقة مثل أماكن أخرى ، ثم يتم زراعة البويصلات في مناطق الصلع بالرأس ، يمكن تنفيذ لتقنية FUE أما يدويًا أو من خلال  جهاز يديره الطبيب ،

يتم وضع تكلفة زرع FUE ومدة الخطوات من خلال الفحوصات البيانية التي يقوم بها الطبيب ، هذا يقوم على الشعر المطلوب بالمنظفة ، يمكن زراعة آلاف من البويصلات للشعر في جلسة واحدة والتي تستمر من خمس إل

ى عشر ساعات ، وهي فترة قياسية جدًا ، أما في حالة البويصلات الرفيعة والمتقلبة فالأمر سيحتاج إلى جلسات عديدة ، سينمو الشعر تمامًا كما هو في الجزء المانح.

  • زرع الشعر المباشر (DHI)

وهذه التقنية  الأخرى لزراعة الشعر بالشكل المباشر (DHI) ، والتي يمكن أن تعد تحديث وتطوير لتقنية الزرع FUE حيث يتم أخذ عينة بسيطة جدًا من المنطقة المانحة من خلال جهاز يعرف بقلم تشوي ويتم زراعة الشعر بصورة مباشرة في منطقة الصلع ، تعتبر هذه التقنية من أجدد ما تعرف إليه علم الطب التجميلي وجراحة التجميل في شأن زراعة الشعر وقد فال البعض عنها أنها تقنية البديلة للجراحة حيث  أنه لا يستعمل أي أدوات جراحية على الإطلاق ،

وقد أوجدت تقنية DHI لزراعة الشعر مشكلة الصلع للكثيرين ممن لا يستطيعوا علاج الصلع بالطرق الجراحية التقليدية ، في المجال الطبي هذه التقنية ليس فيها أي عيوب ولكنها تعتبر إجراء دقيق يحتاج إلى الاحتراف لذلك يستلزم أن يقوم بها طبيب متخصص ، لهذا ، من الجائز حدوث أغلاط في استعمال أقلام تشوي للزراعة ، والتي متاح تجنبها وتقليلها بشكل كبير عند اختيار طبيب جيد.

تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة؛ اسم الملف هو %D8%A3%D8%AD%D8%AF%D8%AB-%D8%B7%D8%B1%D9%82-%D8%B2%D8%B1%D8%A7%D8%B9%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B9%D8%B1-%D8%A8%D8%AF%D9%88%D9%86-%D8%AC%D8%B1%D8%A7%D8%AD%D8%A9.jpg

شكل الرأس بعد عملية زراعة الشعر

بعد أن يتم زراعة الشعر ، سيظل الشعر في داخل دورة طبيعية، مما يدل أنه سينمو بذات  المعدل الطبيعي  الذي كان عليه الشعر قبل الزراعة ، سيتوفر لأغلب المرضى أنهم يتعرضوا للتخلص من بعض الشعر المزروع حديثًا في أسابيع قليلة من الزراعة ، وهو شيء طبيعي ولا داعي للتوتر ، وهذا الأمر يكون لعدم وصول الدم  لهذه المناطق لفترة ، ستبقى البصيلة والشعر في حالة جيدة ، ويميل أغلب المرضى إلى متابعة نمو شعر جديد في خلال من ثلاثة إلى أربعة أشهر بعد حدوث التساقط بعد الزراعة ، سيكون ظهور الشعر الجديد مرئيًا على الفور ، لكن النتائج النهائية لن تكون ملحوظة حتى ينمو الشعر كلياً بعد بضع الأشهر من الزراعة.

وقد تختلف طريقة نمو الشعر بحسب كل جسم واستجابته للزراعة ، يجب معرفة أن الشعر غير متزامن وهذا يعني ، أن نمو الشعر يكون بشكل غير متزامن مع بعضه البعض وسيكون باستمرار بمراحل مختلفة في أي وقت ، مما يدب أنه لن يكون هناك ظهور كبير للشعر ، ويمكن أن تظهر النتائج في خلال وقت مبكر والذي يكون من أربعة إلى ستة أسابيع من الزراعة ، لكن النتيجة النهائية لن تكون مرئية إلا بعد من خمسة إلى ستة أشهر كحد أدنى ، قد يأخذ بعض المرضى ما قد يصل إلى 18 شهرًا ، وهذا وفقاً لطبيعة الشعر ، لملاحظة النتائج التي كانوا يريدون تحقيقها.

نتائج زراعة الشعر بعد 6 شهور

النتائج قد تكون مع بداية الشهر الرابع بعد زراعة الشعر ، وهنا يشرع شعر جديد في النمو  وفي هذه المرحلة النمو البطيء للشعر ، خلال هذا الوقت يبدأ الشخص بالعور بأن الشعر بدء بالانبتات والظهور والإحساس بالفارق ، وقد يبدأ البعض بملاحظة الفرق في خلال 5 أشهر بعد زراعة الشعر ، وقد يعتبر البعض هذه المدة طويلة ولكنها تستحق الانتظار ، تحقق أغلب تقنيات الزراعة التجميلية للشعر نتائج فورية أكثر ، ولكن من المنطقي أن يأخذ الأمر وقتًا أطول للشعر وهذا يكون من خلال الاعتماد على النمو الطبيعي الذي يكون عليه الشعر ، وبالطبع لا ينمو الشعر بهذه السرعة التي يخطأ البعض في الاعتقاد بها.

ويظهر النتاج الطبيعي في البداية ثم يتطور الأمر خلال الستة أشهر ، قد يكون الشعر النابت رقيقًا ومجعدًا ، ولكن لا داعي للتوتر سوف يتطور في شكله ونموه وسماكته ويصبح مفرود بشكل كبير مرة أخرى ، في هذه المرحلة يحدث الكثير من التغييرات الطبيعية الغر مقلقة ، فكما سبق ذكره أن الشعر يمر بمراحل كثيرة في دورة النمو داخل هذه المنطقة المزروعة ، يرى العديد من الأشخاص النتائج الحقيقية والجيدة بعد ما يقرب من 6 أشهر من الزرع وأغلب الأشخاص يروا تحسن بعج الستة أشهر ،

ومع هذا قد لا يزال أمامك وقت الكثير من النمو. في الواقع ، يشرع نمو الشعر المزروع وزيادة سمكه بشكل مرئي بعد 6 أشهر ، تعرف هذه الفترة أيضًا بمرحلة تساقط الشعر ، وفي النهاية ينمو الشعر الصغير والجديد بصورة طبيعية بذات معدل نمو الشعر الأساسي وما يقرب من 1 حتى 2 سم خلال الشهر ، هذا يدل أن منطقة الزراعة الخاصة بالرأس ستظل في التكاثف بمعدل جيد.

أهم النصائح عند زراعة الشعر

  • النوم ورأسك مرفوعة: بعد زراعة الشعر ، من اللازم  النوم في وضع مستقيم ، يمكن القيام بهذا من خلال استخدام وسادتين أو أكثر ليكون الجزء العلوي مرتفع لأعلى ، سيساهم القيام بهذا على الحد من التورم أو حدوث نزيف أو التهيج في منطقة الزراعة لأن الجاذبية ستجبر الدم على التدفق بعيدًا عن فروة الرأس بسهولة أكبر.
  • تغيير سلوك الاستحمام: لا يتم غسل فروة الرأس على عاجلة بعد الجراحة ، في العادة ، يستلزم على المريض الانتظار لحوالي 3 أيام على حد أدنى قبل أن يمكنه من غسل الرأس ، حتى مع هذا ، يجب ؤال الجراح عن نوع الشامبو وطريقة الغسيل ، ستصبح فروة الرأس شديدة الحساسية وتحتاج إلى الوقت الكثير للشفاء ، في خلال هذا ، يجب على المريض استخدام شامبو خفيف يوصي به الجراح لضمان عدم تحسس فروة الرأس بأي شكل من الأشكال.
  • تجنب الأنشطة الشاقة: بعد إتمام عملية زراعة الشعر ، يجب أن يبتعد عن الأنشطة التي تجعل الجسم يتعرق ، يجب على الشخص من أي أنشطة جسدية مثل الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية واليوجا أو الجري ، يجب على الشخص أيضًا الابتعاد عن أشعة الشمس ، ستكون فروة الرأس حساسة جداً ومعرضة لأخطار كبيرة من المضاعفات والتهيج والعدوى ، لذلك على الشخص بعد عمل زراعة الشع أن يمنح رأسه الوقت الكافي للشفاء.

علاجات انبات الشعر ومدة استخدامها

محتويات

ما هي عوامل وأسباب تساقط الشعر

هناك أسباب عديدة لتساقط الشعر، يمكن أن يحدد سبب تساقط شعرك ما إذا كان شعرك، يسقط تدريجيًا أو فجأة أو يخف أو يتطلب العلاج لإعادة النمو أو يحتاج إلى رعاية فورية لمنع تساقط الشعر بشكل دائم وهي مثل:

  • تساقط الشعر الوراثي

يصاب كلاً من الرجال والنساء بهذا النوع من تساقط الشعر، وهو السبب الأكثر شيوعًا لتساقط الشعر في جميع أنحاء العالم عند الرجال، يطلق عليه تساقط الشعر ذو النمط الذكري، و تصاب النساء بتساقط الشعر الأنثوي.

  • السن

التقدم في العمر من الممكن أن يكون سبب رأسي قد يلاحظ معظم الناس أن هناك بعض تساقط الشعر وهذا بسبب تباطؤ نمو الشعر.

هو مرض يتطور فقط عندما يهاجم الجهاز المناعي في  الجسم بصيلات الشعر، مما قد يتسبب في تساقط الشعر.

  • معالجة السرطان

إذا تم البدء في العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي على الرأس أو الرقبة فقد يتم فقد كل (أو معظم) شعر الرأس في غضون عدة أسابيع من بدء العلاج.

  • الولادة أو المرض أو ضغوط أخرى.

عادةً بعد عدة  أشهر من عملية الولادة أو حتى التعافي من مرضٍ ما، قد يسقط الكثير من الشعر.

  • العناية بالشعر

إذا قمت بصبغ شعرك أو  استخدام مكوة الشعر في التجعيد أو فرده، فقد يؤدي ذلك إلى إتلاف شعرك، مع مرور  الوقت  يمكن أن يؤدي هذا الضرر إلى تساقط الشعر.

  • عدم التوازن الهرموني

سبب شائع لهذا الخلل هو متلازمة المبيض المتعدد الكيسات(PCOS)، يؤدي إلى تكيسات على مبيض المرأة، إلى جانب علامات وأعراض أخرى يمكن أن تشمل تساقط الشعر.

  • الأدوية

من الآثار الجانبية المحتملة لبعض الأدوية تساقط الشعر. إذا كنت تعتقد أن دواءً ما يسبب تساقط شعرك ، اسأل الطبيب الذي وصفه إذا كان تساقط الشعر هو أحد الآثار الجانبية المحتملة.

إذا كنت لا تحصل على ما يكفي من واحد أو أكثر من هذه المعادن يمكن أن يكون لديك تساقط ملحوظ للشعر.

علاجات لإنبات الشعر ومدة الاستخدام

مينوكسيديل

يعد المينوكسيديل أحد أكثر العلاجات التي أثبتت جدواها على نطاق واسع، إنه متوفر بخيارات كثيرة منها السائل أو الرغوة أو الشامبو، وتتوفر أيضًا أشكال أقوى من المينوكسيديل بوصفة طبية، قد يسبب المينوكسيديل آثارًا جانبية مثل تهيج الجلد أو نمو الشعر غير المرغوب فيه على الجلد بالقرب من فروة الرأس، إذا استعاد المينوكسيديل نمو الشعر، فيجب استخدامه إلى أجل غير مسمى وإلا ستبدأ آثاره في التلاشي، مدة استخدامه هي من ثلاثة شهور إلى ستة أشهر ويجب عدم إيقافه فجأة بل يكون التوقف تدريجاً.

المنتجات القائمة على الكولاجين

الكولاجين وهو بروتين موجود في الجلد وفي أي مكان آخر في الجسم، يرتبط أيضًا بنمو الشعر وزيادة سماكة الشعر الذي بدأ في الترقق بسبب الصلع الوراثي، ابحث عن الشامبو أو البلسم أو المراهم أو الأمصال التي تحتوي على الكولاجين، جرب استخدامها عند الاستحمام أو فركها في فروة الرأس كما أنه متوفر في شكل قابل للحقن، قد تساعد المكملات التي تحتوي على الكولاجين أيضًا، ولكن هناك أدلة أقل على أن هذه تعمل على نمو الشعر، وتكون مدة استخدامها لا تقل عن تسعة أشهر.

مكملات الفيتامينات

ترتبط بعض الفيتامينات والمعادن بنمو الشعر، بما في ذلك:

  • فيتامين أ
  • فيتامينات ب ، بما في ذلك البيوتين  وهو المكون الرئيسي في العديد من علاجات نمو الشعر
  • فيتامين سي
  • فيتامين د
  • فيتامين هـ
  • حديد
  • الزنك
  • قد يعرضك تناول جرعات عالية من أي مكمل لخطر حدوث مضاعفات، وتكون مدة استخدامها لا تقل عن سنة.

فيناسترايد

أحد أكثر الأدوية التي توصف على نطاق واسع لنمو الشعر هو فيناسترايد (Propecia)، يمكن استخدامه من قبل الرجال والنساء، يجب ألا تستخدم النساء الحوامل فيناسترايد، حيث قد يكون هناك خطر حدوث عيوب في الأعضاء التناسلية عند الأطفال الذكور، مدة استخدامة لا تقل عن ستة أشهر.

الستيرويدات القشرية (Corticosteroids)

يمكن استخدام الكورتيكوستيرويدات القوية الموصوفة طبيًا في صورة سائلة مباشرة على فروة الرأس، غالبًا ما يكون هذا علاجًا فعالًا للأطفال المصابين بالثعلبة البقعية، قد تساعد حقن الكورتيكوستيرويد في مناطق تساقط الشعر غير المنتظم على فروة الرأس على إنعاش نمو الشعر في غضون عدة أسابيع لدى الأشخاص المصابين بداء الثعلبة، وتكون مدة استخدامه لا تقل عن ثلاثة أشهر.

الميثوتريكسات

إذا لم تنجح العلاجات الأخرى، فقد يصف لك طبيبك هذا الدواء القوي، كما أنها تستخدم أحيانًا مع الكورتيكوستيرويد، و لكن الميثوتريكسات يحمل أيضًا بعض الآثار الجانبية الخطيرة المحتملة، لذا اتبع تعليمات طبيبك بعناية.

زراعة الشعر

جراحة زرع الشعر هي حل جراحي شائع لتساقط الشعر الدائم، في هذا الإجراء يقوم الطبيب بإزالة بصيلات الشعر من منطقة نمو الشعر الصحي (عادةً الجزء الخلفي من الرأس) ويزرعها في جزء من فروة الرأس في المنطقة التي تعاني من تساقط الشعر، هناك طريقتان رئيسيتان لزراعة الشعر:

  • طريقة FUT: يستخدم طبيبك شريحة من الجلد بها بصيلات شعر من منطقة مانحة، ثم تتم إزالة البصيلات وزرعها.
  • طريقة FUE: يقوم طبيبك بإزالة بصيلات الشعر الفردية من المنطقة المانحة وإدخالها في شقوق صغيرة في الموقع المتلقي في فروة رأسك.

العلاج بالليزر

على الرغم من عدم تقييمه على نطاق واسع فقد أظهر العلاج بالليزر في بعض الدراسات الصغيرة أنه يعكس فقدان الشعر الوراثي لدى الرجال والنساء، الفكرة هي أن الليزر منخفض المستوى يمكن أن يحفز الدورة الدموية ونمو الشعر في البصيلات التي توقفت عن إنتاج الشعر.

افضل علاج طبيعي ينبت الشعر

  • تدليك فروة الرأس لتحفيز النمو ، يمكن استخدام زيت إكليل الجبل لعدة قرون لتحفيز نمو الشعر، إنه يوسع الأوعية الدموية ويحفز بدوره بصيلات الشعر على إنتاج نمو جديد.
  • استخدم زيت الخروع الدافئ لتعزيز النمو، يحتوي زيت الخروع على خصائص مضادة للفطريات والبكتيريا للمساعدة في مكافحة التهابات فروة الرأس التي تمنع شعرك من النمو، إنه مليء بأحماض أوميغا 6 الدهنية وفيتامين هـ والبروتينات والعناصر الغذائية الأخرى يعد علاجًا رائعًا بالزيت الساخن حيث يساعد تدليك الزيت في الجذور فروة رأسك على امتصاص جميع العناصر الغذائية ويساعد على تعزيز نمو الشعر.
  • ماسك القرفة لتحفيز الدورة الدموية، بفضل خصائصه المضادة للميكروبات، فإنه يوفر فوائد للشعر أيضًا، في شكل تنشيط الدورة الدموية، امزجي كميات متساوية من القرفة وزيت جوز الهند وضعيه على شعرك مع التركيز على الجذور، اتركيها لمدة 45 دقيقة قبل الشطف.
  • ماسك صفار البيض لمنع التكسر يحتوي البيض على الليثيين والبروتين، مما يقوي ويغذي الشعر من الأطراف للجذور، بالإضافة إلى ذلك قد يساعد محتواها العالي من الكبريت في علاج قشرة الرأس، اخلطي بيضتين مع ملعقتين كبيرتين من زيت الزيتون، أضف نصف كوب من الماء لتخفيف الخليط (وجعله أقل لزوجة)، ضعي القناع مباشرة على الشعر الجاف والمفرش واتركيه لمدة تصل إلى 30 دقيقة، ثم اغسلي شعرك بالشامبو والبلسم كالمعتاد.

أضرار ترميم الشعر

محتويات

ماهي أضرار ترميم الشعر

على اختلاف انواع الشعر زراعة الشعر هو إجراء يقوم فيه طبيب التجميل أو طبيب الجلد بزرع الشعر إلى المنطقة الصلعاء من الرأس.

الصلع هو المسؤول عن تساقط الشعر و يعود هذا إلى علم الوراثة . تعود الحالات الأخرى إلى مجموعة متنوعة من العوامل , منها:

  • الضغط العصبي.
  • عدم التوازن الهرموني.
  • بعض الأدوية.

عادة ما يكون هناك أضرار و آثار جانبية بعد زراعة الشعر من الممكن أن تكون طفيفة و تزول بعد بضعة أسابيع من إجراء عملية زراعة الشعر. تشمل هذه الأضرار مايلي:

نزيف و تورم في فروة الرأس

 النزيف و التورم الذي يصيب الرأس بعد عملية زرع الشعر هو من أحد الأضرار التي قد يعاني منها المرضى لأن طبيعة عملية زرع الشعر هو إزالة البصيلات من مناطق الرأس التي تشهد نموّاً صحياً للشعر و زرعها في مناطق العلاج التي تعاني من الصلع والتي تتطلب قطع أجزاء من فروة الرأس.

الحكّة

تعتبر الحكّة هي أحد الأضرار لأي عملية جراحية حيث تحاول مناطق من الجسم التعافي و نتيجة لذلك فهي تعتبر حالة شائعة بعد زراعة الشعر ولكن من المهم عدم حك فروة الرأس لتخفيف الحكّة لأن الحكّة يمكن أن تؤدي إلى إزاحة بصيلات الشعر المزروعة حديثاً ومن الممكن أيضاً أن يؤدي إلى نقل الأوساخ إلى المنطقة المزروعة من الرأس وفي النهاية قد يؤدي إلى الإصابة بالعدوى.

ليونة فروة الرأس

 قد تتأثر فروة الرأس بعد حدوث عملية زراعة الشعر ولكن تستعيد فروة الرأس معظم الليونة و الترهُّل خلال الأشهر الأولى من عملية زراعة الشعر وتستمر في التقلص بعد ذلك حتى تعود لوضعها الطبيعي.

من المرجح أن تعود فروة الرأس إلى التراخي بالكامل في حين أن فروة الرأس المشدودة قبل الجراحة سوف تشهد تغيراً ملحوظاً بشكل أكبر.

تجعيد الشعر

قد يكون تجعيد الشعر من الأضرار التي تكون طويلة المدى بعد عملية زراعة الشعر , وهذه يعني أن بصيلات الشعر التي تم زرعها في فروة الرأس قد تجعّدت مما قد يؤدي إلى نمو الشعر تحت الجلد. إذا كان هناك عدد كبير من الشعر المتجعّد بعد عملية الزراعة فقد يبدو أن عملية زراعة الشعر غير طبيعية ، وقد يتطلب علاج للشعر الجاف حينها .

ظهور البثور

 أحد الأمور الطبيعية بعد عملية زراعة الشعر هي ظهور البثور أو الخراجات , ومن الممكن أن تتفاقَم ظهور البثور على فروة الرأس ولكن يبقى الأمر ضمن الطبيعي لأن ذلك لا يعتبر من أضرار و مخاطر زراعة الشعر.

سقوط الشعر الطبيعي بعد عملية الزرع

يمر شعرنا بدورة نمو طبيعية تتكون من ثلاث مراحل و هم:

  1. مرحلة طور التنامي
  2. مرحلة التراجع عن النمو
  3. مرحلة التيلوجين

تتضمن مرحلة التنامي نموّاً نشطاً للشعر ؛ مرحلة التراجع  مرحلة انتقالية تؤدي إلى تكوين شعر ، والذي يتم تساقطه في مرحلة التنامي.

ثم تأتي مرحلة التساقط  ؛ قد تحتاج تلك المرحلة فيتامينات للشعر المتساقط أثناء مرورنا بهذه الدورة ، نفقد عادة من 50 إلى 100 خصلة شعر في اليوم.

هذا ما ينسى الكثيرون مراعاته أثناء عملية زراعة الشعر .

دورة نمو الشعر عشوائية تمامًا. بعد وقت قصير من عملية زرع ، لا يمكنك أن توقع بأن شعرك لن يتساقط مرة أخرى. إذا كان يتساقط  فهذا ليس بسبب تلف شعرك الحالي من زراعة الشعر.

أحد أسباب تساقط الشعر هو دورة النمو الطبيعي التي يجب أن يمر بها الشعر. لذلك ، لا داعي للقلق إذا كنت تفقد شعرك الطبيعي بعد زراعة الشعر

ماهي عملية ترميم الشعر

عملية زراعة الشعر هي عملية تجميلية يتم إجراؤها لإعادة الشعر إلى مناطق من فروة الرأس التي تعاني من الصلع أو التي يوجد بها شعر ضعيف.

زرع الشعر هي إجراء يقوم فيه جرّاح استعادة الشعر المتخصص بنقل الشعر من منطقة دائمة إلى منطقة يوجد بها الصلع أو الشعر الخفيف الموجود في فروة الرأس.

يقوم الجرّاح عادة بنقل الشعر من المنطقة الخلفية أو جانبي الراس إلى مقدمة الرأس. عادة ما يتم إجراء عملية زراعة الشعر تحت تأثير التخدير الموضعي دون الشعور بألم. غالباً ما يكون نمط الصلع هو المسؤول عن تساقط الشعر و هذا يعود إلى علم الوراثة.

إذا كانت المنطقة الخالية من الشعر كبيرة فقد تكون هناك حاجة إلى عدّة جلسات لإكمال العلاج.

في إجراءات زراعة الشعر يتم تنفيذ طريقة الاقتطاف وهي  FUE التي لا تترك أي ندبة و الطريقة الأخرى هي FUTالتي قد تترك ندبة خفيفة في الجزء الخلفي من الرأس.

بينما تؤخذ بصيلات الشعر واحدة تلو الأخرى و تزرع في المناطق التي تعاني من نقص الشعر , يتم أخذ شريط جلدي يحتوي على شعر من المنطقة المانحة.

يجب أن يكون لدى المريض الذي سيخضع لعملية زراعة الشعر , شعر صحي في الجزء الخلفي من الرأس وعلى الجانبين لاستخدامه كمنطقة مانحة.

قد تتساءل ايهما افضل الكيراتين ام البروتين للشعر بعد زراعته ولكن لابد من معرفة ان هناك عوامل أخرى مثل لون و سماكَة الشعر و خصائصه مثل القوة و درجة التجعّد التي لها تأثير في نتيجة الإجراء.

يجب تحديد الطريقة بعد تحليل الشعر و فروة الرأس.

قد يتم إجراء عملية زراعة الشعر ليس فقط للصلع ولكن لزيادة كثافة الشعر في المناطق الضعيفة لدى أشخاص آخرين.

نوع العملية الجراحية يكون بسيط و يتم من خلال بشرة الجلد ولا تتعرض للأعضاء الداخلية و تعتبر آمنة تماماً.

مدة العملية تتراوح بين 4 إلى 6  ساعات على حسب عدد البصيلات المُراد زراعتها.

التخدير يكون موضعي في فروة الرأس و لا يكون هناك حاجة لأي تخدير وريدي أو عام.

فترة الاستشفاء تكون خلال الأيام الثلاثة الأولى يكون فيها المريض قد حصل على الاستشفاء الأولي ولكن بعض الأعراض مثل التورم و الكدمات تستمر لفترة و تزول خلال الشهر الأول.

تتم ملاحظة النتائج الدائمة و النهائية تتم ملاحظتها بعد عام تقريباً و لكن  النتائج الفورية تكون ملحوظة أيضاً بعد العملية مباشرة.[1]

الرعاية اللازمة بعد عملية زرع الشعر

  1. عند الاستحمام كُن لطيفاً مع شعرك و استخدم أصابعك للتدليك و تجنب استخدام الأمشاط لأن ذلك قد يسبب خدش أو جرح في المنطقة التي تعرضت للعملية.
  2. يمكنك استخدام الماء فقط في أول صباح لك بعد عملية الجراحة و تجنب استخدام الشامبو في الايام الأولى.
  3. تجنّب ممارسة الرياضة أو أي نشاط مرهق يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم , لأن ذلك قد يؤدي إلى نزيف الجرح.

النظام الغذائي لعملية ترميم الشعر

  • الابتعاد عن الكحول و المنبهات قبل عملية زرع الشعر ببضعة أسابيع لأن ذلك قد يؤثر عليك أثناء التخدير.
  • من أجل تعزيز نمو الشعر الصحي الجديد و تقوية البصيلات يجب تناول الأطعمة التي تحتوي على الزنك , الحديد , الكالسيوم و المغنيسيوم , قد تشمل هذه العناصر من الأغذية مثل : السمك , الفاصولياء , الطماطم , السبانخ و البقوليات.
  • إذا تناولت أطعمة قد تكون فقيرة على الاحتواء بالمعادن و اهم فيتامين للشعر و الأحماض الدهنية مثل اوميغا 3 للشعر و البروتينات قد يؤثر على الخلايا التي تكون موجودة في بصيلات الشعر , ومن الممكن أيضاً أن يؤثر تناول النظام الغذائي السيء إلى زيادة في تساقط الشعر.
  • الأغذية التي تكون غنية بالزنك و الحديد تساعد الجسم على إنتاج شعري صحي و بصيلات صحية.