4-فوائد أمبولات الكولاجين ودواعي استخدامها

11 131

4-فوائد أمبولات الكولاجين ودواعي استخدامها

الكولاجين من البروتينات الأساسية التي تدخل في مكونات الجلد والشعر وأنسجة العظام، ولذلك فهو يدخل في العديد من العلاجات للبشرة والشعر لاحتوائه  على عنصر البروتين.

مادة الكولاجين

الكولاجين هو نوع من أنواع البروتينات الموجود في كافة أجزاء الجسم لأنه يتواجد في العظام وفي العضلات ويعمل على ربط الأوتار والمفاصل ويوجد في جميع أنسجة الجسم.

والكولاجين هو المصدر الذي يعطي للجسم القوة والحيوية والنشاط ويعطي للأظافر بياض وللشعر صحة وللبشرة نضارة.

يبدأ الجلد لانتاج الكولاجين من مرحلة الطفولة ويقل انتاجه كلما تقدم العمر بالإنسان لذلك تظهر بعد التجاعيد على الوجه نتيجة نقص الكولاجين ومن هنا يقل إنتاج الكولاجين في الجسم ومعالجة الجسم نفسه بنفسه لذلك تلجأ بعض السيدات لأخذ حقن الكولاجين لتأخير مظاهر الشيخوخة عليها.

كما ينقض الكولاجين في الجسم نتيجة زيادة الوزن او تغير هرمونات الجسم أو التعرض لأشعة الشمس الفوق بنفسجية الضارة أو بعض العادات السلبية مثل التدخين ، ويتوفر الكولاجين في الأسواق على هيئة حبوب أو حقن أو كريمات.

أهمية الكولاجين للشعر

الكولاجين يحتوي على عنصر البروتين لذلك فهو يعمل على حل مشاكل جذور الشعر الحرة ويعمل على إنبات الشعر من الجذور مرة أخرى، لذلك فه مفيد في علاج تساقط الشعر  لأنه يمد الشعر بالعديد من المغذيات التي يحتاجها.

كما أن الكولاجين يعمل  على رفع معدل الرطوبة في الشعر لذلك فهو يعمل على رطوبة الشعر ويعالج مشاكل الشعر الجاف الخشن، كما يعمل على تنشيط الدورة الدموية مما يجعل الشعر أكثر الصحة، وأيضًا يعمل على تفك تشابك الشعر خاصة للشعر المصبوغ والذي به محتويات كيميائية تكون نسبة التشابك فيه أكثر.

ويستخدم الكولاجين للشعر عن طريق وضعه على الشعر ويترك لمدة ربع ساعة ثم يغسل بالماء الفاتر والشامبو وتكرر تلك العملية كل أسبوع للحصول على أفضل النتائج.

أهمية الكولاجين للوجه

البشرة تحتوي على نسبة كولاجين طبيعية ولكن مع التقدم في العمر تقل نسبة تلك المادة في الجسم فتظهر علامات الشيخوخة المبكرة على الوجه؛ لذلك تعمل أمبولات الكولاجين على إمداد البشرة تغذية البشرة بالكولاجين اللازم الذي يجعل البشرة نضرة وصحية ويؤخر من ظهور التجاعيد وعلامات الشيخوخة المبكرة على البشرة.

وليس لتأثير أمبولات الكولاجين أي أثار سلبية على البشرة لأنها تعتبر مواد طبيعية تعمل على تغذية البشرة وتعوض نسبة الكولاجين التي تنقص إفرازها في الجسم مع التقدم في العمر كما للكولاجين أهمية في معالجة حب الشباب والتخلص من أي التهابات موجودة على البشرة

فوائد الكولاجين للجسم

1-يعمل الكولاجين على تجديد خلايا الجسم لنه يقوي الجهاز المناعي في الجسم.
2- كما أنه يعمل على محاربة الأمراض التي تدخل الجسم.
3- ويقلل من ظهور الهالات السوداء حول العينين ويقلل من التجاعيد في منطقة ما حول الفم والعينين والرقبة.
4- ويقلل من تشققات الكعبين.
5- يخفي علامات الإرهاق على الجسم كله.
6- يعالج مشاكل لين العظام.

استخدام الكولاجين في علاج السكري

لأن الكولاجين يعمل على تماسك الأنسجة فهو يساعد على تضميد الجروح الموجودة في أي منطقة في الجسم، لأن مريض السكر يعاني بنسبة 15% من قرح السكر ويدخل عدد كبير منهم إلى المستشفيات لأخذ العلاج اللازم للتخلص من تلك القروح والالتهابات؛ لذلك يعمل الكولاجين على علاج تلك الالتهابات والقروح لمريض السكري.

وتحدث تلك القروح للمريض عادة في القدم أو في أصابع القدم وهي لا تتسبب في وجود ألم لكن مع كثرتها قد تؤدي إلى البتر للقدم لذلك يجب عدم تجاهل القروح التي تظهر نتيجة مرض السكر وسرعة علاجها مع الطبيب المختص عن طريق الكولاجين.

هل الكولاجين يخفض الوزن و المكملات الغذائية للجنس

الكولاجين هو بروتين يتواجد بشكل  طبيعي في  الجسم . في السنوات الأخيرة، اكتسب شعبية بالغة كمكمل مغذي. مكملات  الكولاجين  معروفة بخصائصها من أجل صحة البشرة. لكن في حال البحث عن طرق لفقدان  الوزن ، فإن مكملات الكولاجين قد تكون مفيدة أيضًا.

إلى الآن، لا يوجد أبحاث كافية حول مكملات الكولاجين وفقدان الوزن. لكن بعض الأدلة حول الكولاجين تشير إلا أنه قد يساعد بشكل غير مباشر في فقدان الوزن.

ما هو الكولاجين

الكولاجين هو بروتين بنيوي، يشكل حوالي 25 إلى 30% من بروتينات الجسم. يضيف بنية للأنسجة الضامة في الجسم مثل:

  • الجلد
  • الغضروف
  • الأوتار
  • الأربطة
  • العضلات
  • العظام
  • الأوعية الدموية

الكولاجين الطبيعي

الكولاجين مصنوع من الأحماض الأمينية، وهي تعد البنية الأساسية للبروتينات. الأحماض الأمينية مثل الجلايسين، البرولين، والهيدروكسي برولين تشكل حوالي 57% من الأحماض الأمينية الموجودة في الكولاجين. الأحماض الأمينية تتشكل مثل السلاسل، وهي تلتوي بإحكام مثل الحبل، مما يزيد من قوة وثبات الكولاجين.

في الجسم، يتم إنتاج الكولاجين من خلايا تسمى مولدات الليف. يتطلب التصنيع السليم للكولاجين وجود كمية كافية من  البروتين  عالي الجودة وفيتامين سي في الحمية. يمكن الحصول على الكولاجين أيضا بشكل مباشر من خلال تناول بعض الأطعمة واستهلاك المكملات.

مكملات الكولاجين

مكملات الكولاجين مصنوعة من عظام وأنسجة الحيوانات، مثل البقر، الأحصنة أو حتى السمك. الهدف من هذه المكملات هو مساعدة الجسم على إعادة بناء الكولاجين. أنواع مكملات الكولاجين تتضمن:

  • الجيلاتين، أو الكولاجين المطبوخ ، يُصَنع عن طريق تسخين الكولاجين لفترة طويلة. تعمل الحرارة على تحلل الكولاجين وتشكيل بروتينات أصغر.
  • المتحلل. إذا تم تقسيم البروتينات إلى أحماض أمينية، فإنها تعرف باسم الكولاجين المتحلل بالماء. يُطلق على هذا النموذج أيضًا اسم الجيلاتين المتحلل، أو ببتيدات الكولاجين أو هيدروليسات الكولاجين.
  • غير مشبع. الكولاجين غير المعالج سليمًا ولم يتحلل.

تتوافر مكملات الكولاجين في العديد من الأشكال، وهي تتضمن:

  • الحبوب
  • الجاميز
  • المسحوق
  • السائل
  • في الأطعمة أو المشروبات المعلبة

هل يساعد الكولاجين في فقدان الوزن

يوجد أبحاث قليلة إلى الآن حول الرابط بين مكملات الكولاجين وبين فقدان الوزن. الدراسات التي تم إجرائها صغيرة، وتتضمن الحيوانات. على الرغم من قلة الأبحاث حول هذا الأمر ، إلا أن فوائد مكملات الكولاجين التي تؤدي بشكل غير مباشر لفقدان الوزن تتضمن:

  • تعزيز الشبع

قد تزيد مكملات الكولاجين من الشعور بالشبع. يمكن أن يساعد هذا الأمر في فقدان الوزن وتقليل الشعور بالجوع، وبالتالي تقليل عدد السعرات الحرارية التي يتناولها الشخص يوميًا. يمكن أن يكون للكولاجين هذا التأثير لأنه بروتين. وفقًا لمراجعة تم إجراءها عام 2020، ، فإن الأنظمة الغذائية الغنية بالبروتين تزيد من هرمونات الشبع مثل الببتيد 1 الشبيه بالجلوكاجون والكوليسيستوكينين. كما أنها تقمع هرمون الجريلين ، وهو هرمون الجوع.

وفقًا لدراسة أجريت عام 2008، زيادة البروتين يمكن أن تزيد توليد الحرارة، مما يعزز الشعور بالشبع وإنفاق الطاقة. أظهرت الدراسة أيضًا أن الحمية الغينة بالبروتين يمكن أن تعزز بناء البروتينات العضلية. بالإضافة إلى ذلك، وفقًا لدراسة عام 2009، فإن الجيلاتين يمكن أن يقلل الجوع بنسبة 44% أكثر من بروتين  الكازين  الموجود في الحليب.

  • زيادة الكتلة العضلية

بناء الكتلة العضلية هو مكون رئيسي لفقدان الوزن. ذلك لأن العضلات تحرق كمية أكبر من السعرات الحرارية أثناء الراحة، مما يزيد من استهلاك السعرات الحرارية. استعمال مكملات الكولاجين يمكن أن يساعد الشخص في بناء الكتلة العضلية. لأن الكولاجين هو البروتين البنيوي الرئيسي في العضلات.

في دراسة أجريت عام 2015 على  كبار السن  ، أكمل المشاركون المصابون بضمور اللحم 12 أسبوعًا من تدريب الوزن. تناول نصف المشاركين مكملات الكولاجين ، بينما تناول النصف الآخر علاجًا وهميًا. الأشخاص الذين قاموا باستعمال مكملات الكولاجين أظهروا تحسن كبير في الكتلة والقوة العضلية. خسر هؤلاء الأشخاص أيضًا كمية أكبر من كتلة الدهون مقارنةً بالمجموعة الوهمية.

  • تقليل تراكم الشحوم

يوجد بعض الأدلة على أن الكولاجين يمكن أن يقلل من تطور وتراكم الخلايا الشحمية. في دراسة أجريت عام 2019 وجدت أن الكولاجين من سمك الورنك يمكن أن يقلل من كمية الشحوم لدى الإنسان. كمية الدهون كانت قليلة، لكن هذه الدراسة أشارت إلى فوائد الكولاجين المحتملة لفقدان الوزن.

بشكل مشابه، في دراسة عام 2018 على الحيوانات، ببتيدات الكولاجين من سمك الورنك كان لها تأثير مضاد للبدانة في الفئران. ربط الباحثون بين هذا التأثير وبين زيادة استقلاب الشحوم وتقليل تراكم الدهن. في دراسة أجريت عام 2016 وجدت أن الكولاجين المتحلل (الذي يسمى ايضًا ببتيدات الكولاجين) يقلل من حجم الخلايا الشحمية واكتساب الوزن لدى الفئران.

  • تخفيف ألم المفاصل

مكملات الكولاجين يمكن أن تساعد بشكل غير مباشر في فقدان الوزن من خلال تقليل ألم المفاصل. المفاصل الصحية تساعد في الحركة بشكل مريح خلال التمرين والنشاطات اليومية. الانخراط بشكل منتظم في النشاطات الجسدية يساعد في دعم إدارة الوزن. أظهرت دراسة عام 2016 أن ببتيدات الكولاجين يمكن أن تساعد في إدارة هشاشة العظام. تحدث هشاشة العظم عندما يتآكل غضروف المفصل، مما يسبب ألم وتصلب المفاصل.

أيضًا، في دراسة تم إجراءها عام 2017 تتضمن لاعبو القوى، ببتيدات الكولاجين تقلل من ألم المفاصل في الركبة المرتبطة بالنشاطات الجسدية. في حال كان ألم المفاصل يمنع الشخص من ممارسة التمرين، فإن فوائد الكولاجين هذه قد تكون مفيدة.

الفوائد الأخرى لمكملات الكولاجين

مكملات الكولاجين لها فوائد صحية أخرى. يمكن أن يساعد الكولاجين في:

  • تحسين مرونة  الجلد
  • تقليل مظهر تجعيدات البشرة
  • زيادة ترطيب البشرة
  • تحسين مظهر الأظافر وتقويتها
  • تعزيز صحة الشعر
  • دعم صحة  القلب

هل مكملات الكولاجين آمنة

الأبحاث حول أضرار مكملات الكولاجين غير كافية. لكن وفقًا لبعض الدراسات القديمة، فإن مكملات الكولاجين يمكن أن تسبب آثارًا جانبية مثل:

  • الشعور بالشبع
  • الحرقة
  • طعم سيء في الفم

أيضًا، بالإضافة لباقي المكملات، فإن مكملات الكولاجين غير منظمة من قبل إدارة الغذاء والدواء. هذا يعني عدم التأكد بدقة من أمان وفعالية المكملات. بالإضافة إلى ذلك، من الصعب معرفة فيما إذا كانت مكملات الكولاجين تحوي المكونات التي تدعي بأنها تملكها. من المحتمل أن تحوي مكملات الكولاجين ما يلي:

  • المعادن  الثقيلة (مثل الكادميوم)
  • مسببات الحساسية (مثل الكولاجين المتحلل من الأسماك)
  • الملوثات الجرثومية
  • جرعات مختلفة عن المدرجة على الملصق

عند شراء أي مكمل يجب البحث عن المنتجات التي تحتوي على علامة USP Verified على الملصق. تشير هذه العلامة إلى أن المنتج:

  • يحتوي على المكونات المدرجة على الملصق
  • لا يحتوي على ملوثات ضارة
  • سوف يتحطم ويمتصه الجسم خلال فترة زمنية محددة
  • تم تصنيعه وفقًا لممارسات التصنيع الجيدة الحالية (CGMPs) التابعة لإدارة الغذاء والدواء

متى يجب استشارة الطبيب

يجب دائمًا استشارة الطبيب قبل استعمال المكملات. هذا الأمر ينطبق بشكل كبير في حال:

  • عانى الشخص من مرض مزمن
  • استعمال الأدوية الموصوفة
  • استعمال مكملات أخرى
  • الحساسية للأسماك

سوف يقرر الطبيب فيما إذا كانت مكملات الكولاجين آمنة. في حال الحساسية للاسماك، يمكن أن يساعد الطبيب الشخص في إيجاد مكملات للكولاجين خالية من المكونات المستخرجة من الأسماك. 

اضرار أمبولات ايفا بالكولاجين

الآثار الجانبية لأمبولات ايفا الكولاجين

لا يوجد أضرار أو آثار جانبية واضحة لأمبولات ايفا بالكولاجين ، ولكن يمكن طرح بعض الأضرار الخاصة بامبو لات  الكولاجين بشكل عام.

تعتبر أمبولات الكولاجين من العلاجات اللي انتشرت بشكل كبير في عالم التجميل لفوائدها المتعددة على البشرة، لكن ما هو الكولاجين، أولا لنتعرف على الكولاجين، حيث أن الكولاجين هو بروتين  طبيعي  يوجد داخل  الجسم في حدود تقريبا بنسبة ثلاثون بالمائة، من  البروتين  ات الموجودة في جسم الإنسان حيث يقوم  الجلد  بإنتاج الكولاجين باستمرار.

كما يساعد في المحافظة على صحة البشرة ويحميها من التجاعيد ويمنع الترهلات، لكن إنتاج الكولاجين يقل إنتاجه من الجسم مع تقدم الإنسان في  العمر  لذلك الجلد تظهر فيه مشاكل التجاعيد وظهور الترهلات، كما تنخفض نسبة الكولاجين وتؤثر على الشعر وهو ما يتسبب في أن الشعر يتغير لونه ويبدأ في ظهور الشعر الأبيض، كما تتأثر المفاصل والعظام والصحة بشكل عام.

لذلك يعد الكولاجين مهم جداً للجسم، وضروري للبشرة بوجه خاص، لذا تقوم بعض الشركات بإنتاجه، ومن الشركات المنتجة للكولاجين في شكل أمبولات شركة إيفا، والمعروفة في الأسواق باسم، أمبولات أيفا بالكولاجين، والتي شاع استعمال الكثير من  النساء  لها في الآونة الأخيرة فهل لتلك لأمبولات أضرار.

في الحقيقة فإن أغلب المختصين قد أشاروا إلى عدة أمور تخص  أمبولات الكولاجين  ، بشكل عام والتي يدخل تحتها هذه الماركة المذكورة إيفا كولاجين، وإن كان ما تم ذكره من أضرار لا يخص هذه الشركة بوجه خاص، وإنما إنتاج الكولاجين بشكل عام. 

أول ما تم توجيهه إلى أمبولات الكولاجين، هو كونها أمبولات لا تؤتي بثمار كبيرة على من استخدامها، وإن البشرة بمجرد التوقف عن استعمالها تعود لحالتها السابقة، بل قد تصبح حالة البشرة أسوء من قبل ذلك.

ثاني ما يوجهه المختصون لأمبولات الكولاجين هو كونها قد تؤثر على قدرة الجلد الذاتية في إنتاج الكولاجين بنفسه، ويعتمد الجلد في إنتاجه على العوامل والمساعدة الخارجية من الأمبولات وغيرها.

ويتوقف عن إنتاجه مما يعرض الجلد للاعتماد على الكولاجين الخارجي، وربما يتأثر الجلد في حال توقف استهلاك أمبولات الكولاجين، بسبب عدم قدرته على إنتاجه بنفسه، كما أن هناك بعض الأثار الجانبية  للكولاجين وهي:

  • حساسية تؤدي إلى احمرار البشرة.
  • التسبب في تقشير في الجلد.
  • حدوث تصبّغ أو لون في الجلد.
  • إحتمال حدوث نزيف في البشرة. 
  • قد يحدث جفاف في البشرة.
  • وجود رائحة للفم غير مستحبة، وهي ناتجة عن بعض أنواع مكمّلات من الكولاجين.

أمبولات الكولاجين شراب

يعتبر الكولاجين المعد للشرب واحد من أنواع المكملات الغذائية والتي تنتمي لمادة الكولاجين، ومن الهام جداً الإنتباه إلى أن المكمّلات التي تتكون من الكولاجين تتكون في الأساس من نسيج ضام يخص الحيوانات، ومن تلك الحيوانات مثلاً الأبقار، و أيضًا الأسماك، وكذلك الدواجن.

 و تتوفر مادة الكولاجين في عدة أشكال متنوعة ما بين مسحوق أو سائل، لذا فإن شكله، وهيئة الكولاجين لا تحقق اختلاف في الفوائد التي يقدمها الكولاجين في أشكاله المتنوعة، ولكن ما يميز الكولاجين السائل أنه يمكن أن يتحلل في الماء، أي أن البروتينات ذات الأحجام الكبيرة تكون متحللة، مما يساهم في سهولة الامتصاص لها في الجسم.

ومن المهم الإشارة له أن هناك ستة عشر نوع تقريباً من الكولاجين، من تلك الأنواع هناك أربعة أنواع رئيسية، وهذه الأنواع الرئيسية هي

النوع الأول الذي يمثل حوالي تسعون بالمائة من الكولاجين في الجسم، وهو مصنع من مجموعة من الألياف الكثيفة والتي تساعد في إعادة البناء للجلد مرة أخرى، وكذلك العظام ، والأوتار، وأيضًا الغضاريف والأسنان. 

ثاني نوع من أنواع الكولاجين هو الذي يتكون من مجموعة من الألياف الأقل تماسك، والذي يوجد في الغضروف، وبالأخص المرن، الذي يعمل كدعامة بشكل ما للمفاصل، ثالث نوع من أنواع الكولاجين هو النوع الذي يدعم بنية العضلات، والأعضاء، وكذلك يدعم الشرايين.

بالنسبة للنوع الرابع فهو الذي يساعد في عملية تسمى بعملية الترشيح، وهو موجود في طبقات الجلد، حيث يساعد الكولاجين بشكل ما في عدة أمور هامة للجسم، من بينها التئام الجروح، وكذلك إعادة بناء العظام والغضاريف التالفة، وأيضًا المحافظة على عدة عمليات مثل المقاومة والمرونة وحركة المفصل.

أمبولات كولاجين الذهب

أمبولات الذهب مصنوعة من ذرات الذهب، وتعطي بشرة الوجه نضارة وحيوية وهي مرغوب بها من أجل الوصول على بشرة متألقة، وقد تحتوي الأمبولات على الريتينول، وهو مادة من فيتامين ألف الذي يؤدي إلى تقليل المسام في الوجه، كما يساعد في سرعة عملية التجديد الخاصة بخلايا الجلد.

كما يعمل على  تحسين شكل البشرة ونعومتها، كما أنه يعمل على رفع معدل الكولاجين بالجسم، وبعض منتجات أمبولات كولاجين الذهب تحتوي أيضاً على أنزيم Q10، الذي يساعد على الحماية اللازمة للبشرة من التعرض للمشاكل التي تنتج عن تعرض البشرة لأشعة الشمس التي تضر البشرة، كما أن منتجات الذهب تساعد في الحد من ظهور تجاعيد منطقة العين.

كذالك تحتوي أمبولات الذهب على مادة الببيتدات التي تساعد على التئام الجروح والحد من ظهور التجاعيد والآثار وكذلك علامات تمدد الجلد، كذلك فهي مادة فعالة في مرونة البشرة بحيث تقوم هذه المادة بملأ التجاعيد والخطوط الدقيقة التي تحدث للبشرة بفعل التقدم في السن.

وتحتوي أيضاً بعض منتجات الذهب على فيتامين سي حيث يعد الفيتامين مضاد للأكسدة ومهم جداً في حماية البشرة من التعرض للشمس وأشعتها الضارة، للحصول في النهاية على بشرة، مرنة، متألقة، ومشرقة خالية من مشاكل التصبغ، والبهتان.

أمبولات إيفا كولاجين لنفخ الخدود

منتجات ايفا كولاجين المصنوعة من أجل علاج التجاعيد مع علامات التقدم في العمر ويحتوي إيفا كولاجين على البروتين الخاص بالكولاجين و هو مسؤول البشرة  عن الجمال  و كذلك عن النضارة، وهو البروتين الذي ينتجه الجسم بشكل طبيعي.

و لكن يؤدي تقدم السن الى انخفاض نسبة الكولاجين التي يقوم الجسم بإنتاجها لهذا تظهر التجاعيد على بشرة الوجه مما يضطر الناس للبحث عن منتجات تحتوي على كولاجين لعلاجها، ومن المعروف أن الكولاجين يستخدم أيضاً في نفخ الخدود و نفخ الوجه، و هو ما يتم عن طريق الحقن  التجميلية التي تتم في عيادات التجميل.

والطبيب هو من يقرر مكان حقن الخدود بالكولاجين لنفخها، لكن في الوقت  الأخير، تم الترويج لكريمات الكولاجين باعتبارها تعمل على نفخ الخدود و لكن تجارب بعض الناس ترى أنه أمر غير حقيقي، والبعض يرى أنها تتوقف فقط على حالة الخدود، كلما كانت التجاعيد والخطوط كثيرة كانت النتيجة واضحة، والعكس.

لكن الشركة المنتجة تقول عن منتجاتها أنها لا تتوقف على فوائد أمبولات الكولاجين في إخفاء تجاعيد البشرة أو في إعادة الحيوية والمرونة لها، بل يمكن اللجوء إليها أيضاً لنفخ الخدود.

وهو ما يزيد مظهر البشرة نضارة ويجدد شبابها كما يساهم بشكل كبير في مقاومة آثار التقدم في السن وأيضاً يقاوم تأثير التلوث  والغبار والنظام الغذائي غير الصحي وغيرها كذلك من العوامل التي تضر البشرة، وتهدد حالاتها.

من الذي يمكنه استخدام أمبولات الكولاجين لنفخ الخدود، يحتاج إلى استخدام أمبولات الكولاجين من ايفا غالباً أشخاص قد وصلت أعمارهم إلى خمس وثلاثون عام وأكثر، بحيث تقلل من ظهور علامات الشيخوخة من الخطوط الرفيعة والتجاعيد، وغيرها من العلامات.

كما أن استخدام هذه الأمبولات يساعد في نضارة البشرة، ويخفي لونها الباهت، ويمنح النضارة والحيوية والمرونة، لأنها تحتوي على مادة الكولاجين الطبيعية، وهي مادة فعالة، أما الحاجة إلى نفخ الخدود فبخسب التحارب لا تظهر إلا في حال بروز الخطوط في محيط الفم.

والخلاصة أن النتيجة من استخدام امبولات ايفا كولاجين لنفخ الخدود، ليست واحدة لدى الجميع، وربما يكون أثرها أوضح عند من يوجد لديه خطوط وتجاعيد واضحة من أثر التقدم في السن. 

فوائد سيروم الذهب والكولاجين .. وطريقة استعماله الصحيحة

تطورت منتجات العناية بالبشرة بدرجة كبيرة في السنوات الأخيرة، وظهرت منتجات كثيرة في الأسواق ويدعي منتجوها أنها تساعد على إشراق البشرة ومنحها النضارة وتأخير ظهور الشيخوخة، وبالطبع لن تجد منتج سحري يعيد شباب البشرة ويعالج جميع مشاكلها من أول استخدام، ومع ذلك هناك منتجات تم اكتشافها مؤخرًا تساعد في منح البشرة نضارة واضحة، ومن هذه المنتجات الذهب ، فما بين أو  كريم وجه الذهب أو ماسك الذهب للبشرة للوجه أو سيرم الذهب، أو غيره من منتجات العناية بالبشرة التي تعتمد على استخدام الذهب 24 قيراط.

وسيرم كولاجين الذهب، يتوافر في عدة أنواع تجارية ويدعي بعض المصنعون أن منتجهم يحتوي على ذهب 24 قيراط، لما للذهب من فوائد كبيرة لصحة البشرة ونضارتها.

فوائد سيروم الذهب والكولاجين

تأتي فواد هذا السيرم من مزج فوائد مكوناته المختلفة له للبشرة، فالكولاجين كما نعرف جميعًا أساسي لأي روتين عناية بالبشرة، أما الذهب فقد أثبتت الأبحاث والتجارب أن له فوائد كبيرة لا يمكن الاستغناء عنها وبعض أنواع السيروم تحتوي على فيتامين سي وهو  أيضًا مكون أساسي لصحة البشرة ، ومن فوائد السيروم:

  • يتغلغل المصل بعمق ليعمل على الطبقات الدنيا من  الجلد  .
  • يجعل بشرتك تبدو مشرقة لساعات مع ملمس الرائع.
  • يساعد على تغذية البشرة واستعادة مستوى رطوبة البشرة.
  • مصل الذهب المركز بدقة يمنح بشرة الوجه أقصى درجات النعومة والصلابة.
  • يمكن استخدام السيروم  كأساس للماكياج .
  • يقاوم ويخفف علامات الشيخوخة والتقدم في  العمر  .
  • يحمي  الكولاجين  الطبيعي الموجود بالبشرة.

فوائد الذهب للبشرة

  • يقلل التجاعيد

ويقلل أيضًا والخطوط الدقيقة والبقع في البشرة ويجعل البشرة صافية، حيث يمكن للذهب أن ينشط الخلايا القاعدية للجلد التي تبطن قاع البشرة وتنتج خلايا جلد جديدة، وهذا يزيد من مرونة الجلد، وبالتالي يساعد في تقليل التجاعيد والخطوط الدقيقة، ويجعل البشرة تبدو أصغر سنًا، حث يدفع خلايا الجلد القديمة والميتة لأعلى فتصبح البشرة أكثر مرونة مع انخفاض واضح في التجاعيد.

  • يلطف البشرة الحساسة

الذهب غني بمضادات الأكسدة التي تتفاعل مباشرة مع ضخ الدم تحت سطح الجلد مباشرة، وتعمل مضادات الأكسدة هذه على تحسين الدورة الدموية ، وتحسين الدورة الدموية يعمل على محاربة  حب  الشباب والطفح الجلدي والشرى وردود الفعل التحسسية الأخرى التي تظهر على الجلد، ويزيل العيوب بلمسة لطيفة بدون حدوث مزيد من التهيج في البشرة الحساسة.

  • الذهب يضيء الوجه

بالنسبة لأولئك الذين يبحثون عن توهج  طبيعي  ومضيء ، من الصعب الحصول على إشراق أكثر من استخدام قناع الذهب. يعد المعدن ، بالطبع ، عاكسًا بشكل طبيعي ، ويعيد الضوء إلى الخلف أينما كان ، ولكن الذهب له أيضًا ميزة إضافية تتمثل في كونه الظل المثالي لإضفاء تأثير برونزي جميل على الوجه.

  • تباطؤ نضوب الكولاجين

الكولاجين يتم إنتاجه بشكل طبيعي في  الجسم  مما يحافظ على مرونته، وهو مسئول عن نعومة البشرة ونعومتها، وعادة ما يبدأ مستوى الكولاجين في النضوب بعد سن 25 عام، لكن الذهب يؤخر استنفاذ الكولاجين في خلايا البشرة.

  • يعالج أضرار الشمس  

نشعر جميعًا بالقلق من تعرض بشرتنا للسمرة تحت أشعة الشمس، إن إنتاج الميلانين أو الصبغة السوداء في الجلد مسؤول عن دباغة الجلد عند تعرضه لأشعة الشمس، ويمكن تقليل إنتاج الميلانين في الجسم باستخدام الذهب.

فوائد الكولاجين للبشرة

لا يمكن أن نتحدث عن العناية بالبشرة أو منتجات التجميل اليوم دون ذكر كلمة كولاجين، فقد أصبحت  مشهورة في كل منتج يمكن تخيله، من الأمصال إلى الأقنعة الورقية ،

 والكولاجين عبارة عن ببتيد بروتيني يشكل نسبة 30% من إجمالي كتلة  البروتين  في أجسامنا مما يجعله البروتين الأكثر وفرة في الثدييات، إنه البروتين البنيوي للجسم والمواد المقاومة للإجهاد في الجلد، وهو موجود في الجلد وكذلك الأوتار والغضاريف والأربطة وبطانات  العظام  والأوعية الدموية ، وهو يسمح للجسم والجلد بالاحتفاظ بشكله ومقاومة التمزق والتشوه.

ونحن نفقد الكولاجين الطبيعي من أجسامنا مع التقدم في العمر ويمكن أن تفقد السيدات ما يصل إلى 30٪ من إنتاج للكولاجين في أول 5 سنوات من انقطاع الطمث، ثم بعد ذلك تفقد النساء حوالي 2٪ من الكولاجين كل عام على مدار العشرين عامًا التالية لانقطاع الطمث.

ولذلك نحتاج دائما نصائح لاستخدام العلاجات الموضعية مثل السيروم والذي أثبت علميًا أن استخدامه يعزز تكوين الكولاجين، وخاصة أن معظم منتجات سيروم الكولاجين والذهب تحتوي على فيتامين سي أو الرينتينول، حيث يمكن لمضادات الأكسدة مثل فيتامين سي عكس الالتهاب الذي يسبب تلف الكولاجين في بشرتك.

الطريقة الصحيحة لاستخدام سيروم كولاجين الذهب

يجب قبل تطبيق أي سيرم كولاجين أن نستخدمه على بشرة نظيفة ورطبة قليلًا، حيث أن الببتيدات النشطة بيولوجيًا الموجودة في المصل يتم امتصاصها بشكل أفضل إذا كانت البشرة رطبة، والطريقة الصحيحة لتطبيق المصل هي : اغسل وجهك ونظفه واتركه حتى يجف .

  • ادهن الوجه برفق بالمصل ، وقد يكون المصل على هيئة بخاخ أو يأتي مع عبوة تنقيط مثل 24k goldzan
  • قومي أيضًا بدهن منطقة  الرقبة  والصدر بالسيرم
  • دلكي السيرم برفق حتى تتشر به بشرتك.
  • لا تشطفي البشرة بعد تطبيق السيرم.

ملاحظة :

يمكنك استخدام السيرم مرة واحدة في المساء  أو يمكن استخدامه مرة في  الصباح  ومرة في المساء للحصول على نتيجة مبهرة.

يمكنك المزج بين سيروم كولاجين الذهب و  ماسك الذهب بالكولاجين  في روتين العناية بالبشرة الخاصة بك، فبعد تطبيق المصل، يمكنك وضع القناع كامل، وانتظري من 10 إلى 15 دقيقة، ثم انزعي القناع، وكرري تلك العملية 2- 3 مرات في الأسبوع للحصول على بشرة متوهجة خالية من العيوب.

يجب أن تختاري نوع سيرم أصلي يحتوي على حبيبات الذهب الحقيقة حتى تحصلي على النتائج المرجوة ويمكن أن تعرفي الفرق بينهما من خلال شكل جزئيات الذهب، وأيضًا من خلال امتصاص الجلد لها، فالمنتجات غير الأصلية لا يمتصها الجلد بسهولة وقد تترك آثار لحبيبات لونها ذهبي على الجلد لكنها ليست ذهب.

طرق أخرى للحفاظ على كولاجين البشرة الطبيعي

إن الهدف الأول من استخدام معظم أمصال البشرة هوالحفاظ على نسبة الكولاجين بها، ومع التقدم في العمر قد لا تفلح الأمصال أو الماسكات وحدها في تأخير الشيخوخة، وهناك علاجات أخرى يمكن أن تعالج فقدان الكولاجين من البشرة، منها:

الوخز بالإبر

وفقًا لدراسة من المركز الوطني لمعلومات التكنولوجيا الحيوية ، يمكن أن تؤدي جلسات متعددة من الوخز الدقيق وهو إجراء يتم خلاله استخدام إبر دقيقة لعمل ثقوب في الجلد إلى زيادة الكولاجين ، وتقليل الخطوط الدقيقة والتجاعيد ، وحجم المسام ، و مما يؤدي إلى مزيد من الليونة والمرونة في البشرة

الموجات فوق الصوتية

من المحتمل أن تكون على دراية بمفهوم الموجات فوق الصوتية ، لكن هل تعلم أنها يمكن أن تحفز الكولاجين؟ ، يستخدم أطباء الأمراض الجلدية الموجات فوق الصوتية لإرسال الحرارة إلى عمق الجلد ، حيث يمكن للحرارة أن تجعل جسمك ينتج المزيد من الكولاجين، ومع تطبيق  علاج واحد من الموجات فوق الصوتين ، يرى معظم الناس شدًا في البشرة وفي غضون شهرين إلى ستة أشهر  من الاستخدام يظهر شدًا واضحًا في البشرة.

الترددات الراديوية

تمامًا كما هو الحال مع الموجات فوق الصوتية ، يتضمن التردد الراديوي مفهومًا مشابهًا لتسخين أنسجة الجلد لتحفيز إنتاج الكولاجين، وفي حين أنك قد تحتاج لستة أشهر حتى ترى نتائج هذا العلاج إلا أنه قد يستمر لمدة ثلاث سنوات.

11 تعليقات
  1. slot microgaming mudah menang يقول

    he blog was how do i say it… relevant, finally something that helped me. Thanks

  2. rtp habanero hari ini يقول

    It’s really a nice and useful piece of information. I am glad that you shared this helpful information with us. Please keep us up to date like this. Thank you for sharing.

  3. habanero demo koi gate يقول

    You have remarked very interesting details! ps decent site.

  4. rtp live joker gaming يقول

    I am often to blogging and i really appreciate your content. The article has really peaks my interest. I am going to bookmark your site and keep checking for new information.

  5. slot pulsa يقول

    You made some good points there. I did a search on the subject and found most guys will go along with with your blog.

  6. situs slot يقول

    Enjoyed looking through this, very good stuff, thanks.

  7. surgawin يقول

    Very good visual appeal on this web site, I’d value it 10 10.

  8. surgawin slot يقول

    Hello there! This is kind of off topic but I need some advice from an established blog. Is it very hard to set up your own blog? I’m not very techincal but I can figure things out pretty fast. I’m thinking about creating my own but I’m not sure where to begin. Do you have any points or suggestions? Thanks

  9. Playslot77 يقول

    Hey there! I just wanted to ask if you ever have any issues with hackers? My last blog (wordpress) was hacked and I ended up losing many months of hard work due to no data backup. Do you have any methods to prevent hackers?

  10. Fastwin77 يقول

    Would love to constantly get updated great blog! .

  11. Sensaslot88 يقول

    Valuable info. Lucky me I found your site by accident, and I’m shocked why this accident did not happened earlier! I bookmarked it.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

العربيةChichewaEnglishEsperantoFrançaisEspañolTürkçe