5 ما هو السيلان الجنسي

0 109

5 ما هو السيلان الجنسي

يُعتبر مرض السيلان الجنسي واحداً من الأمراض الخطيرة التي تنتقل إلى الإنسان عن طريق الاتصال الجنسي المباشر ونتيجة تواجد أحد الأنواع الخطيرة من الجراثيم والبكتيريا المسببة لهذا المرض المؤلم، في السطور القادمة  سنتعرّف أكثر على أهم أعراض وأسباب هذا المرض.

أولاً- كيف ينتقل مرض السيلان الجنسي إلى الإنسان؟

  1. ينتقل مرض السيلان عن طريق الاتصال الجنسي.
  2. الإحتكاك المباشر بالأعضاء التناسلية المصابة.
  3. عن طريق ارتداء الملابس الداخلية الملوثة بالبكتيريا.
  4. عن طريق كرسي الحمام الملوث.
  5. الملامسة بالفم للمنطقة المصابة.
  6. ينتقل السيلان إلى الجنين عن طريق رحم الأم.

ثانيّاً- ماهي أعراض مرض السيلان الجنسي عند الإناث؟

  1. خروج الكثير من الإفرازات المهبليّة.
  2. صعوبة التبول والإصابة بالحرقة البوليّة.
  3. خروج دم من المهبل في الأيام العادية.
  4. التقيؤ والإصابة بالحمى.
  5. الإصابة بالنزيف الشديد بعد العلاقة الحميمة.
  6. الإصابة بالتهاب الحوض.
  7. الإصابة بمشاكل الرؤيّة.

ثالثاً- ماهي أعراض مرض السيلان الجنسي عند الذكور؟

  1. خروج إفرازات ذات لون أصفر من فتحة القضيب.
  2. ألم شديد أثناء التبول وشعور بالرغبة المتكررة بالتبول.
  3. آلام في منطقة البروستات والبربخ.
  4. الإصابة بالحمى الشديدة.
  5. إحمرار في فتحة القضيب.
  6. تورم وانتفاخ في كيس الصفن.
  7. العقم وذلك في الحالات المتقدمة.

رابعاً- ماهي مضاعفات الإصابة بمرض السيلان الجنسي؟

  1. إلتهابات وأورام المفاصل.
  2. تمزق الأربطة وموتها.
  3. إلتهابات في عضلة القلب.
  4. التهاب العين والإصابة بالعمى.

خامساً- ماهي الطرق المتّبعة لعلاج مرض السيلان الجنسي؟

يُعالج مرض السيلان الجنسي عن طريق تناول بعض الأنواع المخصصة من أدوية الالتهاب، والأنواع الأخرى من الأدويّة التي توصفُ تحت إشراف الطبيب المختص.             

بهذا نكون قد تعرفنا معاً عزيزي القارئ على أهم الأسئلة والأجوبة المتعلقة بمرض السيلان الجنسي وآثارهُ السلبية على جسم وصحة الإنسان من النساء والرجال.

تعرف على أهم المعلومات المتعلقة بمرض الزهري الخطير

كثيرة هي الأمراض الجنسيّة التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي من إنسانٍ إلى آخر، فمنها ما هو بسيط ولا يُسبب أخطار كبيرة على صحة الإنسان، ومنها ما هو خطير ويتسببُ بالعديد من الأخطار الصحيّة له، من خلال السطور القادمة سنتعرّف على مرض الزهري الذي يُعتبرُ من أخطر الأمراض الجنسيّة وأكثرها انتشاراً على الإطلاق.

أولاً: ماهو مرض الزهري؟

مرض الزهري هو نوع من الأمراض الجنسية التي تنقلُ إلى الإنسان عن طريق الاتصال الجنسي نتيجة انتشار نوع من البكتيريا التي تسمى البكتيريا اللولبيّة الشاحبة، وتكمنُ خطورة مرض الزهري من احتماليّة وصوله إلى الجنين في حال كانت الأم حامل.

ثانياً: ماهي أعراض مرض الزهري؟

  • التهاب شديد في الحلق.
  • تعب عام في كامل الجسم وعدم القدرة على الحركة.
  • صداع شديد وتورم في الغدد اللمفاوية.
  • الإصابة بالحمى الشديدة.
  • أوجاع في المناطق التناسلية.
  • فقدان الوزن وتساقط الشعر.
  • قروح متفرقة في الفم والأعضاء التناسليّة.
  • أوجاع شديدة في المفاصل.

ثالثاً: ماهي تأثيرات مرض الزهري في مراحلهِ المتقدمة؟

  • الإصابة بمشكلة العمى والصمم.
  • الإصابة بفقدان الذاكرة.
  • التعرض للأمراض العصبيّة والقلبيّة.
  • الموت المفاجئ.

رابعاً: كيف ينتقل مرض الزهري إلى الإنسان؟

يعتبر مرض الزهري من الأمراض المعدية والتي تنتقلُ بشكلٍ سريع من إنسانٍ إلى آخر، وينتقل عن طريق العلاقة الجنسيّة، القبل، وملامسة جلد المصاب، كما وينتقل إلى الجنين عن طريق رحم الأم.

خامساً: ماهي مضاعفات مرض الزهري على حديثي الولادة؟

  • تعرّض الجنين للإجهاض أو الولادة المبكرة.
  • موت الجنين بعد الولادة.
  • الإصابة بالتشوهات الخلقيّة.
  • الإصابة بنوبات من الإختلاج.
  • تأخر أو بطئ نمو الطفل.
  • الإصابة بارتفاع حاد في درجات الحرارة.
  • فقر الدّم وتورم في الكبد أو الطحال.
  • الإصابة باليرقان والإصفرار.

سادساً: ماهي الطرق التي تساعد في الوقاية من الزهري؟

  • الامتناع عن ممارسة الجنس العشوائي.
  • استخدام الواقي الذكري أثناء العلاقة الجنسيّة.
  • إجراء الفحوصات الدورية للتأكد من سلامة الجسم.
  • التوقف عن ممارسة العلاقة الجنسيّة خلال فترة الحمل.

أهم وسائل منع الحمل – الجزء الأول

منذ القرن الماضي أصبح استخدام وسائل منع الحمل جزء لا يتجزأ من حياة مليار إنسان من النساء والرجال حول العالم، فعلى الرغم من آثارها الجانبية إلا أنها تساعد في تحديد النسل، ولا يزال العلم يبحث عن وسائل منع خالية من الآثار الجانبية، ولأن هذا الموضوع يهم الكثير من النساء والرجال سأقدم لك عزيزي أهم وسائل الحمل.

أولاً: حبوب منع الحمل

– استخدمت حبوب منع الحمل في بداية الستينات، ومنذ ذلك الوقت أصبحت من أكثر الوسائل شيوعاً، تبدأ المرأة بأخذ الحبوب بعد اليوم الخامس للدورة الشهرية وتستمر بأخذها لمدة 21 يوماً يعقبها أسبوع حر بدون حبوب لا يحدث خلال هذا الأسبوع حمل.
– هناك قاعدة ثابتة تتعلق بأخذ حبوب منع الحمل وهي: يجب أخذ حبة منع الحمل يومياً في نفس التوقيت وإذا تأخرت المرأة عن أخذ الحبة لأكثر من 12 ساعة عن الموعد المحدد يومياً فإن نسبة منع الحمل تنقص.

الآثار الجانبية لحبوب منع الحمل:

  • صداع.
  • اكتئاب وتقلب المزاج.
  • نزيف.
  • آلام في الثدي.
  • انخفاض الرغبة بممارسة العلاقة الحميمة.

ثانياً: العازل الذكري

– يصنع العازل الذكري من مادة مطاطية ويأخذ شكل أسطواني رقيق وناعم الملمس وشفاف، يغطي العازل الذكري القضيب أثناء ممارسة العلاقة الحميمة لمنع الحمل غير المرغوب فيه، كما أنه يمنع انتقال الأمراض الجنسية، ويعتبر العازل الذكري من وسائل منع الحمل الرخيصة جداً.
– يستخدم العازل الذكري لمرة واحدة وعند الاستخدام يوضع العازل الذكري بعد حدوث الانتصاب للتأكد من عدم وجود فراغات بينه وبين القضيب لزيادة الوقاية.

الآثار الجانبية للعازل الذكري:

  • يسبب العازل الذكري تهيج جلدي عند بعض الرجال بسبب نوعية المواد التي يصنع منها.
  • يقلل من الإحساس بالمتعة أثناء العلاقة الحميمة.
  • عدم استخدامه بطريقة صحيحة ونزعه بطريقة خاطئة يسبب في انتقال الأمراض ويرفع من احتمال حدوث الحمل عند المرأة.

ثالثاً: الواقي الانثوي

– هو عبارة عن غلاف بلاستيكي طويل له نهايتان أحدهم مغلقة وأخرى مفتوحة يتم وضعه على طول المهبل ليغطيه كلياً، وينصح بوضعه قبل 8 ساعات من ممارسة العلاقة الحميمة، يساعد الواقي الانثوي على منع حدوث الحمل كما أنه يحمي من انتقال الأمراض.
– يعتبر الواقي الأنثوي من أفضل أنواع الواقيات لأنه لا يؤثر على أجهزة الجسم، كما أنه رخيص الثمن يستطيع الجميع شرائه.

الآثار الجانبية للواقي الأنثوي:

قد يسبب تهيج وحساسية للقضيب أو المهبل.
قد يتعرض للانقطاع أثناء ممارسة العلاقة الحميمة فيسبب حدوث الحمل وانتقال الأمراض.

وبهذا نكون قد انتهينا من الجزء الأول من هذا المقال، تابع قراءة الجزء الثاني لتتعرف على باقي أهم وسائل منع الحمل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

العربيةChichewaEnglishEsperantoFrançaisEspañolTürkçe